Select All Select Initialed Select Uninitialed Meccan Surahs Medinan Surahs
الم المص المر الر حم حم عسق ص كهيعص ق نون طه طس طسم يس
Send to search Search in selected Surahs Find Root Get Gematrical Value of the selected text hide/show sidebar Go Up
Choose search table Cancel
Quran othman hanif azhar ahmadyya khalifa p_muslims yusufali asad pickthall Qaribullah shakir us Edip esed oeztuerk Abdulbaki Bulac france italia spanish portuguese mexican dutch keyzer finnish bosnia persian ghomshei ansarian jalandhry azerbaijani indonesian malaysian tamil Thai swahili kuliev noghmani Hrbek Nykl latin Chin
Shapes:
أبصر, أبصركم, أبصرنا, أبصرها, أبصرهم, أبصرهن, أتصبرون, أتواصوا, أحرص, أحصرتم, أحصروا, أحصن, أحصنت, أحصى, أحصىه, أحصىها, أحصىهم, أحصينه, أخلصنهم, أستخلصه, أصاب, أصابت, أصابته, أصابك, أصابه, أصابها, أصابهم, أصب, أصبتكم, أصبتم, أصبتهم, أصبح, أصبحوا, أصبرهم, أصبعهم, أصبكم, أصبنهم, أصحب, أصحبهم, أصدق, أصدقت, أصطفى, أصغر, أصل, أصلبكم, أصلها, أصلوتك, أصنام, أصناما, أصنمكم, أصوافها, أصوتكم, أصوتهم, أصولها, أصيب, أعصر, أعصى, أفأصفىكم, أفصح, أفعصيت, أقصا, أنصار, أنصارا, أنصارى, أنصتوا, أنصح, إصرا, إصرهم, إصرى, إصلاح, إصلح, إصلحا, إصلحها, إعصار, اختصموا, استنصره, استنصروكم, اصبر, اصبروا, اصرف, اصطفى, اصطفىك, اصطفىه, اصطفيتك, اصطفينا, اصطفينه, اصلوها, اصنع, الأبصر, الأصفاد, الأصنام, الأصوات, الأصوت, الأقصا, الإصباح, الإصلح, البصر, البصير, الحصيد, الخالص, الخرصون, الخصام, الخصم, الصاخة, الصافون, الصبح, الصبرون, الصبرين, الصحف, الصخر, الصخرة, الصدع, الصدفين, الصدق, الصدقت, الصدقون, الصدقين, الصدور, الصديق, الصديقون, الصرح, الصرط, الصعقة, الصغرين, الصفا, الصفح, الصفنت, الصلب, الصلح, الصلحت, الصلحون, الصلحين, الصلوة, الصلوت, الصم, الصمد, الصور, الصوعق, الصيام, الصيحة, الصيد, العصف, الفصل, الفصلين, القصاص, القصص, القصوى, المتربصين, المتصدقين, المحصنت, المخلصين, المص, المصباح, المصدقين, المصطفين, المصلح, المصلحين, المصلين, المصور, المصير, المصيطرون, المعصرت, المنتصرين, المنصورون, النصب, النصحين, النصر, النصرى, النصرين, النصف, النصير, الوصية, انتصر, انصرفوا, انصرنى, انفصام, انقص, بأبصرهم, بأصحب, بالأبصر, بالبصر, بالصبر, بالصدق, بالصلحين, بالصلوة, بالعصبة, بالناصية, بالنوصى, بالوصيد, بخالصة, بصئر, بصائر, بصاحبكم, بصاحبهم, بصحاف, بصدقة, بصدقهم, بصرت, بصره, بصلاتك, بصوتك, بصير, بصيرا, بصيرة, بعصاك, بعصم, بقميصى, بمصبيح, بمصر, بمصرخكم, بمصرخى, بمصيطر, بناصيتها, بنصب, بنصر, بنصره, تبصرة, تبصرون, تحرص, تحصنا, تحصنون, تحصوه, تحصوها, تخاصم, تختصموا, تختصمون, تخرصون, تربص, تربصوا, تربصون, تشخص, تصبحون, تصبر, تصبروا, تصبك, تصبكم, تصبهم, تصحبنى, تصدق, تصدقوا, تصدقون, تصدون, تصدونا, تصدى, تصديق, تصرف, تصرفون, تصطلون, تصعدون, تصعر, تصف, تصفون, تصل, تصلحوا, تصلى, تصنعون, تصوموا, تصيبن, تصيبنا, تصيبهم, تصيبوا, تصير, تفصيلا, تقصروا, تقصص, تناصرون, تنتصران, تنصروا, تنصرون, تنصروه, تنقص, تنقصوا, تنكصون, توصون, توصية, حاصبا, حرصت, حرصتم, حصاده, حصب, حصحص, حصدتم, حصرت, حصونهم, حصيدا, حصيرا, خاصة, خالصا, خالصة, خصاصة, خصمان, خصمون, خصيم, خصيما, خلصوا, رصدا, سأصرف, سأصليه, سيصلى, سيصيب, سيصيبهم, شخصة, ص, صابرا, صابرة, صاحبكم, صاحبه, صاحبهم, صادق, صادقا, صال, صالوا, صبا, صباح, صبار, صببنا, صبحا, صبحهم, صبر, صبرا, صبرتم, صبرك, صبرنا, صبروا, صبرون, صبغة, صبوا, صبيا, صحبة, صحف, صحفا, صخرة, صد, صددتم, صددنكم, صدرا, صدرك, صدره, صدرى, صدق, صدقا, صدقة, صدقت, صدقتكم, صدقتنا, صدقتهن, صدقكم, صدقنا, صدقنهم, صدقهم, صدقوا, صدقين, صدودا, صدور, صدوركم, صدورهم, صدوكم, صديد, صديق, صديقا, صديقة, صديقكم, صر, صرة, صرح, صرحا, صرصر, صرصرا, صرط, صرطا, صرطك, صرطى, صرعى, صرف, صرفا, صرفت, صرفكم, صرفنا, صرفنه, صرمين, صريخ, صعدا, صعقا, صعقة, صعودا, صعيدا, صغار, صغت, صغرون, صغرين, صغير, صغيرا, صغيرة, صفا, صفت, صفحا, صفر, صفراء, صفصفا, صفوان, صلاته, صلاتهم, صلاتى, صلبوه, صلح, صلحا, صلحين, صلدا, صلصل, صلوا, صلوة, صلوت, صلوتك, صلوتهم, صلوه, صلى, صليا, صم, صما, صمتون, صنع, صنعا, صنعة, صنعوا, صنون, صوابا, صواع, صواف, صوت, صوتك, صورة, صوركم, صورنكم, صوما, صومع, صياصيهم, صيام, صياما, صيحة, صيد, عاصف, عاصفة, عاصم, عصاك, عصانى, عصاه, عصاى, عصبة, عصفا, عصوا, عصوك, عصونى, عصيا, عصيب, عصيت, عصيته, غصبا, غصة, فأصابه, فأصابها, فأصابهم, فأصبتكم, فأصبح, فأصبحت, فأصبحتم, فأصبحوا, فأصحب, فأصدق, فأصلح, فأصلحوا, فأصمهم, فاستعصم, فاصبر, فاصبروا, فاصدع, فاصطادوا, فاصفح, فاقصص, فالصلحت, فالعصفت, فانتصر, فانصب, فانصرنا, فبصرت, فبصرك, فتربصوا, فتصبح, فتصبحوا, فتصيبكم, فستبصر, فصالا, فصب, فصبر, فصبروا, فصدقت, فصدهم, فصدوا, فصرف, فصرهن, فصعق, فصكت, فصل, فصلت, فصلنا, فصلنه, فصلى, فصيام, فعصوا, فعصى, فلنقصن, فليصلوا, فليصمه, فنصف, فيصبحوا, فيصلب, فيصيب, قاصدا, قاصفا, قصاص, قصد, قصرت, قصصا, قصصنا, قصصنهم, قصصهم, قصمنا, قصورا, قصيا, قصيه, قميصه, كالصريم, كالقصر, كصاحب, كصيب, كعصف, كهيعص, لأصحب, لأصلبنكم, لاصطفى, لانتصر, لبالمرصاد, لتحصنكم, لصادق, لصالوا, لصحبه, لصدقون, لصوت, للصبرين, للصلوة, للمصلين, لنصحون, لنصدقن, لنصرف, لننصر, لننصرنكم, ليصبحن, ليصدوا, ليصدونهم, ليصرمنها, لينصرنه, مؤصدة, مبصرا, مبصرة, مبصرون, متربص, متربصون, متصدعا, محصنة, محصنت, محصنين, محيص, محيصا, مخلصا, مخلصون, مخلصين, مخمصة, مرصادا, مرصد, مرصوص, مستبصرين, مصانع, مصباح, مصبحين, مصدق, مصدقا, مصر, مصرا, مصرفا, مصروفا, مصفرا, مصفوفة, مصفى, مصلحون, مصلى, مصيبة, مصيبها, مصيرا, مصيركم, مفصلا, مفصلت, مقتصد, مقتصدة, مقصورت, مناص, منتصر, منتصرا, منتصرين, منصورا, منقوص, موص, ناصبة, ناصح, ناصر, ناصرا, ناصية, نتربص, نصب, نصبا, نصبت, نصبر, نصحوا, نصحون, نصحى, نصر, نصرا, نصرانيا, نصرف, نصركم, نصرنا, نصره, نصرهم, نصروهم, نصرى, نصرين, نصف, نصفه, نصليه, نصليهم, نصوحا, نصيب, نصيبا, نصيبك, نصيبهم, نصير, نصيرا, نفصل, نقص, نقصص, نقصصهم, نقصه, نكص, ننقصها, وأبصر, وأبصرا, وأبصركم, وأبصرهم, وأحصوا, وأحصى, وأخلصوا, وأصابه, وأصبح, وأصحب, وأصروا, وأصفىكم, وأصلح, وأصلحا, وأصلحنا, وأصلحوا, وأصيلا, وأنصتوا, وأنصح, وأوصنى, وإرصادا, واحصروهم, واصب, واصبا, واصبر, واصبروا, واصطبر, واصطفىك, واصطنعتك, واصفح, واصفحوا, واصنع, واعتصموا, واقصد, والءاصال, والأبرص, والأبصر, والأصم, والأنصاب, والأنصار, والبصر, والبصير, والصئمت, والصئمين, والصاحب, والصبءون, والصبءين, والصبح, والصبرت, والصبرين, والصدقت, والصدقين, والصديقين, والصفت, والصلح, والصلحين, والصلوة, والصيف, والعصر, والعصيان, والمتصدقت, والمتصدقين, والمحصنت, والمصدقت, والنصرى, وانتصروا, وانصرنا, وانصروا, وبصدهم, وبصلها, وتربصتم, وتصدق, وتصدون, وتصدية, وتصريف, وتصف, وتصفحوا, وتصلحوا, وتصلية, وتفصيل, وتفصيلا, وتواصوا, وحصل, وحصورا, وحصيد, وسيصلون, وصابروا, وصاحبهما, وصبروا, وصبغ, وصحبته, وصد, وصدف, وصدق, وصدقت, وصدها, وصدوا, وصدوكم, وصرفنا, وصفهم, وصل, وصلح, وصلنا, وصلوت, وصما, وصموا, وصهرا, وصوركم, وصى, وصىكم, وصية, وصيلة, وصينا, وعصوا, وعصى, وعصيتم, وعصينا, وعصيهم, وغواص, وفصل, وفصله, وفصيلته, وقص, وقصر, ولأصلبنكم, ولتصغى, ولتصنع, ولتنصرنه, ولنصبرن, وليصفحوا, وليمحص, ولينصرن, ومصدقا, ومصيرا, ومعصيت, ومقصرين, ونصحت, ونصرنه, ونصرنهم, ونصروا, ونصروه, ونصفه, ونصله, ونصيرا, ونفصل, ونقص, ووصى, ووصينا, ويبصرون, ويتربص, ويصبر, ويصدكم, ويصدون, ويصرفه, ويصلح, ويصلى, ويصنع, وينصرك, وينصركم, وينصرون, يبصر, يبصروا, يبصرون, يبصرونهم, يتربصن, يتربصون, يختص, يختصمون, يخرصون, يخصفان, يخصمون, يستصرخه, يصب, يصبح, يصبروا, يصبكم, يصبها, يصحبون, يصحبى, يصدر, يصدعون, يصدفون, يصدقنى, يصدقوا, يصدقون, يصدكم, يصدنك, يصدنكم, يصدون, يصر, يصرف, يصرفون, يصروا, يصرون, يصطرخون, يصطفى, يصعد, يصعقون, يصفون, يصل, يصلبوا, يصلح, يصلحا, يصلحون, يصلوا, يصلون, يصلونها, يصلى, يصلىها, يصنع, يصنعون, يصهر, يصوركم, يصيب, يصيبكم, يصيبنا, يصيبهم, يعتصم, يعص, يعصرون, يعصمك, يعصمكم, يعصمنى, يعصون, يعصينك, يغوصون, يفصل, يقص, يقصرون, يقصون, ينتصرون, ينصر, ينصركم, ينصرنا, ينصرنى, ينصره, ينصرون, ينصرونكم, ينصرونه, ينصرونهم, ينقص, ينقصوكم, يوصل, يوصى, يوصيكم, يوصين,
Entries found: 2071 (109x19), Amount of Verses: 1604
in Table: Quran
1:6اهدنا الصرط المستقيم
1:7صرط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين
2:3الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلوة ومما رزقنهم ينفقون
2:7ختم الله على قلوبهم وعلى سمعهم وعلى أبصرهم غشوة ولهم عذاب عظيم
2:11وإذا قيل لهم لا تفسدوا فى الأرض قالوا إنما نحن مصلحون
2:17مثلهم كمثل الذى استوقد نارا فلما أضاءت ما حوله ذهب الله بنورهم وتركهم فى ظلمت لا يبصرون
2:18صم بكم عمى فهم لا يرجعون
2:19أو كصيب من السماء فيه ظلمت ورعد وبرق يجعلون أصبعهم فى ءاذانهم من الصوعق حذر الموت والله محيط بالكفرين
2:20يكاد البرق يخطف أبصرهم كلما أضاء لهم مشوا فيه وإذا أظلم عليهم قاموا ولو شاء الله لذهب بسمعهم وأبصرهم إن الله على كل شىء قدير
2:23وإن كنتم فى ريب مما نزلنا على عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صدقين
2:25وبشر الذين ءامنوا وعملوا الصلحت أن لهم جنت تجرى من تحتها الأنهر كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذى رزقنا من قبل وأتوا به متشبها ولهم فيها أزوج مطهرة وهم فيها خلدون
2:27الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون فى الأرض أولئك هم الخسرون
2:31وعلم ءادم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملئكة فقال أنبءونى بأسماء هؤلاء إن كنتم صدقين
2:39والذين كفروا وكذبوا بءايتنا أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:41وءامنوا بما أنزلت مصدقا لما معكم ولا تكونوا أول كافر به ولا تشتروا بءايتى ثمنا قليلا وإيى فاتقون
2:43وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة واركعوا مع الركعين
2:45واستعينوا بالصبر والصلوة وإنها لكبيرة إلا على الخشعين
2:48واتقوا يوما لا تجزى نفس عن نفس شيءا ولا يقبل منها شفعة ولا يؤخذ منها عدل ولا هم ينصرون
2:55وإذ قلتم يموسى لن نؤمن لك حتى نرى الله جهرة فأخذتكم الصعقة وأنتم تنظرون
2:60وإذ استسقى موسى لقومه فقلنا اضرب بعصاك الحجر فانفجرت منه اثنتا عشرة عينا قد علم كل أناس مشربهم كلوا واشربوا من رزق الله ولا تعثوا فى الأرض مفسدين
2:61وإذ قلتم يموسى لن نصبر على طعام وحد فادع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الأرض من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذى هو أدنى بالذى هو خير اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم وضربت عليهم الذلة والمسكنة وباءو بغضب من الله ذلك بأنهم كانوا يكفرون بءايت الله ويقتلون النبين بغير الحق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون
2:62إن الذين ءامنوا والذين هادوا والنصرى والصبءين من ءامن بالله واليوم الءاخر وعمل صلحا فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون
2:69قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما لونها قال إنه يقول إنها بقرة صفراء فاقع لونها تسر النظرين
2:81بلى من كسب سيئة وأحطت به خطيءته فأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:82والذين ءامنوا وعملوا الصلحت أولئك أصحب الجنة هم فيها خلدون
2:83وإذ أخذنا ميثق بنى إسرءيل لا تعبدون إلا الله وبالولدين إحسانا وذى القربى واليتمى والمسكين وقولوا للناس حسنا وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة ثم توليتم إلا قليلا منكم وأنتم معرضون
2:86أولئك الذين اشتروا الحيوة الدنيا بالءاخرة فلا يخفف عنهم العذاب ولا هم ينصرون
2:89ولما جاءهم كتب من عند الله مصدق لما معهم وكانوا من قبل يستفتحون على الذين كفروا فلما جاءهم ما عرفوا كفروا به فلعنة الله على الكفرين
2:91وإذا قيل لهم ءامنوا بما أنزل الله قالوا نؤمن بما أنزل علينا ويكفرون بما وراءه وهو الحق مصدقا لما معهم قل فلم تقتلون أنبياء الله من قبل إن كنتم مؤمنين
2:93وإذ أخذنا ميثقكم ورفعنا فوقكم الطور خذوا ما ءاتينكم بقوة واسمعوا قالوا سمعنا وعصينا وأشربوا فى قلوبهم العجل بكفرهم قل بئسما يأمركم به إيمنكم إن كنتم مؤمنين
2:94قل إن كانت لكم الدار الءاخرة عند الله خالصة من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صدقين
2:96ولتجدنهم أحرص الناس على حيوة ومن الذين أشركوا يود أحدهم لو يعمر ألف سنة وما هو بمزحزحه من العذاب أن يعمر والله بصير بما يعملون
2:97قل من كان عدوا لجبريل فإنه نزله على قلبك بإذن الله مصدقا لما بين يديه وهدى وبشرى للمؤمنين
2:101ولما جاءهم رسول من عند الله مصدق لما معهم نبذ فريق من الذين أوتوا الكتب كتب الله وراء ظهورهم كأنهم لا يعلمون
2:105ما يود الذين كفروا من أهل الكتب ولا المشركين أن ينزل عليكم من خير من ربكم والله يختص برحمته من يشاء والله ذو الفضل العظيم
2:107ألم تعلم أن الله له ملك السموت والأرض وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
2:109ود كثير من أهل الكتب لو يردونكم من بعد إيمنكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبين لهم الحق فاعفوا واصفحوا حتى يأتى الله بأمره إن الله على كل شىء قدير
2:110وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله إن الله بما تعملون بصير
2:111وقالوا لن يدخل الجنة إلا من كان هودا أو نصرى تلك أمانيهم قل هاتوا برهنكم إن كنتم صدقين
2:113وقالت اليهود ليست النصرى على شىء وقالت النصرى ليست اليهود على شىء وهم يتلون الكتب كذلك قال الذين لا يعلمون مثل قولهم فالله يحكم بينهم يوم القيمة فيما كانوا فيه يختلفون
2:119إنا أرسلنك بالحق بشيرا ونذيرا ولا تسءل عن أصحب الجحيم
2:120ولن ترضى عنك اليهود ولا النصرى حتى تتبع ملتهم قل إن هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذى جاءك من العلم ما لك من الله من ولى ولا نصير
2:123واتقوا يوما لا تجزى نفس عن نفس شيءا ولا يقبل منها عدل ولا تنفعها شفعة ولا هم ينصرون
2:125وإذ جعلنا البيت مثابة للناس وأمنا واتخذوا من مقام إبرهم مصلى وعهدنا إلى إبرهم وإسمعيل أن طهرا بيتى للطائفين والعكفين والركع السجود
2:126وإذ قال إبرهم رب اجعل هذا بلدا ءامنا وارزق أهله من الثمرت من ءامن منهم بالله واليوم الءاخر قال ومن كفر فأمتعه قليلا ثم أضطره إلى عذاب النار وبئس المصير
2:130ومن يرغب عن ملة إبرهم إلا من سفه نفسه ولقد اصطفينه فى الدنيا وإنه فى الءاخرة لمن الصلحين
2:132ووصى بها إبرهم بنيه ويعقوب يبنى إن الله اصطفى لكم الدين فلا تموتن إلا وأنتم مسلمون
2:135وقالوا كونوا هودا أو نصرى تهتدوا قل بل ملة إبرهم حنيفا وما كان من المشركين
2:138صبغة الله ومن أحسن من الله صبغة ونحن له عبدون
2:139قل أتحاجوننا فى الله وهو ربنا وربكم ولنا أعملنا ولكم أعملكم ونحن له مخلصون
2:140أم تقولون إن إبرهم وإسمعيل وإسحق ويعقوب والأسباط كانوا هودا أو نصرى قل ءأنتم أعلم أم الله ومن أظلم ممن كتم شهدة عنده من الله وما الله بغفل عما تعملون
2:142سيقول السفهاء من الناس ما ولىهم عن قبلتهم التى كانوا عليها قل لله المشرق والمغرب يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
2:153يأيها الذين ءامنوا استعينوا بالصبر والصلوة إن الله مع الصبرين
2:155ولنبلونكم بشىء من الخوف والجوع ونقص من الأمول والأنفس والثمرت وبشر الصبرين
2:156الذين إذا أصبتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه رجعون
2:157أولئك عليهم صلوت من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون
2:158إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما ومن تطوع خيرا فإن الله شاكر عليم
2:160إلا الذين تابوا وأصلحوا وبينوا فأولئك أتوب عليهم وأنا التواب الرحيم
2:164إن فى خلق السموت والأرض واختلف اليل والنهار والفلك التى تجرى فى البحر بما ينفع الناس وما أنزل الله من السماء من ماء فأحيا به الأرض بعد موتها وبث فيها من كل دابة وتصريف الريح والسحاب المسخر بين السماء والأرض لءايت لقوم يعقلون
2:171ومثل الذين كفروا كمثل الذى ينعق بما لا يسمع إلا دعاء ونداء صم بكم عمى فهم لا يعقلون
2:175أولئك الذين اشتروا الضللة بالهدى والعذاب بالمغفرة فما أصبرهم على النار
2:177ليس البر أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من ءامن بالله واليوم الءاخر والملئكة والكتب والنبين وءاتى المال على حبه ذوى القربى واليتمى والمسكين وابن السبيل والسائلين وفى الرقاب وأقام الصلوة وءاتى الزكوة والموفون بعهدهم إذا عهدوا والصبرين فى البأساء والضراء وحين البأس أولئك الذين صدقوا وأولئك هم المتقون
2:178يأيها الذين ءامنوا كتب عليكم القصاص فى القتلى الحر بالحر والعبد بالعبد والأنثى بالأنثى فمن عفى له من أخيه شىء فاتباع بالمعروف وأداء إليه بإحسن ذلك تخفيف من ربكم ورحمة فمن اعتدى بعد ذلك فله عذاب أليم
2:179ولكم فى القصاص حيوة يأولى الألبب لعلكم تتقون
2:180كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت إن ترك خيرا الوصية للولدين والأقربين بالمعروف حقا على المتقين
2:182فمن خاف من موص جنفا أو إثما فأصلح بينهم فلا إثم عليه إن الله غفور رحيم
2:183يأيها الذين ءامنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون
2:184أياما معدودت فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين فمن تطوع خيرا فهو خير له وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون
2:185شهر رمضان الذى أنزل فيه القرءان هدى للناس وبينت من الهدى والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هدىكم ولعلكم تشكرون
2:187أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالءن بشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى اليل ولا تبشروهن وأنتم عكفون فى المسجد تلك حدود الله فلا تقربوها كذلك يبين الله ءايته للناس لعلهم يتقون
2:194الشهر الحرام بالشهر الحرام والحرمت قصاص فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم واتقوا الله واعلموا أن الله مع المتقين
2:196وأتموا الحج والعمرة لله فإن أحصرتم فما استيسر من الهدى ولا تحلقوا رءوسكم حتى يبلغ الهدى محله فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك فإذا أمنتم فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدى فمن لم يجد فصيام ثلثة أيام فى الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة ذلك لمن لم يكن أهله حاضرى المسجد الحرام واتقوا الله واعلموا أن الله شديد العقاب
2:202أولئك لهم نصيب مما كسبوا والله سريع الحساب
2:204ومن الناس من يعجبك قوله فى الحيوة الدنيا ويشهد الله على ما فى قلبه وهو ألد الخصام
2:213كان الناس أمة وحدة فبعث الله النبين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينت بغيا بينهم فهدى الله الذين ءامنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
2:214أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين ءامنوا معه متى نصر الله ألا إن نصر الله قريب
2:217يسءلونك عن الشهر الحرام قتال فيه قل قتال فيه كبير وصد عن سبيل الله وكفر به والمسجد الحرام وإخراج أهله منه أكبر عند الله والفتنة أكبر من القتل ولا يزالون يقتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطعوا ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعملهم فى الدنيا والءاخرة وأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:220فى الدنيا والءاخرة ويسءلونك عن اليتمى قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخونكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم إن الله عزيز حكيم
2:224ولا تجعلوا الله عرضة لأيمنكم أن تبروا وتتقوا وتصلحوا بين الناس والله سميع عليم
2:226للذين يؤلون من نسائهم تربص أربعة أشهر فإن فاءو فإن الله غفور رحيم
2:228والمطلقت يتربصن بأنفسهن ثلثة قروء ولا يحل لهن أن يكتمن ما خلق الله فى أرحامهن إن كن يؤمن بالله واليوم الءاخر وبعولتهن أحق بردهن فى ذلك إن أرادوا إصلحا ولهن مثل الذى عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة والله عزيز حكيم
2:233والولدت يرضعن أولدهن حولين كاملين لمن أراد أن يتم الرضاعة وعلى المولود له رزقهن وكسوتهن بالمعروف لا تكلف نفس إلا وسعها لا تضار ولدة بولدها ولا مولود له بولده وعلى الوارث مثل ذلك فإن أرادا فصالا عن تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما وإن أردتم أن تسترضعوا أولدكم فلا جناح عليكم إذا سلمتم ما ءاتيتم بالمعروف واتقوا الله واعلموا أن الله بما تعملون بصير
2:234والذين يتوفون منكم ويذرون أزوجا يتربصن بأنفسهن أربعة أشهر وعشرا فإذا بلغن أجلهن فلا جناح عليكم فيما فعلن فى أنفسهن بالمعروف والله بما تعملون خبير
2:237وإن طلقتموهن من قبل أن تمسوهن وقد فرضتم لهن فريضة فنصف ما فرضتم إلا أن يعفون أو يعفوا الذى بيده عقدة النكاح وأن تعفوا أقرب للتقوى ولا تنسوا الفضل بينكم إن الله بما تعملون بصير
2:238حفظوا على الصلوت والصلوة الوسطى وقوموا لله قنتين
2:240والذين يتوفون منكم ويذرون أزوجا وصية لأزوجهم متعا إلى الحول غير إخراج فإن خرجن فلا جناح عليكم فى ما فعلن فى أنفسهن من معروف والله عزيز حكيم
2:247وقال لهم نبيهم إن الله قد بعث لكم طالوت ملكا قالوا أنى يكون له الملك علينا ونحن أحق بالملك منه ولم يؤت سعة من المال قال إن الله اصطفىه عليكم وزاده بسطة فى العلم والجسم والله يؤتى ملكه من يشاء والله وسع عليم
2:249فلما فصل طالوت بالجنود قال إن الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس منى ومن لم يطعمه فإنه منى إلا من اغترف غرفة بيده فشربوا منه إلا قليلا منهم فلما جاوزه هو والذين ءامنوا معه قالوا لا طاقة لنا اليوم بجالوت وجنوده قال الذين يظنون أنهم ملقوا الله كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله والله مع الصبرين
2:250ولما برزوا لجالوت وجنوده قالوا ربنا أفرغ علينا صبرا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكفرين
2:256لا إكراه فى الدين قد تبين الرشد من الغى فمن يكفر بالطغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها والله سميع عليم
2:257الله ولى الذين ءامنوا يخرجهم من الظلمت إلى النور والذين كفروا أولياؤهم الطغوت يخرجونهم من النور إلى الظلمت أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:260وإذ قال إبرهم رب أرنى كيف تحى الموتى قال أولم تؤمن قال بلى ولكن ليطمئن قلبى قال فخذ أربعة من الطير فصرهن إليك ثم اجعل على كل جبل منهن جزءا ثم ادعهن يأتينك سعيا واعلم أن الله عزيز حكيم
2:263قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غنى حليم
2:264يأيها الذين ءامنوا لا تبطلوا صدقتكم بالمن والأذى كالذى ينفق ماله رئاء الناس ولا يؤمن بالله واليوم الءاخر فمثله كمثل صفوان عليه تراب فأصابه وابل فتركه صلدا لا يقدرون على شىء مما كسبوا والله لا يهدى القوم الكفرين
2:265ومثل الذين ينفقون أمولهم ابتغاء مرضات الله وتثبيتا من أنفسهم كمثل جنة بربوة أصابها وابل فءاتت أكلها ضعفين فإن لم يصبها وابل فطل والله بما تعملون بصير
2:266أيود أحدكم أن تكون له جنة من نخيل وأعناب تجرى من تحتها الأنهر له فيها من كل الثمرت وأصابه الكبر وله ذرية ضعفاء فأصابها إعصار فيه نار فاحترقت كذلك يبين الله لكم الءايت لعلكم تتفكرون
2:270وما أنفقتم من نفقة أو نذرتم من نذر فإن الله يعلمه وما للظلمين من أنصار
2:271إن تبدوا الصدقت فنعما هى وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء فهو خير لكم ويكفر عنكم من سيءاتكم والله بما تعملون خبير
2:273للفقراء الذين أحصروا فى سبيل الله لا يستطيعون ضربا فى الأرض يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف تعرفهم بسيمهم لا يسءلون الناس إلحافا وما تنفقوا من خير فإن الله به عليم
2:275الذين يأكلون الربوا لا يقومون إلا كما يقوم الذى يتخبطه الشيطن من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربوا وأحل الله البيع وحرم الربوا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله ومن عاد فأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:276يمحق الله الربوا ويربى الصدقت والله لا يحب كل كفار أثيم
2:277إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وأقاموا الصلوة وءاتوا الزكوة لهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون
2:280وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة وأن تصدقوا خير لكم إن كنتم تعلمون
2:282يأيها الذين ءامنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذى عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيءا فإن كان الذى عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحدىهما فتذكر إحدىهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسءموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهدة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجرة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شىء عليم
2:285ءامن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل ءامن بالله وملئكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير
2:286لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولىنا فانصرنا على القوم الكفرين
3:3نزل عليك الكتب بالحق مصدقا لما بين يديه وأنزل التورىة والإنجيل
3:6هو الذى يصوركم فى الأرحام كيف يشاء لا إله إلا هو العزيز الحكيم
3:13قد كان لكم ءاية فى فئتين التقتا فئة تقتل فى سبيل الله وأخرى كافرة يرونهم مثليهم رأى العين والله يؤيد بنصره من يشاء إن فى ذلك لعبرة لأولى الأبصر
3:15قل أؤنبئكم بخير من ذلكم للذين اتقوا عند ربهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها وأزوج مطهرة ورضون من الله والله بصير بالعباد
3:17الصبرين والصدقين والقنتين والمنفقين والمستغفرين بالأسحار
3:20فإن حاجوك فقل أسلمت وجهى لله ومن اتبعن وقل للذين أوتوا الكتب والأمين ءأسلمتم فإن أسلموا فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما عليك البلغ والله بصير بالعباد
3:22أولئك الذين حبطت أعملهم فى الدنيا والءاخرة وما لهم من نصرين
3:23ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يدعون إلى كتب الله ليحكم بينهم ثم يتولى فريق منهم وهم معرضون
3:28لا يتخذ المؤمنون الكفرين أولياء من دون المؤمنين ومن يفعل ذلك فليس من الله فى شىء إلا أن تتقوا منهم تقىة ويحذركم الله نفسه وإلى الله المصير
3:29قل إن تخفوا ما فى صدوركم أو تبدوه يعلمه الله ويعلم ما فى السموت وما فى الأرض والله على كل شىء قدير
3:33إن الله اصطفى ءادم ونوحا وءال إبرهيم وءال عمرن على العلمين
3:39فنادته الملئكة وهو قائم يصلى فى المحراب أن الله يبشرك بيحيى مصدقا بكلمة من الله وسيدا وحصورا ونبيا من الصلحين
3:42وإذ قالت الملئكة يمريم إن الله اصطفىك وطهرك واصطفىك على نساء العلمين
3:44ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ يلقون أقلمهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ يختصمون
3:46ويكلم الناس فى المهد وكهلا ومن الصلحين
3:49ورسولا إلى بنى إسرءيل أنى قد جئتكم بءاية من ربكم أنى أخلق لكم من الطين كهيءة الطير فأنفخ فيه فيكون طيرا بإذن الله وأبرئ الأكمه والأبرص وأحى الموتى بإذن الله وأنبئكم بما تأكلون وما تدخرون فى بيوتكم إن فى ذلك لءاية لكم إن كنتم مؤمنين
3:50ومصدقا لما بين يدى من التورىة ولأحل لكم بعض الذى حرم عليكم وجئتكم بءاية من ربكم فاتقوا الله وأطيعون
3:51إن الله ربى وربكم فاعبدوه هذا صرط مستقيم
3:52فلما أحس عيسى منهم الكفر قال من أنصارى إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله ءامنا بالله واشهد بأنا مسلمون
3:56فأما الذين كفروا فأعذبهم عذابا شديدا فى الدنيا والءاخرة وما لهم من نصرين
3:57وأما الذين ءامنوا وعملوا الصلحت فيوفيهم أجورهم والله لا يحب الظلمين
3:62إن هذا لهو القصص الحق وما من إله إلا الله وإن الله لهو العزيز الحكيم
3:67ما كان إبرهيم يهوديا ولا نصرانيا ولكن كان حنيفا مسلما وما كان من المشركين
3:74يختص برحمته من يشاء والله ذو الفضل العظيم
3:81وإذ أخذ الله ميثق النبين لما ءاتيتكم من كتب وحكمة ثم جاءكم رسول مصدق لما معكم لتؤمنن به ولتنصرنه قال ءأقررتم وأخذتم على ذلكم إصرى قالوا أقررنا قال فاشهدوا وأنا معكم من الشهدين
3:89إلا الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا فإن الله غفور رحيم
3:91إن الذين كفروا وماتوا وهم كفار فلن يقبل من أحدهم ملء الأرض ذهبا ولو افتدى به أولئك لهم عذاب أليم وما لهم من نصرين
3:93كل الطعام كان حلا لبنى إسرءيل إلا ما حرم إسرءيل على نفسه من قبل أن تنزل التورىة قل فأتوا بالتورىة فاتلوها إن كنتم صدقين
3:95قل صدق الله فاتبعوا ملة إبرهيم حنيفا وما كان من المشركين
3:99قل يأهل الكتب لم تصدون عن سبيل الله من ءامن تبغونها عوجا وأنتم شهداء وما الله بغفل عما تعملون
3:101وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم ءايت الله وفيكم رسوله ومن يعتصم بالله فقد هدى إلى صرط مستقيم
3:103واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمت الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخونا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم ءايته لعلكم تهتدون
3:111لن يضروكم إلا أذى وإن يقتلوكم يولوكم الأدبار ثم لا ينصرون
3:112ضربت عليهم الذلة أين ما ثقفوا إلا بحبل من الله وحبل من الناس وباءو بغضب من الله وضربت عليهم المسكنة ذلك بأنهم كانوا يكفرون بءايت الله ويقتلون الأنبياء بغير حق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون
3:114يؤمنون بالله واليوم الءاخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسرعون فى الخيرت وأولئك من الصلحين
3:116إن الذين كفروا لن تغنى عنهم أمولهم ولا أولدهم من الله شيءا وأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
3:117مثل ما ينفقون فى هذه الحيوة الدنيا كمثل ريح فيها صر أصابت حرث قوم ظلموا أنفسهم فأهلكته وما ظلمهم الله ولكن أنفسهم يظلمون
3:118يأيها الذين ءامنوا لا تتخذوا بطانة من دونكم لا يألونكم خبالا ودوا ما عنتم قد بدت البغضاء من أفوههم وما تخفى صدورهم أكبر قد بينا لكم الءايت إن كنتم تعقلون
3:119هأنتم أولاء تحبونهم ولا يحبونكم وتؤمنون بالكتب كله وإذا لقوكم قالوا ءامنا وإذا خلوا عضوا عليكم الأنامل من الغيظ قل موتوا بغيظكم إن الله عليم بذات الصدور
3:120إن تمسسكم حسنة تسؤهم وإن تصبكم سيئة يفرحوا بها وإن تصبروا وتتقوا لا يضركم كيدهم شيءا إن الله بما يعملون محيط
3:123ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة فاتقوا الله لعلكم تشكرون
3:125بلى إن تصبروا وتتقوا ويأتوكم من فورهم هذا يمددكم ربكم بخمسة ءالف من الملئكة مسومين
3:126وما جعله الله إلا بشرى لكم ولتطمئن قلوبكم به وما النصر إلا من عند الله العزيز الحكيم
3:135والذين إذا فعلوا فحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون
3:141وليمحص الله الذين ءامنوا ويمحق الكفرين
3:142أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يعلم الله الذين جهدوا منكم ويعلم الصبرين
3:146وكأين من نبى قتل معه ربيون كثير فما وهنوا لما أصابهم فى سبيل الله وما ضعفوا وما استكانوا والله يحب الصبرين
3:147وما كان قولهم إلا أن قالوا ربنا اغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا فى أمرنا وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكفرين
3:150بل الله مولىكم وهو خير النصرين
3:152ولقد صدقكم الله وعده إذ تحسونهم بإذنه حتى إذا فشلتم وتنزعتم فى الأمر وعصيتم من بعد ما أرىكم ما تحبون منكم من يريد الدنيا ومنكم من يريد الءاخرة ثم صرفكم عنهم ليبتليكم ولقد عفا عنكم والله ذو فضل على المؤمنين
3:153إذ تصعدون ولا تلون على أحد والرسول يدعوكم فى أخرىكم فأثبكم غما بغم لكيلا تحزنوا على ما فاتكم ولا ما أصبكم والله خبير بما تعملون
3:154ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجهلية يقولون هل لنا من الأمر من شىء قل إن الأمر كله لله يخفون فى أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شىء ما قتلنا ههنا قل لو كنتم فى بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلى الله ما فى صدوركم وليمحص ما فى قلوبكم والله عليم بذات الصدور
3:156يأيها الذين ءامنوا لا تكونوا كالذين كفروا وقالوا لإخونهم إذا ضربوا فى الأرض أو كانوا غزى لو كانوا عندنا ما ماتوا وما قتلوا ليجعل الله ذلك حسرة فى قلوبهم والله يحى ويميت والله بما تعملون بصير
3:160إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذى ينصركم من بعده وعلى الله فليتوكل المؤمنون
3:162أفمن اتبع رضون الله كمن باء بسخط من الله ومأوىه جهنم وبئس المصير
3:163هم درجت عند الله والله بصير بما يعملون
3:165أولما أصبتكم مصيبة قد أصبتم مثليها قلتم أنى هذا قل هو من عند أنفسكم إن الله على كل شىء قدير
3:166وما أصبكم يوم التقى الجمعان فبإذن الله وليعلم المؤمنين
3:168الذين قالوا لإخونهم وقعدوا لو أطاعونا ما قتلوا قل فادرءوا عن أنفسكم الموت إن كنتم صدقين
3:172الذين استجابوا لله والرسول من بعد ما أصابهم القرح للذين أحسنوا منهم واتقوا أجر عظيم
3:183الذين قالوا إن الله عهد إلينا ألا نؤمن لرسول حتى يأتينا بقربان تأكله النار قل قد جاءكم رسل من قبلى بالبينت وبالذى قلتم فلم قتلتموهم إن كنتم صدقين
3:186لتبلون فى أمولكم وأنفسكم ولتسمعن من الذين أوتوا الكتب من قبلكم ومن الذين أشركوا أذى كثيرا وإن تصبروا وتتقوا فإن ذلك من عزم الأمور
3:192ربنا إنك من تدخل النار فقد أخزيته وما للظلمين من أنصار
3:200يأيها الذين ءامنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون
4:4وءاتوا النساء صدقتهن نحلة فإن طبن لكم عن شىء منه نفسا فكلوه هنيءا مريءا
4:7للرجال نصيب مما ترك الولدان والأقربون وللنساء نصيب مما ترك الولدان والأقربون مما قل منه أو كثر نصيبا مفروضا
4:10إن الذين يأكلون أمول اليتمى ظلما إنما يأكلون فى بطونهم نارا وسيصلون سعيرا
4:11يوصيكم الله فى أولدكم للذكر مثل حظ الأنثيين فإن كن نساء فوق اثنتين فلهن ثلثا ما ترك وإن كانت وحدة فلها النصف ولأبويه لكل وحد منهما السدس مما ترك إن كان له ولد فإن لم يكن له ولد وورثه أبواه فلأمه الثلث فإن كان له إخوة فلأمه السدس من بعد وصية يوصى بها أو دين ءاباؤكم وأبناؤكم لا تدرون أيهم أقرب لكم نفعا فريضة من الله إن الله كان عليما حكيما
4:12ولكم نصف ما ترك أزوجكم إن لم يكن لهن ولد فإن كان لهن ولد فلكم الربع مما تركن من بعد وصية يوصين بها أو دين ولهن الربع مما تركتم إن لم يكن لكم ولد فإن كان لكم ولد فلهن الثمن مما تركتم من بعد وصية توصون بها أو دين وإن كان رجل يورث كللة أو امرأة وله أخ أو أخت فلكل وحد منهما السدس فإن كانوا أكثر من ذلك فهم شركاء فى الثلث من بعد وصية يوصى بها أو دين غير مضار وصية من الله والله عليم حليم
4:14ومن يعص الله ورسوله ويتعد حدوده يدخله نارا خلدا فيها وله عذاب مهين
4:16والذان يأتينها منكم فءاذوهما فإن تابا وأصلحا فأعرضوا عنهما إن الله كان توابا رحيما
4:23حرمت عليكم أمهتكم وبناتكم وأخوتكم وعمتكم وخلتكم وبنات الأخ وبنات الأخت وأمهتكم التى أرضعنكم وأخوتكم من الرضعة وأمهت نسائكم وربئبكم التى فى حجوركم من نسائكم التى دخلتم بهن فإن لم تكونوا دخلتم بهن فلا جناح عليكم وحلئل أبنائكم الذين من أصلبكم وأن تجمعوا بين الأختين إلا ما قد سلف إن الله كان غفورا رحيما
4:24والمحصنت من النساء إلا ما ملكت أيمنكم كتب الله عليكم وأحل لكم ما وراء ذلكم أن تبتغوا بأمولكم محصنين غير مسفحين فما استمتعتم به منهن فءاتوهن أجورهن فريضة ولا جناح عليكم فيما ترضيتم به من بعد الفريضة إن الله كان عليما حكيما
4:25ومن لم يستطع منكم طولا أن ينكح المحصنت المؤمنت فمن ما ملكت أيمنكم من فتيتكم المؤمنت والله أعلم بإيمنكم بعضكم من بعض فانكحوهن بإذن أهلهن وءاتوهن أجورهن بالمعروف محصنت غير مسفحت ولا متخذت أخدان فإذا أحصن فإن أتين بفحشة فعليهن نصف ما على المحصنت من العذاب ذلك لمن خشى العنت منكم وأن تصبروا خير لكم والله غفور رحيم
4:30ومن يفعل ذلك عدونا وظلما فسوف نصليه نارا وكان ذلك على الله يسيرا
4:32ولا تتمنوا ما فضل الله به بعضكم على بعض للرجال نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن وسءلوا الله من فضله إن الله كان بكل شىء عليما
4:33ولكل جعلنا مولى مما ترك الولدان والأقربون والذين عقدت أيمنكم فءاتوهم نصيبهم إن الله كان على كل شىء شهيدا
4:34الرجال قومون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أمولهم فالصلحت قنتت حفظت للغيب بما حفظ الله والتى تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن فى المضاجع واضربوهن فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا إن الله كان عليا كبيرا
4:35وإن خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها إن يريدا إصلحا يوفق الله بينهما إن الله كان عليما خبيرا
4:36واعبدوا الله ولا تشركوا به شيءا وبالولدين إحسنا وبذى القربى واليتمى والمسكين والجار ذى القربى والجار الجنب والصاحب بالجنب وابن السبيل وما ملكت أيمنكم إن الله لا يحب من كان مختالا فخورا
4:42يومئذ يود الذين كفروا وعصوا الرسول لو تسوى بهم الأرض ولا يكتمون الله حديثا
4:43يأيها الذين ءامنوا لا تقربوا الصلوة وأنتم سكرى حتى تعلموا ما تقولون ولا جنبا إلا عابرى سبيل حتى تغتسلوا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لمستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم إن الله كان عفوا غفورا
4:44ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يشترون الضللة ويريدون أن تضلوا السبيل
4:45والله أعلم بأعدائكم وكفى بالله وليا وكفى بالله نصيرا
4:46من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع ورعنا ليا بألسنتهم وطعنا فى الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا
4:47يأيها الذين أوتوا الكتب ءامنوا بما نزلنا مصدقا لما معكم من قبل أن نطمس وجوها فنردها على أدبارها أو نلعنهم كما لعنا أصحب السبت وكان أمر الله مفعولا
4:51ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يؤمنون بالجبت والطغوت ويقولون للذين كفروا هؤلاء أهدى من الذين ءامنوا سبيلا
4:52أولئك الذين لعنهم الله ومن يلعن الله فلن تجد له نصيرا
4:53أم لهم نصيب من الملك فإذا لا يؤتون الناس نقيرا
4:55فمنهم من ءامن به ومنهم من صد عنه وكفى بجهنم سعيرا
4:56إن الذين كفروا بءايتنا سوف نصليهم نارا كلما نضجت جلودهم بدلنهم جلودا غيرها ليذوقوا العذاب إن الله كان عزيزا حكيما
4:57والذين ءامنوا وعملوا الصلحت سندخلهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا لهم فيها أزوج مطهرة وندخلهم ظلا ظليلا
4:58إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمنت إلى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا
4:61وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول رأيت المنفقين يصدون عنك صدودا
4:62فكيف إذا أصبتهم مصيبة بما قدمت أيديهم ثم جاءوك يحلفون بالله إن أردنا إلا إحسنا وتوفيقا
4:68ولهدينهم صرطا مستقيما
4:69ومن يطع الله والرسول فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبين والصديقين والشهداء والصلحين وحسن أولئك رفيقا
4:72وإن منكم لمن ليبطئن فإن أصبتكم مصيبة قال قد أنعم الله على إذ لم أكن معهم شهيدا
4:73ولئن أصبكم فضل من الله ليقولن كأن لم تكن بينكم وبينه مودة يليتنى كنت معهم فأفوز فوزا عظيما
4:75وما لكم لا تقتلون فى سبيل الله والمستضعفين من الرجال والنساء والولدن الذين يقولون ربنا أخرجنا من هذه القرية الظالم أهلها واجعل لنا من لدنك وليا واجعل لنا من لدنك نصيرا
4:77ألم تر إلى الذين قيل لهم كفوا أيديكم وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة فلما كتب عليهم القتال إذا فريق منهم يخشون الناس كخشية الله أو أشد خشية وقالوا ربنا لم كتبت علينا القتال لولا أخرتنا إلى أجل قريب قل متع الدنيا قليل والءاخرة خير لمن اتقى ولا تظلمون فتيلا
4:78أينما تكونوا يدرككم الموت ولو كنتم فى بروج مشيدة وإن تصبهم حسنة يقولوا هذه من عند الله وإن تصبهم سيئة يقولوا هذه من عندك قل كل من عند الله فمال هؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثا
4:79ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك وأرسلنك للناس رسولا وكفى بالله شهيدا
4:85من يشفع شفعة حسنة يكن له نصيب منها ومن يشفع شفعة سيئة يكن له كفل منها وكان الله على كل شىء مقيتا
4:87الله لا إله إلا هو ليجمعنكم إلى يوم القيمة لا ريب فيه ومن أصدق من الله حديثا
4:89ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء فلا تتخذوا منهم أولياء حتى يهاجروا فى سبيل الله فإن تولوا فخذوهم واقتلوهم حيث وجدتموهم ولا تتخذوا منهم وليا ولا نصيرا
4:90إلا الذين يصلون إلى قوم بينكم وبينهم ميثق أو جاءوكم حصرت صدورهم أن يقتلوكم أو يقتلوا قومهم ولو شاء الله لسلطهم عليكم فلقتلوكم فإن اعتزلوكم فلم يقتلوكم وألقوا إليكم السلم فما جعل الله لكم عليهم سبيلا
4:92وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلا خطءا ومن قتل مؤمنا خطءا فتحرير رقبة مؤمنة ودية مسلمة إلى أهله إلا أن يصدقوا فإن كان من قوم عدو لكم وهو مؤمن فتحرير رقبة مؤمنة وإن كان من قوم بينكم وبينهم ميثق فدية مسلمة إلى أهله وتحرير رقبة مؤمنة فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله وكان الله عليما حكيما
4:97إن الذين توفىهم الملئكة ظالمى أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين فى الأرض قالوا ألم تكن أرض الله وسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأوىهم جهنم وساءت مصيرا
4:101وإذا ضربتم فى الأرض فليس عليكم جناح أن تقصروا من الصلوة إن خفتم أن يفتنكم الذين كفروا إن الكفرين كانوا لكم عدوا مبينا
4:102وإذا كنت فيهم فأقمت لهم الصلوة فلتقم طائفة منهم معك وليأخذوا أسلحتهم فإذا سجدوا فليكونوا من ورائكم ولتأت طائفة أخرى لم يصلوا فليصلوا معك وليأخذوا حذرهم وأسلحتهم ود الذين كفروا لو تغفلون عن أسلحتكم وأمتعتكم فيميلون عليكم ميلة وحدة ولا جناح عليكم إن كان بكم أذى من مطر أو كنتم مرضى أن تضعوا أسلحتكم وخذوا حذركم إن الله أعد للكفرين عذابا مهينا
4:103فإذا قضيتم الصلوة فاذكروا الله قيما وقعودا وعلى جنوبكم فإذا اطمأننتم فأقيموا الصلوة إن الصلوة كانت على المؤمنين كتبا موقوتا
4:105إنا أنزلنا إليك الكتب بالحق لتحكم بين الناس بما أرىك الله ولا تكن للخائنين خصيما
4:114لا خير فى كثير من نجوىهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما
4:115ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا
4:118لعنه الله وقال لأتخذن من عبادك نصيبا مفروضا
4:121أولئك مأوىهم جهنم ولا يجدون عنها محيصا
4:122والذين ءامنوا وعملوا الصلحت سندخلهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا وعد الله حقا ومن أصدق من الله قيلا
4:123ليس بأمانيكم ولا أمانى أهل الكتب من يعمل سوءا يجز به ولا يجد له من دون الله وليا ولا نصيرا
4:124ومن يعمل من الصلحت من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون نقيرا
4:128وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو إعراضا فلا جناح عليهما أن يصلحا بينهما صلحا والصلح خير وأحضرت الأنفس الشح وإن تحسنوا وتتقوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا
4:129ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وإن تصلحوا وتتقوا فإن الله كان غفورا رحيما
4:131ولله ما فى السموت وما فى الأرض ولقد وصينا الذين أوتوا الكتب من قبلكم وإياكم أن اتقوا الله وإن تكفروا فإن لله ما فى السموت وما فى الأرض وكان الله غنيا حميدا
4:134من كان يريد ثواب الدنيا فعند الله ثواب الدنيا والءاخرة وكان الله سميعا بصيرا
4:141الذين يتربصون بكم فإن كان لكم فتح من الله قالوا ألم نكن معكم وإن كان للكفرين نصيب قالوا ألم نستحوذ عليكم ونمنعكم من المؤمنين فالله يحكم بينكم يوم القيمة ولن يجعل الله للكفرين على المؤمنين سبيلا
4:142إن المنفقين يخدعون الله وهو خدعهم وإذا قاموا إلى الصلوة قاموا كسالى يراءون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلا
4:145إن المنفقين فى الدرك الأسفل من النار ولن تجد لهم نصيرا
4:146إلا الذين تابوا وأصلحوا واعتصموا بالله وأخلصوا دينهم لله فأولئك مع المؤمنين وسوف يؤت الله المؤمنين أجرا عظيما
4:153يسءلك أهل الكتب أن تنزل عليهم كتبا من السماء فقد سألوا موسى أكبر من ذلك فقالوا أرنا الله جهرة فأخذتهم الصعقة بظلمهم ثم اتخذوا العجل من بعد ما جاءتهم البينت فعفونا عن ذلك وءاتينا موسى سلطنا مبينا
4:157وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وإن الذين اختلفوا فيه لفى شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقينا
4:160فبظلم من الذين هادوا حرمنا عليهم طيبت أحلت لهم وبصدهم عن سبيل الله كثيرا
4:162لكن الرسخون فى العلم منهم والمؤمنون يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك والمقيمين الصلوة والمؤتون الزكوة والمؤمنون بالله واليوم الءاخر أولئك سنؤتيهم أجرا عظيما
4:164ورسلا قد قصصنهم عليك من قبل ورسلا لم نقصصهم عليك وكلم الله موسى تكليما
4:167إن الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله قد ضلوا ضللا بعيدا
4:173فأما الذين ءامنوا وعملوا الصلحت فيوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله وأما الذين استنكفوا واستكبروا فيعذبهم عذابا أليما ولا يجدون لهم من دون الله وليا ولا نصيرا
4:175فأما الذين ءامنوا بالله واعتصموا به فسيدخلهم فى رحمة منه وفضل ويهديهم إليه صرطا مستقيما
4:176يستفتونك قل الله يفتيكم فى الكللة إن امرؤا هلك ليس له ولد وله أخت فلها نصف ما ترك وهو يرثها إن لم يكن لها ولد فإن كانتا اثنتين فلهما الثلثان مما ترك وإن كانوا إخوة رجالا ونساء فللذكر مثل حظ الأنثيين يبين الله لكم أن تضلوا والله بكل شىء عليم
5:1يأيها الذين ءامنوا أوفوا بالعقود أحلت لكم بهيمة الأنعم إلا ما يتلى عليكم غير محلى الصيد وأنتم حرم إن الله يحكم ما يريد
5:2يأيها الذين ءامنوا لا تحلوا شعئر الله ولا الشهر الحرام ولا الهدى ولا القلئد ولا ءامين البيت الحرام يبتغون فضلا من ربهم ورضونا وإذا حللتم فاصطادوا ولا يجرمنكم شنءان قوم أن صدوكم عن المسجد الحرام أن تعتدوا وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدون واتقوا الله إن الله شديد العقاب
5:3حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلم ذلكم فسق اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتى ورضيت لكم الإسلم دينا فمن اضطر فى مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم
5:5اليوم أحل لكم الطيبت وطعام الذين أوتوا الكتب حل لكم وطعامكم حل لهم والمحصنت من المؤمنت والمحصنت من الذين أوتوا الكتب من قبلكم إذا ءاتيتموهن أجورهن محصنين غير مسفحين ولا متخذى أخدان ومن يكفر بالإيمن فقد حبط عمله وهو فى الءاخرة من الخسرين
5:6يأيها الذين ءامنوا إذا قمتم إلى الصلوة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برءوسكم وأرجلكم إلى الكعبين وإن كنتم جنبا فاطهروا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لمستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم منه ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم لعلكم تشكرون
5:7واذكروا نعمة الله عليكم وميثقه الذى واثقكم به إذ قلتم سمعنا وأطعنا واتقوا الله إن الله عليم بذات الصدور
5:9وعد الله الذين ءامنوا وعملوا الصلحت لهم مغفرة وأجر عظيم
5:10والذين كفروا وكذبوا بءايتنا أولئك أصحب الجحيم
5:12ولقد أخذ الله ميثق بنى إسرءيل وبعثنا منهم اثنى عشر نقيبا وقال الله إنى معكم لئن أقمتم الصلوة وءاتيتم الزكوة وءامنتم برسلى وعزرتموهم وأقرضتم الله قرضا حسنا لأكفرن عنكم سيءاتكم ولأدخلنكم جنت تجرى من تحتها الأنهر فمن كفر بعد ذلك منكم فقد ضل سواء السبيل
5:13فبما نقضهم ميثقهم لعنهم وجعلنا قلوبهم قسية يحرفون الكلم عن مواضعه ونسوا حظا مما ذكروا به ولا تزال تطلع على خائنة منهم إلا قليلا منهم فاعف عنهم واصفح إن الله يحب المحسنين
5:14ومن الذين قالوا إنا نصرى أخذنا ميثقهم فنسوا حظا مما ذكروا به فأغرينا بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيمة وسوف ينبئهم الله بما كانوا يصنعون
5:16يهدى به الله من اتبع رضونه سبل السلم ويخرجهم من الظلمت إلى النور بإذنه ويهديهم إلى صرط مستقيم
5:18وقالت اليهود والنصرى نحن أبنؤا الله وأحبؤه قل فلم يعذبكم بذنوبكم بل أنتم بشر ممن خلق يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء ولله ملك السموت والأرض وما بينهما وإليه المصير
5:29إنى أريد أن تبوأ بإثمى وإثمك فتكون من أصحب النار وذلك جزؤا الظلمين
5:30فطوعت له نفسه قتل أخيه فقتله فأصبح من الخسرين
5:31فبعث الله غرابا يبحث فى الأرض ليريه كيف يورى سوءة أخيه قال يويلتى أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب فأورى سوءة أخى فأصبح من الندمين
5:33إنما جزؤا الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون فى الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزى فى الدنيا ولهم فى الءاخرة عذاب عظيم
5:39فمن تاب من بعد ظلمه وأصلح فإن الله يتوب عليه إن الله غفور رحيم
5:45وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس والعين بالعين والأنف بالأنف والأذن بالأذن والسن بالسن والجروح قصاص فمن تصدق به فهو كفارة له ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظلمون
5:46وقفينا على ءاثرهم بعيسى ابن مريم مصدقا لما بين يديه من التورىة وءاتينه الإنجيل فيه هدى ونور ومصدقا لما بين يديه من التورىة وهدى وموعظة للمتقين
5:48وأنزلنا إليك الكتب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتب ومهيمنا عليه فاحكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم عما جاءك من الحق لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا ولو شاء الله لجعلكم أمة وحدة ولكن ليبلوكم فى ما ءاتىكم فاستبقوا الخيرت إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون
5:49وأن احكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم واحذرهم أن يفتنوك عن بعض ما أنزل الله إليك فإن تولوا فاعلم أنما يريد الله أن يصيبهم ببعض ذنوبهم وإن كثيرا من الناس لفسقون
5:51يأيها الذين ءامنوا لا تتخذوا اليهود والنصرى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدى القوم الظلمين
5:52فترى الذين فى قلوبهم مرض يسرعون فيهم يقولون نخشى أن تصيبنا دائرة فعسى الله أن يأتى بالفتح أو أمر من عنده فيصبحوا على ما أسروا فى أنفسهم ندمين
5:53ويقول الذين ءامنوا أهؤلاء الذين أقسموا بالله جهد أيمنهم إنهم لمعكم حبطت أعملهم فأصبحوا خسرين
5:55إنما وليكم الله ورسوله والذين ءامنوا الذين يقيمون الصلوة ويؤتون الزكوة وهم ركعون
5:58وإذا ناديتم إلى الصلوة اتخذوها هزوا ولعبا ذلك بأنهم قوم لا يعقلون
5:63لولا ينهىهم الربنيون والأحبار عن قولهم الإثم وأكلهم السحت لبئس ما كانوا يصنعون
5:66ولو أنهم أقاموا التورىة والإنجيل وما أنزل إليهم من ربهم لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم منهم أمة مقتصدة وكثير منهم ساء ما يعملون
5:67يأيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس إن الله لا يهدى القوم الكفرين
5:69إن الذين ءامنوا والذين هادوا والصبءون والنصرى من ءامن بالله واليوم الءاخر وعمل صلحا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون
5:71وحسبوا ألا تكون فتنة فعموا وصموا ثم تاب الله عليهم ثم عموا وصموا كثير منهم والله بصير بما يعملون
5:72لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم وقال المسيح يبنى إسرءيل اعبدوا الله ربى وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأوىه النار وما للظلمين من أنصار
5:75ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام انظر كيف نبين لهم الءايت ثم انظر أنى يؤفكون
5:78لعن الذين كفروا من بنى إسرءيل على لسان داود وعيسى ابن مريم ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون
5:82لتجدن أشد الناس عدوة للذين ءامنوا اليهود والذين أشركوا ولتجدن أقربهم مودة للذين ءامنوا الذين قالوا إنا نصرى ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا وأنهم لا يستكبرون
5:84وما لنا لا نؤمن بالله وما جاءنا من الحق ونطمع أن يدخلنا ربنا مع القوم الصلحين
5:86والذين كفروا وكذبوا بءايتنا أولئك أصحب الجحيم
5:89لا يؤاخذكم الله باللغو فى أيمنكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمن فكفرته إطعام عشرة مسكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلثة أيام ذلك كفرة أيمنكم إذا حلفتم واحفظوا أيمنكم كذلك يبين الله لكم ءايته لعلكم تشكرون
5:90يأيها الذين ءامنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلم رجس من عمل الشيطن فاجتنبوه لعلكم تفلحون
5:91إنما يريد الشيطن أن يوقع بينكم العدوة والبغضاء فى الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلوة فهل أنتم منتهون
5:93ليس على الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جناح فيما طعموا إذا ما اتقوا وءامنوا وعملوا الصلحت ثم اتقوا وءامنوا ثم اتقوا وأحسنوا والله يحب المحسنين
5:94يأيها الذين ءامنوا ليبلونكم الله بشىء من الصيد تناله أيديكم ورماحكم ليعلم الله من يخافه بالغيب فمن اعتدى بعد ذلك فله عذاب أليم
5:95يأيها الذين ءامنوا لا تقتلوا الصيد وأنتم حرم ومن قتله منكم متعمدا فجزاء مثل ما قتل من النعم يحكم به ذوا عدل منكم هديا بلغ الكعبة أو كفرة طعام مسكين أو عدل ذلك صياما ليذوق وبال أمره عفا الله عما سلف ومن عاد فينتقم الله منه والله عزيز ذو انتقام
5:96أحل لكم صيد البحر وطعامه متعا لكم وللسيارة وحرم عليكم صيد البر ما دمتم حرما واتقوا الله الذى إليه تحشرون
5:102قد سألها قوم من قبلكم ثم أصبحوا بها كفرين
5:103ما جعل الله من بحيرة ولا سائبة ولا وصيلة ولا حام ولكن الذين كفروا يفترون على الله الكذب وأكثرهم لا يعقلون
5:106يأيها الذين ءامنوا شهدة بينكم إذا حضر أحدكم الموت حين الوصية اثنان ذوا عدل منكم أو ءاخران من غيركم إن أنتم ضربتم فى الأرض فأصبتكم مصيبة الموت تحبسونهما من بعد الصلوة فيقسمان بالله إن ارتبتم لا نشترى به ثمنا ولو كان ذا قربى ولا نكتم شهدة الله إنا إذا لمن الءاثمين
5:110إذ قال الله يعيسى ابن مريم اذكر نعمتى عليك وعلى ولدتك إذ أيدتك بروح القدس تكلم الناس فى المهد وكهلا وإذ علمتك الكتب والحكمة والتورىة والإنجيل وإذ تخلق من الطين كهيءة الطير بإذنى فتنفخ فيها فتكون طيرا بإذنى وتبرئ الأكمه والأبرص بإذنى وإذ تخرج الموتى بإذنى وإذ كففت بنى إسرءيل عنك إذ جئتهم بالبينت فقال الذين كفروا منهم إن هذا إلا سحر مبين
5:113قالوا نريد أن نأكل منها وتطمئن قلوبنا ونعلم أن قد صدقتنا ونكون عليها من الشهدين
5:119قال الله هذا يوم ينفع الصدقين صدقهم لهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا رضى الله عنهم ورضوا عنه ذلك الفوز العظيم
6:15قل إنى أخاف إن عصيت ربى عذاب يوم عظيم
6:16من يصرف عنه يومئذ فقد رحمه وذلك الفوز المبين
6:34ولقد كذبت رسل من قبلك فصبروا على ما كذبوا وأوذوا حتى أتىهم نصرنا ولا مبدل لكلمت الله ولقد جاءك من نبإى المرسلين
6:39والذين كذبوا بءايتنا صم وبكم فى الظلمت من يشإ الله يضلله ومن يشأ يجعله على صرط مستقيم
6:40قل أرءيتكم إن أتىكم عذاب الله أو أتتكم الساعة أغير الله تدعون إن كنتم صدقين
6:46قل أرءيتم إن أخذ الله سمعكم وأبصركم وختم على قلوبكم من إله غير الله يأتيكم به انظر كيف نصرف الءايت ثم هم يصدفون
6:48وما نرسل المرسلين إلا مبشرين ومنذرين فمن ءامن وأصلح فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون
6:50قل لا أقول لكم عندى خزائن الله ولا أعلم الغيب ولا أقول لكم إنى ملك إن أتبع إلا ما يوحى إلى قل هل يستوى الأعمى والبصير أفلا تتفكرون
6:54وإذا جاءك الذين يؤمنون بءايتنا فقل سلم عليكم كتب ربكم على نفسه الرحمة أنه من عمل منكم سوءا بجهلة ثم تاب من بعده وأصلح فأنه غفور رحيم
6:55وكذلك نفصل الءايت ولتستبين سبيل المجرمين
6:57قل إنى على بينة من ربى وكذبتم به ما عندى ما تستعجلون به إن الحكم إلا لله يقص الحق وهو خير الفصلين
6:65قل هو القادر على أن يبعث عليكم عذابا من فوقكم أو من تحت أرجلكم أو يلبسكم شيعا ويذيق بعضكم بأس بعض انظر كيف نصرف الءايت لعلهم يفقهون
6:71قل أندعوا من دون الله ما لا ينفعنا ولا يضرنا ونرد على أعقابنا بعد إذ هدىنا الله كالذى استهوته الشيطين فى الأرض حيران له أصحب يدعونه إلى الهدى ائتنا قل إن هدى الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العلمين
6:72وأن أقيموا الصلوة واتقوه وهو الذى إليه تحشرون
6:73وهو الذى خلق السموت والأرض بالحق ويوم يقول كن فيكون قوله الحق وله الملك يوم ينفخ فى الصور علم الغيب والشهدة وهو الحكيم الخبير
6:74وإذ قال إبرهيم لأبيه ءازر أتتخذ أصناما ءالهة إنى أرىك وقومك فى ضلل مبين
6:85وزكريا ويحيى وعيسى وإلياس كل من الصلحين
6:87ومن ءابائهم وذريتهم وإخونهم واجتبينهم وهدينهم إلى صرط مستقيم
6:92وهذا كتب أنزلنه مبارك مصدق الذى بين يديه ولتنذر أم القرى ومن حولها والذين يؤمنون بالءاخرة يؤمنون به وهم على صلاتهم يحافظون
6:96فالق الإصباح وجعل اليل سكنا والشمس والقمر حسبانا ذلك تقدير العزيز العليم
6:97وهو الذى جعل لكم النجوم لتهتدوا بها فى ظلمت البر والبحر قد فصلنا الءايت لقوم يعلمون
6:98وهو الذى أنشأكم من نفس وحدة فمستقر ومستودع قد فصلنا الءايت لقوم يفقهون
6:100وجعلوا لله شركاء الجن وخلقهم وخرقوا له بنين وبنت بغير علم سبحنه وتعلى عما يصفون
6:101بديع السموت والأرض أنى يكون له ولد ولم تكن له صحبة وخلق كل شىء وهو بكل شىء عليم
6:103لا تدركه الأبصر وهو يدرك الأبصر وهو اللطيف الخبير
6:104قد جاءكم بصائر من ربكم فمن أبصر فلنفسه ومن عمى فعليها وما أنا عليكم بحفيظ
6:105وكذلك نصرف الءايت وليقولوا درست ولنبينه لقوم يعلمون
6:110ونقلب أفءدتهم وأبصرهم كما لم يؤمنوا به أول مرة ونذرهم فى طغينهم يعمهون
6:113ولتصغى إليه أفءدة الذين لا يؤمنون بالءاخرة وليرضوه وليقترفوا ما هم مقترفون
6:114أفغير الله أبتغى حكما وهو الذى أنزل إليكم الكتب مفصلا والذين ءاتينهم الكتب يعلمون أنه منزل من ربك بالحق فلا تكونن من الممترين
6:115وتمت كلمت ربك صدقا وعدلا لا مبدل لكلمته وهو السميع العليم
6:116وإن تطع أكثر من فى الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون
6:119وما لكم ألا تأكلوا مما ذكر اسم الله عليه وقد فصل لكم ما حرم عليكم إلا ما اضطررتم إليه وإن كثيرا ليضلون بأهوائهم بغير علم إن ربك هو أعلم بالمعتدين
6:124وإذا جاءتهم ءاية قالوا لن نؤمن حتى نؤتى مثل ما أوتى رسل الله الله أعلم حيث يجعل رسالته سيصيب الذين أجرموا صغار عند الله وعذاب شديد بما كانوا يمكرون
6:125فمن يرد الله أن يهديه يشرح صدره للإسلم ومن يرد أن يضله يجعل صدره ضيقا حرجا كأنما يصعد فى السماء كذلك يجعل الله الرجس على الذين لا يؤمنون
6:126وهذا صرط ربك مستقيما قد فصلنا الءايت لقوم يذكرون
6:130يمعشر الجن والإنس ألم يأتكم رسل منكم يقصون عليكم ءايتى وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا شهدنا على أنفسنا وغرتهم الحيوة الدنيا وشهدوا على أنفسهم أنهم كانوا كفرين
6:136وجعلوا لله مما ذرأ من الحرث والأنعم نصيبا فقالوا هذا لله بزعمهم وهذا لشركائنا فما كان لشركائهم فلا يصل إلى الله وما كان لله فهو يصل إلى شركائهم ساء ما يحكمون
6:139وقالوا ما فى بطون هذه الأنعم خالصة لذكورنا ومحرم على أزوجنا وإن يكن ميتة فهم فيه شركاء سيجزيهم وصفهم إنه حكيم عليم
6:141وهو الذى أنشأ جنت معروشت وغير معروشت والنخل والزرع مختلفا أكله والزيتون والرمان متشبها وغير متشبه كلوا من ثمره إذا أثمر وءاتوا حقه يوم حصاده ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين
6:143ثمنية أزوج من الضأن اثنين ومن المعز اثنين قل ءالذكرين حرم أم الأنثيين أما اشتملت عليه أرحام الأنثيين نبءونى بعلم إن كنتم صدقين
6:144ومن الإبل اثنين ومن البقر اثنين قل ءالذكرين حرم أم الأنثيين أما اشتملت عليه أرحام الأنثيين أم كنتم شهداء إذ وصىكم الله بهذا فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا ليضل الناس بغير علم إن الله لا يهدى القوم الظلمين
6:146وعلى الذين هادوا حرمنا كل ذى ظفر ومن البقر والغنم حرمنا عليهم شحومهما إلا ما حملت ظهورهما أو الحوايا أو ما اختلط بعظم ذلك جزينهم ببغيهم وإنا لصدقون
6:148سيقول الذين أشركوا لو شاء الله ما أشركنا ولا ءاباؤنا ولا حرمنا من شىء كذلك كذب الذين من قبلهم حتى ذاقوا بأسنا قل هل عندكم من علم فتخرجوه لنا إن تتبعون إلا الظن وإن أنتم إلا تخرصون
6:151قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيءا وبالولدين إحسنا ولا تقتلوا أولدكم من إملق نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفوحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التى حرم الله إلا بالحق ذلكم وصىكم به لعلكم تعقلون
6:152ولا تقربوا مال اليتيم إلا بالتى هى أحسن حتى يبلغ أشده وأوفوا الكيل والميزان بالقسط لا نكلف نفسا إلا وسعها وإذا قلتم فاعدلوا ولو كان ذا قربى وبعهد الله أوفوا ذلكم وصىكم به لعلكم تذكرون
6:153وأن هذا صرطى مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله ذلكم وصىكم به لعلكم تتقون
6:154ثم ءاتينا موسى الكتب تماما على الذى أحسن وتفصيلا لكل شىء وهدى ورحمة لعلهم بلقاء ربهم يؤمنون
6:157أو تقولوا لو أنا أنزل علينا الكتب لكنا أهدى منهم فقد جاءكم بينة من ربكم وهدى ورحمة فمن أظلم ممن كذب بءايت الله وصدف عنها سنجزى الذين يصدفون عن ءايتنا سوء العذاب بما كانوا يصدفون
6:161قل إننى هدىنى ربى إلى صرط مستقيم دينا قيما ملة إبرهيم حنيفا وما كان من المشركين
6:162قل إن صلاتى ونسكى ومحياى ومماتى لله رب العلمين
7:1المص
7:2كتب أنزل إليك فلا يكن فى صدرك حرج منه لتنذر به وذكرى للمؤمنين
7:7فلنقصن عليهم بعلم وما كنا غائبين
7:11ولقد خلقنكم ثم صورنكم ثم قلنا للملئكة اسجدوا لءادم فسجدوا إلا إبليس لم يكن من السجدين
7:13قال فاهبط منها فما يكون لك أن تتكبر فيها فاخرج إنك من الصغرين
7:16قال فبما أغويتنى لأقعدن لهم صرطك المستقيم
7:21وقاسمهما إنى لكما لمن النصحين
7:22فدلىهما بغرور فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سوءتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة ونادىهما ربهما ألم أنهكما عن تلكما الشجرة وأقل لكما إن الشيطن لكما عدو مبين
7:29قل أمر ربى بالقسط وأقيموا وجوهكم عند كل مسجد وادعوه مخلصين له الدين كما بدأكم تعودون
7:32قل من حرم زينة الله التى أخرج لعباده والطيبت من الرزق قل هى للذين ءامنوا فى الحيوة الدنيا خالصة يوم القيمة كذلك نفصل الءايت لقوم يعلمون
7:35يبنى ءادم إما يأتينكم رسل منكم يقصون عليكم ءايتى فمن اتقى وأصلح فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون
7:36والذين كذبوا بءايتنا واستكبروا عنها أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
7:37فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو كذب بءايته أولئك ينالهم نصيبهم من الكتب حتى إذا جاءتهم رسلنا يتوفونهم قالوا أين ما كنتم تدعون من دون الله قالوا ضلوا عنا وشهدوا على أنفسهم أنهم كانوا كفرين
7:42والذين ءامنوا وعملوا الصلحت لا نكلف نفسا إلا وسعها أولئك أصحب الجنة هم فيها خلدون
7:43ونزعنا ما فى صدورهم من غل تجرى من تحتهم الأنهر وقالوا الحمد لله الذى هدىنا لهذا وما كنا لنهتدى لولا أن هدىنا الله لقد جاءت رسل ربنا بالحق ونودوا أن تلكم الجنة أورثتموها بما كنتم تعملون
7:44ونادى أصحب الجنة أصحب النار أن قد وجدنا ما وعدنا ربنا حقا فهل وجدتم ما وعد ربكم حقا قالوا نعم فأذن مؤذن بينهم أن لعنة الله على الظلمين
7:45الذين يصدون عن سبيل الله ويبغونها عوجا وهم بالءاخرة كفرون
7:46وبينهما حجاب وعلى الأعرف رجال يعرفون كلا بسيمىهم ونادوا أصحب الجنة أن سلم عليكم لم يدخلوها وهم يطمعون
7:47وإذا صرفت أبصرهم تلقاء أصحب النار قالوا ربنا لا تجعلنا مع القوم الظلمين
7:48ونادى أصحب الأعرف رجالا يعرفونهم بسيمىهم قالوا ما أغنى عنكم جمعكم وما كنتم تستكبرون
7:50ونادى أصحب النار أصحب الجنة أن أفيضوا علينا من الماء أو مما رزقكم الله قالوا إن الله حرمهما على الكفرين
7:52ولقد جئنهم بكتب فصلنه على علم هدى ورحمة لقوم يؤمنون
7:56ولا تفسدوا فى الأرض بعد إصلحها وادعوه خوفا وطمعا إن رحمت الله قريب من المحسنين
7:58والبلد الطيب يخرج نباته بإذن ربه والذى خبث لا يخرج إلا نكدا كذلك نصرف الءايت لقوم يشكرون
7:62أبلغكم رسلت ربى وأنصح لكم وأعلم من الله ما لا تعلمون
7:68أبلغكم رسلت ربى وأنا لكم ناصح أمين
7:70قالوا أجئتنا لنعبد الله وحده ونذر ما كان يعبد ءاباؤنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصدقين
7:73وإلى ثمود أخاهم صلحا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم هذه ناقة الله لكم ءاية فذروها تأكل فى أرض الله ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب أليم
7:74واذكروا إذ جعلكم خلفاء من بعد عاد وبوأكم فى الأرض تتخذون من سهولها قصورا وتنحتون الجبال بيوتا فاذكروا ءالاء الله ولا تعثوا فى الأرض مفسدين
7:75قال الملأ الذين استكبروا من قومه للذين استضعفوا لمن ءامن منهم أتعلمون أن صلحا مرسل من ربه قالوا إنا بما أرسل به مؤمنون
7:77فعقروا الناقة وعتوا عن أمر ربهم وقالوا يصلح ائتنا بما تعدنا إن كنت من المرسلين
7:78فأخذتهم الرجفة فأصبحوا فى دارهم جثمين
7:79فتولى عنهم وقال يقوم لقد أبلغتكم رسالة ربى ونصحت لكم ولكن لا تحبون النصحين
7:85وإلى مدين أخاهم شعيبا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم فأوفوا الكيل والميزان ولا تبخسوا الناس أشياءهم ولا تفسدوا فى الأرض بعد إصلحها ذلكم خير لكم إن كنتم مؤمنين
7:86ولا تقعدوا بكل صرط توعدون وتصدون عن سبيل الله من ءامن به وتبغونها عوجا واذكروا إذ كنتم قليلا فكثركم وانظروا كيف كان عقبة المفسدين
7:87وإن كان طائفة منكم ءامنوا بالذى أرسلت به وطائفة لم يؤمنوا فاصبروا حتى يحكم الله بيننا وهو خير الحكمين
7:91فأخذتهم الرجفة فأصبحوا فى دارهم جثمين
7:93فتولى عنهم وقال يقوم لقد أبلغتكم رسلت ربى ونصحت لكم فكيف ءاسى على قوم كفرين
7:100أولم يهد للذين يرثون الأرض من بعد أهلها أن لو نشاء أصبنهم بذنوبهم ونطبع على قلوبهم فهم لا يسمعون
7:101تلك القرى نقص عليك من أنبائها ولقد جاءتهم رسلهم بالبينت فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا من قبل كذلك يطبع الله على قلوب الكفرين
7:106قال إن كنت جئت بءاية فأت بها إن كنت من الصدقين
7:107فألقى عصاه فإذا هى ثعبان مبين
7:117وأوحينا إلى موسى أن ألق عصاك فإذا هى تلقف ما يأفكون
7:119فغلبوا هنالك وانقلبوا صغرين
7:124لأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلف ثم لأصلبنكم أجمعين
7:126وما تنقم منا إلا أن ءامنا بءايت ربنا لما جاءتنا ربنا أفرغ علينا صبرا وتوفنا مسلمين
7:128قال موسى لقومه استعينوا بالله واصبروا إن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده والعقبة للمتقين
7:130ولقد أخذنا ءال فرعون بالسنين ونقص من الثمرت لعلهم يذكرون
7:131فإذا جاءتهم الحسنة قالوا لنا هذه وإن تصبهم سيئة يطيروا بموسى ومن معه ألا إنما طئرهم عند الله ولكن أكثرهم لا يعلمون
7:133فأرسلنا عليهم الطوفان والجراد والقمل والضفدع والدم ءايت مفصلت فاستكبروا وكانوا قوما مجرمين
7:137وأورثنا القوم الذين كانوا يستضعفون مشرق الأرض ومغربها التى بركنا فيها وتمت كلمت ربك الحسنى على بنى إسرءيل بما صبروا ودمرنا ما كان يصنع فرعون وقومه وما كانوا يعرشون
7:138وجوزنا ببنى إسرءيل البحر فأتوا على قوم يعكفون على أصنام لهم قالوا يموسى اجعل لنا إلها كما لهم ءالهة قال إنكم قوم تجهلون
7:142ووعدنا موسى ثلثين ليلة وأتممنها بعشر فتم ميقت ربه أربعين ليلة وقال موسى لأخيه هرون اخلفنى فى قومى وأصلح ولا تتبع سبيل المفسدين
7:143ولما جاء موسى لميقتنا وكلمه ربه قال رب أرنى أنظر إليك قال لن ترىنى ولكن انظر إلى الجبل فإن استقر مكانه فسوف ترىنى فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا وخر موسى صعقا فلما أفاق قال سبحنك تبت إليك وأنا أول المؤمنين
7:144قال يموسى إنى اصطفيتك على الناس برسلتى وبكلمى فخذ ما ءاتيتك وكن من الشكرين
7:145وكتبنا له فى الألوح من كل شىء موعظة وتفصيلا لكل شىء فخذها بقوة وأمر قومك يأخذوا بأحسنها سأوريكم دار الفسقين
7:146سأصرف عن ءايتى الذين يتكبرون فى الأرض بغير الحق وإن يروا كل ءاية لا يؤمنوا بها وإن يروا سبيل الرشد لا يتخذوه سبيلا وإن يروا سبيل الغى يتخذوه سبيلا ذلك بأنهم كذبوا بءايتنا وكانوا عنها غفلين
7:156واكتب لنا فى هذه الدنيا حسنة وفى الءاخرة إنا هدنا إليك قال عذابى أصيب به من أشاء ورحمتى وسعت كل شىء فسأكتبها للذين يتقون ويؤتون الزكوة والذين هم بءايتنا يؤمنون
7:157الذين يتبعون الرسول النبى الأمى الذى يجدونه مكتوبا عندهم فى التورىة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهىهم عن المنكر ويحل لهم الطيبت ويحرم عليهم الخبئث ويضع عنهم إصرهم والأغلل التى كانت عليهم فالذين ءامنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذى أنزل معه أولئك هم المفلحون
7:160وقطعنهم اثنتى عشرة أسباطا أمما وأوحينا إلى موسى إذ استسقىه قومه أن اضرب بعصاك الحجر فانبجست منه اثنتا عشرة عينا قد علم كل أناس مشربهم وظللنا عليهم الغمم وأنزلنا عليهم المن والسلوى كلوا من طيبت ما رزقنكم وما ظلمونا ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
7:168وقطعنهم فى الأرض أمما منهم الصلحون ومنهم دون ذلك وبلونهم بالحسنت والسيءات لعلهم يرجعون
7:170والذين يمسكون بالكتب وأقاموا الصلوة إنا لا نضيع أجر المصلحين
7:174وكذلك نفصل الءايت ولعلهم يرجعون
7:176ولو شئنا لرفعنه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هوىه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بءايتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون
7:179ولقد ذرأنا لجهنم كثيرا من الجن والإنس لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ولهم ءاذان لا يسمعون بها أولئك كالأنعم بل هم أضل أولئك هم الغفلون
7:184أولم يتفكروا ما بصاحبهم من جنة إن هو إلا نذير مبين
7:189هو الذى خلقكم من نفس وحدة وجعل منها زوجها ليسكن إليها فلما تغشىها حملت حملا خفيفا فمرت به فلما أثقلت دعوا الله ربهما لئن ءاتيتنا صلحا لنكونن من الشكرين
7:190فلما ءاتىهما صلحا جعلا له شركاء فيما ءاتىهما فتعلى الله عما يشركون
7:192ولا يستطيعون لهم نصرا ولا أنفسهم ينصرون
7:193وإن تدعوهم إلى الهدى لا يتبعوكم سواء عليكم أدعوتموهم أم أنتم صمتون
7:194إن الذين تدعون من دون الله عباد أمثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم إن كنتم صدقين
7:195ألهم أرجل يمشون بها أم لهم أيد يبطشون بها أم لهم أعين يبصرون بها أم لهم ءاذان يسمعون بها قل ادعوا شركاءكم ثم كيدون فلا تنظرون
7:196إن ولى الله الذى نزل الكتب وهو يتولى الصلحين
7:197والذين تدعون من دونه لا يستطيعون نصركم ولا أنفسهم ينصرون
7:198وإن تدعوهم إلى الهدى لا يسمعوا وترىهم ينظرون إليك وهم لا يبصرون
7:201إن الذين اتقوا إذا مسهم طئف من الشيطن تذكروا فإذا هم مبصرون
7:202وإخونهم يمدونهم فى الغى ثم لا يقصرون
7:203وإذا لم تأتهم بءاية قالوا لولا اجتبيتها قل إنما أتبع ما يوحى إلى من ربى هذا بصائر من ربكم وهدى ورحمة لقوم يؤمنون
7:204وإذا قرئ القرءان فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون
7:205واذكر ربك فى نفسك تضرعا وخيفة ودون الجهر من القول بالغدو والءاصال ولا تكن من الغفلين
8:1يسءلونك عن الأنفال قل الأنفال لله والرسول فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم وأطيعوا الله ورسوله إن كنتم مؤمنين
8:3الذين يقيمون الصلوة ومما رزقنهم ينفقون
8:10وما جعله الله إلا بشرى ولتطمئن به قلوبكم وما النصر إلا من عند الله إن الله عزيز حكيم
8:16ومن يولهم يومئذ دبره إلا متحرفا لقتال أو متحيزا إلى فئة فقد باء بغضب من الله ومأوىه جهنم وبئس المصير
8:22إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون
8:25واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة واعلموا أن الله شديد العقاب
8:26واذكروا إذ أنتم قليل مستضعفون فى الأرض تخافون أن يتخطفكم الناس فءاوىكم وأيدكم بنصره ورزقكم من الطيبت لعلكم تشكرون
8:34وما لهم ألا يعذبهم الله وهم يصدون عن المسجد الحرام وما كانوا أولياءه إن أولياؤه إلا المتقون ولكن أكثرهم لا يعلمون
8:35وما كان صلاتهم عند البيت إلا مكاء وتصدية فذوقوا العذاب بما كنتم تكفرون
8:36إن الذين كفروا ينفقون أمولهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون والذين كفروا إلى جهنم يحشرون
8:39وقتلوهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين كله لله فإن انتهوا فإن الله بما يعملون بصير
8:40وإن تولوا فاعلموا أن الله مولىكم نعم المولى ونعم النصير
8:42إذ أنتم بالعدوة الدنيا وهم بالعدوة القصوى والركب أسفل منكم ولو تواعدتم لاختلفتم فى الميعد ولكن ليقضى الله أمرا كان مفعولا ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حى عن بينة وإن الله لسميع عليم
8:43إذ يريكهم الله فى منامك قليلا ولو أرىكهم كثيرا لفشلتم ولتنزعتم فى الأمر ولكن الله سلم إنه عليم بذات الصدور
8:46وأطيعوا الله ورسوله ولا تنزعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصبرين
8:47ولا تكونوا كالذين خرجوا من ديرهم بطرا ورئاء الناس ويصدون عن سبيل الله والله بما يعملون محيط
8:48وإذ زين لهم الشيطن أعملهم وقال لا غالب لكم اليوم من الناس وإنى جار لكم فلما تراءت الفئتان نكص على عقبيه وقال إنى برىء منكم إنى أرى ما لا ترون إنى أخاف الله والله شديد العقاب
8:62وإن يريدوا أن يخدعوك فإن حسبك الله هو الذى أيدك بنصره وبالمؤمنين
8:65يأيها النبى حرض المؤمنين على القتال إن يكن منكم عشرون صبرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفا من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون
8:66الءن خفف الله عنكم وعلم أن فيكم ضعفا فإن يكن منكم مائة صابرة يغلبوا مائتين وإن يكن منكم ألف يغلبوا ألفين بإذن الله والله مع الصبرين
8:72إن الذين ءامنوا وهاجروا وجهدوا بأمولهم وأنفسهم فى سبيل الله والذين ءاووا ونصروا أولئك بعضهم أولياء بعض والذين ءامنوا ولم يهاجروا ما لكم من وليتهم من شىء حتى يهاجروا وإن استنصروكم فى الدين فعليكم النصر إلا على قوم بينكم وبينهم ميثق والله بما تعملون بصير
8:74والذين ءامنوا وهاجروا وجهدوا فى سبيل الله والذين ءاووا ونصروا أولئك هم المؤمنون حقا لهم مغفرة ورزق كريم
9:4إلا الذين عهدتم من المشركين ثم لم ينقصوكم شيءا ولم يظهروا عليكم أحدا فأتموا إليهم عهدهم إلى مدتهم إن الله يحب المتقين
9:5فإذا انسلخ الأشهر الحرم فاقتلوا المشركين حيث وجدتموهم وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد فإن تابوا وأقاموا الصلوة وءاتوا الزكوة فخلوا سبيلهم إن الله غفور رحيم
9:9اشتروا بءايت الله ثمنا قليلا فصدوا عن سبيله إنهم ساء ما كانوا يعملون
9:11فإن تابوا وأقاموا الصلوة وءاتوا الزكوة فإخونكم فى الدين ونفصل الءايت لقوم يعلمون
9:14قتلوهم يعذبهم الله بأيديكم ويخزهم وينصركم عليهم ويشف صدور قوم مؤمنين
9:18إنما يعمر مسجد الله من ءامن بالله واليوم الءاخر وأقام الصلوة وءاتى الزكوة ولم يخش إلا الله فعسى أولئك أن يكونوا من المهتدين
9:24قل إن كان ءاباؤكم وأبناؤكم وإخونكم وأزوجكم وعشيرتكم وأمول اقترفتموها وتجرة تخشون كسادها ومسكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد فى سبيله فتربصوا حتى يأتى الله بأمره والله لا يهدى القوم الفسقين
9:25لقد نصركم الله فى مواطن كثيرة ويوم حنين إذ أعجبتكم كثرتكم فلم تغن عنكم شيءا وضاقت عليكم الأرض بما رحبت ثم وليتم مدبرين
9:29قتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الءاخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صغرون
9:30وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصرى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفوههم يضهءون قول الذين كفروا من قبل قتلهم الله أنى يؤفكون
9:34يأيها الذين ءامنوا إن كثيرا من الأحبار والرهبان ليأكلون أمول الناس بالبطل ويصدون عن سبيل الله والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها فى سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم
9:40إلا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثانى اثنين إذ هما فى الغار إذ يقول لصحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها وجعل كلمة الذين كفروا السفلى وكلمة الله هى العليا والله عزيز حكيم
9:42لو كان عرضا قريبا وسفرا قاصدا لاتبعوك ولكن بعدت عليهم الشقة وسيحلفون بالله لو استطعنا لخرجنا معكم يهلكون أنفسهم والله يعلم إنهم لكذبون
9:43عفا الله عنك لم أذنت لهم حتى يتبين لك الذين صدقوا وتعلم الكذبين
9:50إن تصبك حسنة تسؤهم وإن تصبك مصيبة يقولوا قد أخذنا أمرنا من قبل ويتولوا وهم فرحون
9:51قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولىنا وعلى الله فليتوكل المؤمنون
9:52قل هل تربصون بنا إلا إحدى الحسنيين ونحن نتربص بكم أن يصيبكم الله بعذاب من عنده أو بأيدينا فتربصوا إنا معكم متربصون
9:54وما منعهم أن تقبل منهم نفقتهم إلا أنهم كفروا بالله وبرسوله ولا يأتون الصلوة إلا وهم كسالى ولا ينفقون إلا وهم كرهون
9:58ومنهم من يلمزك فى الصدقت فإن أعطوا منها رضوا وإن لم يعطوا منها إذا هم يسخطون
9:60إنما الصدقت للفقراء والمسكين والعملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفى الرقاب والغرمين وفى سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم
9:70ألم يأتهم نبأ الذين من قبلهم قوم نوح وعاد وثمود وقوم إبرهيم وأصحب مدين والمؤتفكت أتتهم رسلهم بالبينت فما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
9:71والمؤمنون والمؤمنت بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلوة ويؤتون الزكوة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم
9:73يأيها النبى جهد الكفار والمنفقين واغلظ عليهم ومأوىهم جهنم وبئس المصير
9:74يحلفون بالله ما قالوا ولقد قالوا كلمة الكفر وكفروا بعد إسلمهم وهموا بما لم ينالوا وما نقموا إلا أن أغنىهم الله ورسوله من فضله فإن يتوبوا يك خيرا لهم وإن يتولوا يعذبهم الله عذابا أليما فى الدنيا والءاخرة وما لهم فى الأرض من ولى ولا نصير
9:75ومنهم من عهد الله لئن ءاتىنا من فضله لنصدقن ولنكونن من الصلحين
9:79الذين يلمزون المطوعين من المؤمنين فى الصدقت والذين لا يجدون إلا جهدهم فيسخرون منهم سخر الله منهم ولهم عذاب أليم
9:84ولا تصل على أحد منهم مات أبدا ولا تقم على قبره إنهم كفروا بالله ورسوله وماتوا وهم فسقون
9:90وجاء المعذرون من الأعراب ليؤذن لهم وقعد الذين كذبوا الله ورسوله سيصيب الذين كفروا منهم عذاب أليم
9:91ليس على الضعفاء ولا على المرضى ولا على الذين لا يجدون ما ينفقون حرج إذا نصحوا لله ورسوله ما على المحسنين من سبيل والله غفور رحيم
9:98ومن الأعراب من يتخذ ما ينفق مغرما ويتربص بكم الدوائر عليهم دائرة السوء والله سميع عليم
9:99ومن الأعراب من يؤمن بالله واليوم الءاخر ويتخذ ما ينفق قربت عند الله وصلوت الرسول ألا إنها قربة لهم سيدخلهم الله فى رحمته إن الله غفور رحيم
9:100والسبقون الأولون من المهجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسن رضى الله عنهم ورضوا عنه وأعد لهم جنت تجرى تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا ذلك الفوز العظيم
9:102وءاخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملا صلحا وءاخر سيئا عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم
9:103خذ من أمولهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم إن صلوتك سكن لهم والله سميع عليم
9:104ألم يعلموا أن الله هو يقبل التوبة عن عباده ويأخذ الصدقت وأن الله هو التواب الرحيم
9:107والذين اتخذوا مسجدا ضرارا وكفرا وتفريقا بين المؤمنين وإرصادا لمن حارب الله ورسوله من قبل وليحلفن إن أردنا إلا الحسنى والله يشهد إنهم لكذبون
9:113ما كان للنبى والذين ءامنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولى قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحب الجحيم
9:116إن الله له ملك السموت والأرض يحى ويميت وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
9:117لقد تاب الله على النبى والمهجرين والأنصار الذين اتبعوه فى ساعة العسرة من بعد ما كاد يزيغ قلوب فريق منهم ثم تاب عليهم إنه بهم رءوف رحيم
9:119يأيها الذين ءامنوا اتقوا الله وكونوا مع الصدقين
9:120ما كان لأهل المدينة ومن حولهم من الأعراب أن يتخلفوا عن رسول الله ولا يرغبوا بأنفسهم عن نفسه ذلك بأنهم لا يصيبهم ظمأ ولا نصب ولا مخمصة فى سبيل الله ولا يطءون موطئا يغيظ الكفار ولا ينالون من عدو نيلا إلا كتب لهم به عمل صلح إن الله لا يضيع أجر المحسنين
9:121ولا ينفقون نفقة صغيرة ولا كبيرة ولا يقطعون واديا إلا كتب لهم ليجزيهم الله أحسن ما كانوا يعملون
9:127وإذا ما أنزلت سورة نظر بعضهم إلى بعض هل يرىكم من أحد ثم انصرفوا صرف الله قلوبهم بأنهم قوم لا يفقهون
10:2أكان للناس عجبا أن أوحينا إلى رجل منهم أن أنذر الناس وبشر الذين ءامنوا أن لهم قدم صدق عند ربهم قال الكفرون إن هذا لسحر مبين
10:4إليه مرجعكم جميعا وعد الله حقا إنه يبدؤا الخلق ثم يعيده ليجزى الذين ءامنوا وعملوا الصلحت بالقسط والذين كفروا لهم شراب من حميم وعذاب أليم بما كانوا يكفرون
10:5هو الذى جعل الشمس ضياء والقمر نورا وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب ما خلق الله ذلك إلا بالحق يفصل الءايت لقوم يعلمون
10:9إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت يهديهم ربهم بإيمنهم تجرى من تحتهم الأنهر فى جنت النعيم
10:15وإذا تتلى عليهم ءايتنا بينت قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرءان غير هذا أو بدله قل ما يكون لى أن أبدله من تلقائ نفسى إن أتبع إلا ما يوحى إلى إنى أخاف إن عصيت ربى عذاب يوم عظيم
10:22هو الذى يسيركم فى البر والبحر حتى إذا كنتم فى الفلك وجرين بهم بريح طيبة وفرحوا بها جاءتها ريح عاصف وجاءهم الموج من كل مكان وظنوا أنهم أحيط بهم دعوا الله مخلصين له الدين لئن أنجيتنا من هذه لنكونن من الشكرين
10:24إنما مثل الحيوة الدنيا كماء أنزلنه من السماء فاختلط به نبات الأرض مما يأكل الناس والأنعم حتى إذا أخذت الأرض زخرفها وازينت وظن أهلها أنهم قدرون عليها أتىها أمرنا ليلا أو نهارا فجعلنها حصيدا كأن لم تغن بالأمس كذلك نفصل الءايت لقوم يتفكرون
10:25والله يدعوا إلى دار السلم ويهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
10:26للذين أحسنوا الحسنى وزيادة ولا يرهق وجوههم قتر ولا ذلة أولئك أصحب الجنة هم فيها خلدون
10:27والذين كسبوا السيءات جزاء سيئة بمثلها وترهقهم ذلة ما لهم من الله من عاصم كأنما أغشيت وجوههم قطعا من اليل مظلما أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
10:31قل من يرزقكم من السماء والأرض أمن يملك السمع والأبصر ومن يخرج الحى من الميت ويخرج الميت من الحى ومن يدبر الأمر فسيقولون الله فقل أفلا تتقون
10:32فذلكم الله ربكم الحق فماذا بعد الحق إلا الضلل فأنى تصرفون
10:37وما كان هذا القرءان أن يفترى من دون الله ولكن تصديق الذى بين يديه وتفصيل الكتب لا ريب فيه من رب العلمين
10:38أم يقولون افترىه قل فأتوا بسورة مثله وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صدقين
10:42ومنهم من يستمعون إليك أفأنت تسمع الصم ولو كانوا لا يعقلون
10:43ومنهم من ينظر إليك أفأنت تهدى العمى ولو كانوا لا يبصرون
10:48ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صدقين
10:57يأيها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم وشفاء لما فى الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين
10:61وما تكون فى شأن وما تتلوا منه من قرءان ولا تعملون من عمل إلا كنا عليكم شهودا إذ تفيضون فيه وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة فى الأرض ولا فى السماء ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا فى كتب مبين
10:66ألا إن لله من فى السموت ومن فى الأرض وما يتبع الذين يدعون من دون الله شركاء إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون
10:67هو الذى جعل لكم اليل لتسكنوا فيه والنهار مبصرا إن فى ذلك لءايت لقوم يسمعون
10:81فلما ألقوا قال موسى ما جئتم به السحر إن الله سيبطله إن الله لا يصلح عمل المفسدين
10:87وأوحينا إلى موسى وأخيه أن تبوءا لقومكما بمصر بيوتا واجعلوا بيوتكم قبلة وأقيموا الصلوة وبشر المؤمنين
10:91ءالءن وقد عصيت قبل وكنت من المفسدين
10:93ولقد بوأنا بنى إسرءيل مبوأ صدق ورزقنهم من الطيبت فما اختلفوا حتى جاءهم العلم إن ربك يقضى بينهم يوم القيمة فيما كانوا فيه يختلفون
10:107وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يردك بخير فلا راد لفضله يصيب به من يشاء من عباده وهو الغفور الرحيم
10:109واتبع ما يوحى إليك واصبر حتى يحكم الله وهو خير الحكمين
11:1الر كتب أحكمت ءايته ثم فصلت من لدن حكيم خبير
11:5ألا إنهم يثنون صدورهم ليستخفوا منه ألا حين يستغشون ثيابهم يعلم ما يسرون وما يعلنون إنه عليم بذات الصدور
11:8ولئن أخرنا عنهم العذاب إلى أمة معدودة ليقولن ما يحبسه ألا يوم يأتيهم ليس مصروفا عنهم وحاق بهم ما كانوا به يستهزءون
11:11إلا الذين صبروا وعملوا الصلحت أولئك لهم مغفرة وأجر كبير
11:12فلعلك تارك بعض ما يوحى إليك وضائق به صدرك أن يقولوا لولا أنزل عليه كنز أو جاء معه ملك إنما أنت نذير والله على كل شىء وكيل
11:13أم يقولون افترىه قل فأتوا بعشر سور مثله مفتريت وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صدقين
11:16أولئك الذين ليس لهم فى الءاخرة إلا النار وحبط ما صنعوا فيها وبطل ما كانوا يعملون
11:19الذين يصدون عن سبيل الله ويبغونها عوجا وهم بالءاخرة هم كفرون
11:20أولئك لم يكونوا معجزين فى الأرض وما كان لهم من دون الله من أولياء يضعف لهم العذاب ما كانوا يستطيعون السمع وما كانوا يبصرون
11:23إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وأخبتوا إلى ربهم أولئك أصحب الجنة هم فيها خلدون
11:24مثل الفريقين كالأعمى والأصم والبصير والسميع هل يستويان مثلا أفلا تذكرون
11:30ويقوم من ينصرنى من الله إن طردتهم أفلا تذكرون
11:32قالوا ينوح قد جدلتنا فأكثرت جدلنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصدقين
11:34ولا ينفعكم نصحى إن أردت أن أنصح لكم إن كان الله يريد أن يغويكم هو ربكم وإليه ترجعون
11:37واصنع الفلك بأعيننا ووحينا ولا تخطبنى فى الذين ظلموا إنهم مغرقون
11:38ويصنع الفلك وكلما مر عليه ملأ من قومه سخروا منه قال إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون
11:43قال سءاوى إلى جبل يعصمنى من الماء قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين
11:46قال ينوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صلح فلا تسءلن ما ليس لك به علم إنى أعظك أن تكون من الجهلين
11:49تلك من أنباء الغيب نوحيها إليك ما كنت تعلمها أنت ولا قومك من قبل هذا فاصبر إن العقبة للمتقين
11:56إنى توكلت على الله ربى وربكم ما من دابة إلا هو ءاخذ بناصيتها إن ربى على صرط مستقيم
11:59وتلك عاد جحدوا بءايت ربهم وعصوا رسله واتبعوا أمر كل جبار عنيد
11:61وإلى ثمود أخاهم صلحا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره هو أنشأكم من الأرض واستعمركم فيها فاستغفروه ثم توبوا إليه إن ربى قريب مجيب
11:62قالوا يصلح قد كنت فينا مرجوا قبل هذا أتنهىنا أن نعبد ما يعبد ءاباؤنا وإننا لفى شك مما تدعونا إليه مريب
11:63قال يقوم أرءيتم إن كنت على بينة من ربى وءاتىنى منه رحمة فمن ينصرنى من الله إن عصيته فما تزيدوننى غير تخسير
11:66فلما جاء أمرنا نجينا صلحا والذين ءامنوا معه برحمة منا ومن خزى يومئذ إن ربك هو القوى العزيز
11:67وأخذ الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا فى ديرهم جثمين
11:70فلما رءا أيديهم لا تصل إليه نكرهم وأوجس منهم خيفة قالوا لا تخف إنا أرسلنا إلى قوم لوط
11:77ولما جاءت رسلنا لوطا سىء بهم وضاق بهم ذرعا وقال هذا يوم عصيب
11:81قالوا يلوط إنا رسل ربك لن يصلوا إليك فأسر بأهلك بقطع من اليل ولا يلتفت منكم أحد إلا امرأتك إنه مصيبها ما أصابهم إن موعدهم الصبح أليس الصبح بقريب
11:84وإلى مدين أخاهم شعيبا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره ولا تنقصوا المكيال والميزان إنى أرىكم بخير وإنى أخاف عليكم عذاب يوم محيط
11:87قالوا يشعيب أصلوتك تأمرك أن نترك ما يعبد ءاباؤنا أو أن نفعل فى أمولنا ما نشؤا إنك لأنت الحليم الرشيد
11:88قال يقوم أرءيتم إن كنت على بينة من ربى ورزقنى منه رزقا حسنا وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهىكم عنه إن أريد إلا الإصلح ما استطعت وما توفيقى إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب
11:89ويقوم لا يجرمنكم شقاقى أن يصيبكم مثل ما أصاب قوم نوح أو قوم هود أو قوم صلح وما قوم لوط منكم ببعيد
11:94ولما جاء أمرنا نجينا شعيبا والذين ءامنوا معه برحمة منا وأخذت الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا فى ديرهم جثمين
11:100ذلك من أنباء القرى نقصه عليك منها قائم وحصيد
11:109فلا تك فى مرية مما يعبد هؤلاء ما يعبدون إلا كما يعبد ءاباؤهم من قبل وإنا لموفوهم نصيبهم غير منقوص
11:112فاستقم كما أمرت ومن تاب معك ولا تطغوا إنه بما تعملون بصير
11:113ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون
11:114وأقم الصلوة طرفى النهار وزلفا من اليل إن الحسنت يذهبن السيءات ذلك ذكرى للذكرين
11:115واصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين
11:117وما كان ربك ليهلك القرى بظلم وأهلها مصلحون
11:120وكلا نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك وجاءك فى هذه الحق وموعظة وذكرى للمؤمنين
12:3نحن نقص عليك أحسن القصص بما أوحينا إليك هذا القرءان وإن كنت من قبله لمن الغفلين
12:5قال يبنى لا تقصص رءياك على إخوتك فيكيدوا لك كيدا إن الشيطن للإنسن عدو مبين
12:8إذ قالوا ليوسف وأخوه أحب إلى أبينا منا ونحن عصبة إن أبانا لفى ضلل مبين
12:9اقتلوا يوسف أو اطرحوه أرضا يخل لكم وجه أبيكم وتكونوا من بعده قوما صلحين
12:11قالوا يأبانا ما لك لا تأمنا على يوسف وإنا له لنصحون
12:14قالوا لئن أكله الذئب ونحن عصبة إنا إذا لخسرون
12:17قالوا يأبانا إنا ذهبنا نستبق وتركنا يوسف عند متعنا فأكله الذئب وما أنت بمؤمن لنا ولو كنا صدقين
12:18وجاءو على قميصه بدم كذب قال بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون
12:21وقال الذى اشترىه من مصر لامرأته أكرمى مثوىه عسى أن ينفعنا أو نتخذه ولدا وكذلك مكنا ليوسف فى الأرض ولنعلمه من تأويل الأحاديث والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون
12:24ولقد همت به وهم بها لولا أن رءا برهن ربه كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء إنه من عبادنا المخلصين
12:25واستبقا الباب وقدت قميصه من دبر وألفيا سيدها لدا الباب قالت ما جزاء من أراد بأهلك سوءا إلا أن يسجن أو عذاب أليم
12:26قال هى رودتنى عن نفسى وشهد شاهد من أهلها إن كان قميصه قد من قبل فصدقت وهو من الكذبين
12:27وإن كان قميصه قد من دبر فكذبت وهو من الصدقين
12:28فلما رءا قميصه قد من دبر قال إنه من كيدكن إن كيدكن عظيم
12:32قالت فذلكن الذى لمتننى فيه ولقد رودته عن نفسه فاستعصم ولئن لم يفعل ما ءامره ليسجنن وليكونا من الصغرين
12:33قال رب السجن أحب إلى مما يدعوننى إليه وإلا تصرف عنى كيدهن أصب إليهن وأكن من الجهلين
12:34فاستجاب له ربه فصرف عنه كيدهن إنه هو السميع العليم
12:36ودخل معه السجن فتيان قال أحدهما إنى أرىنى أعصر خمرا وقال الءاخر إنى أرىنى أحمل فوق رأسى خبزا تأكل الطير منه نبئنا بتأويله إنا نرىك من المحسنين
12:39يصحبى السجن ءأرباب متفرقون خير أم الله الوحد القهار
12:41يصحبى السجن أما أحدكما فيسقى ربه خمرا وأما الءاخر فيصلب فتأكل الطير من رأسه قضى الأمر الذى فيه تستفتيان
12:46يوسف أيها الصديق أفتنا فى سبع بقرت سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلت خضر وأخر يابست لعلى أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون
12:47قال تزرعون سبع سنين دأبا فما حصدتم فذروه فى سنبله إلا قليلا مما تأكلون
12:48ثم يأتى من بعد ذلك سبع شداد يأكلن ما قدمتم لهن إلا قليلا مما تحصنون
12:49ثم يأتى من بعد ذلك عام فيه يغاث الناس وفيه يعصرون
12:51قال ما خطبكن إذ رودتن يوسف عن نفسه قلن حش لله ما علمنا عليه من سوء قالت امرأت العزيز الءن حصحص الحق أنا رودته عن نفسه وإنه لمن الصدقين
12:54وقال الملك ائتونى به أستخلصه لنفسى فلما كلمه قال إنك اليوم لدينا مكين أمين
12:56وكذلك مكنا ليوسف فى الأرض يتبوأ منها حيث يشاء نصيب برحمتنا من نشاء ولا نضيع أجر المحسنين
12:72قالوا نفقد صواع الملك ولمن جاء به حمل بعير وأنا به زعيم
12:77قالوا إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل فأسرها يوسف فى نفسه ولم يبدها لهم قال أنتم شر مكانا والله أعلم بما تصفون
12:80فلما استيءسوا منه خلصوا نجيا قال كبيرهم ألم تعلموا أن أباكم قد أخذ عليكم موثقا من الله ومن قبل ما فرطتم فى يوسف فلن أبرح الأرض حتى يأذن لى أبى أو يحكم الله لى وهو خير الحكمين
12:82وسءل القرية التى كنا فيها والعير التى أقبلنا فيها وإنا لصدقون
12:83قال بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل عسى الله أن يأتينى بهم جميعا إنه هو العليم الحكيم
12:88فلما دخلوا عليه قالوا يأيها العزيز مسنا وأهلنا الضر وجئنا ببضعة مزجىة فأوف لنا الكيل وتصدق علينا إن الله يجزى المتصدقين
12:90قالوا أءنك لأنت يوسف قال أنا يوسف وهذا أخى قد من الله علينا إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين
12:93اذهبوا بقميصى هذا فألقوه على وجه أبى يأت بصيرا وأتونى بأهلكم أجمعين
12:94ولما فصلت العير قال أبوهم إنى لأجد ريح يوسف لولا أن تفندون
12:96فلما أن جاء البشير ألقىه على وجهه فارتد بصيرا قال ألم أقل لكم إنى أعلم من الله ما لا تعلمون
12:99فلما دخلوا على يوسف ءاوى إليه أبويه وقال ادخلوا مصر إن شاء الله ءامنين
12:101رب قد ءاتيتنى من الملك وعلمتنى من تأويل الأحاديث فاطر السموت والأرض أنت ولى فى الدنيا والءاخرة توفنى مسلما وألحقنى بالصلحين
12:103وما أكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين
12:108قل هذه سبيلى أدعوا إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعنى وسبحن الله وما أنا من المشركين
12:110حتى إذا استيءس الرسل وظنوا أنهم قد كذبوا جاءهم نصرنا فنجى من نشاء ولا يرد بأسنا عن القوم المجرمين
12:111لقد كان فى قصصهم عبرة لأولى الألبب ما كان حديثا يفترى ولكن تصديق الذى بين يديه وتفصيل كل شىء وهدى ورحمة لقوم يؤمنون
13:2الله الذى رفع السموت بغير عمد ترونها ثم استوى على العرش وسخر الشمس والقمر كل يجرى لأجل مسمى يدبر الأمر يفصل الءايت لعلكم بلقاء ربكم توقنون
13:4وفى الأرض قطع متجورت وجنت من أعنب وزرع ونخيل صنون وغير صنون يسقى بماء وحد ونفضل بعضها على بعض فى الأكل إن فى ذلك لءايت لقوم يعقلون
13:5وإن تعجب فعجب قولهم أءذا كنا تربا أءنا لفى خلق جديد أولئك الذين كفروا بربهم وأولئك الأغلل فى أعنقهم وأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
13:13ويسبح الرعد بحمده والملئكة من خيفته ويرسل الصوعق فيصيب بها من يشاء وهم يجدلون فى الله وهو شديد المحال
13:15ولله يسجد من فى السموت والأرض طوعا وكرها وظللهم بالغدو والءاصال
13:16قل من رب السموت والأرض قل الله قل أفاتخذتم من دونه أولياء لا يملكون لأنفسهم نفعا ولا ضرا قل هل يستوى الأعمى والبصير أم هل تستوى الظلمت والنور أم جعلوا لله شركاء خلقوا كخلقه فتشبه الخلق عليهم قل الله خلق كل شىء وهو الوحد القهر
13:21والذين يصلون ما أمر الله به أن يوصل ويخشون ربهم ويخافون سوء الحساب
13:22والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم وأقاموا الصلوة وأنفقوا مما رزقنهم سرا وعلانية ويدرءون بالحسنة السيئة أولئك لهم عقبى الدار
13:23جنت عدن يدخلونها ومن صلح من ءابائهم وأزوجهم وذريتهم والملئكة يدخلون عليهم من كل باب
13:24سلم عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار
13:25والذين ينقضون عهد الله من بعد ميثقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون فى الأرض أولئك لهم اللعنة ولهم سوء الدار
13:29الذين ءامنوا وعملوا الصلحت طوبى لهم وحسن مءاب
13:31ولو أن قرءانا سيرت به الجبال أو قطعت به الأرض أو كلم به الموتى بل لله الأمر جميعا أفلم يايءس الذين ءامنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ولا يزال الذين كفروا تصيبهم بما صنعوا قارعة أو تحل قريبا من دارهم حتى يأتى وعد الله إن الله لا يخلف الميعاد
13:33أفمن هو قائم على كل نفس بما كسبت وجعلوا لله شركاء قل سموهم أم تنبءونه بما لا يعلم فى الأرض أم بظهر من القول بل زين للذين كفروا مكرهم وصدوا عن السبيل ومن يضلل الله فما له من هاد
13:41أولم يروا أنا نأتى الأرض ننقصها من أطرافها والله يحكم لا معقب لحكمه وهو سريع الحساب
14:1الر كتب أنزلنه إليك لتخرج الناس من الظلمت إلى النور بإذن ربهم إلى صرط العزيز الحميد
14:3الذين يستحبون الحيوة الدنيا على الءاخرة ويصدون عن سبيل الله ويبغونها عوجا أولئك فى ضلل بعيد
14:5ولقد أرسلنا موسى بءايتنا أن أخرج قومك من الظلمت إلى النور وذكرهم بأيىم الله إن فى ذلك لءايت لكل صبار شكور
14:10قالت رسلهم أفى الله شك فاطر السموت والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجل مسمى قالوا إن أنتم إلا بشر مثلنا تريدون أن تصدونا عما كان يعبد ءاباؤنا فأتونا بسلطن مبين
14:12وما لنا ألا نتوكل على الله وقد هدىنا سبلنا ولنصبرن على ما ءاذيتمونا وعلى الله فليتوكل المتوكلون
14:16من ورائه جهنم ويسقى من ماء صديد
14:18مثل الذين كفروا بربهم أعملهم كرماد اشتدت به الريح فى يوم عاصف لا يقدرون مما كسبوا على شىء ذلك هو الضلل البعيد
14:21وبرزوا لله جميعا فقال الضعفؤا للذين استكبروا إنا كنا لكم تبعا فهل أنتم مغنون عنا من عذاب الله من شىء قالوا لو هدىنا الله لهدينكم سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص
14:22وقال الشيطن لما قضى الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم وما كان لى عليكم من سلطن إلا أن دعوتكم فاستجبتم لى فلا تلومونى ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخى إنى كفرت بما أشركتمون من قبل إن الظلمين لهم عذاب أليم
14:23وأدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها بإذن ربهم تحيتهم فيها سلم
14:24ألم تر كيف ضرب الله مثلا كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها فى السماء
14:29جهنم يصلونها وبئس القرار
14:30وجعلوا لله أندادا ليضلوا عن سبيله قل تمتعوا فإن مصيركم إلى النار
14:31قل لعبادى الذين ءامنوا يقيموا الصلوة وينفقوا مما رزقنهم سرا وعلانية من قبل أن يأتى يوم لا بيع فيه ولا خلل
14:34وءاتىكم من كل ما سألتموه وإن تعدوا نعمت الله لا تحصوها إن الإنسن لظلوم كفار
14:35وإذ قال إبرهيم رب اجعل هذا البلد ءامنا واجنبنى وبنى أن نعبد الأصنام
14:36رب إنهن أضللن كثيرا من الناس فمن تبعنى فإنه منى ومن عصانى فإنك غفور رحيم
14:37ربنا إنى أسكنت من ذريتى بواد غير ذى زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلوة فاجعل أفءدة من الناس تهوى إليهم وارزقهم من الثمرت لعلهم يشكرون
14:40رب اجعلنى مقيم الصلوة ومن ذريتى ربنا وتقبل دعاء
14:42ولا تحسبن الله غفلا عما يعمل الظلمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصر
14:49وترى المجرمين يومئذ مقرنين فى الأصفاد
15:7لو ما تأتينا بالملئكة إن كنت من الصدقين
15:15لقالوا إنما سكرت أبصرنا بل نحن قوم مسحورون
15:26ولقد خلقنا الإنسن من صلصل من حمإ مسنون
15:28وإذ قال ربك للملئكة إنى خلق بشرا من صلصل من حمإ مسنون
15:33قال لم أكن لأسجد لبشر خلقته من صلصل من حمإ مسنون
15:40إلا عبادك منهم المخلصين
15:41قال هذا صرط على مستقيم
15:47ونزعنا ما فى صدورهم من غل إخونا على سرر متقبلين
15:48لا يمسهم فيها نصب وما هم منها بمخرجين
15:64وأتينك بالحق وإنا لصدقون
15:66وقضينا إليه ذلك الأمر أن دابر هؤلاء مقطوع مصبحين
15:73فأخذتهم الصيحة مشرقين
15:78وإن كان أصحب الأيكة لظلمين
15:80ولقد كذب أصحب الحجر المرسلين
15:83فأخذتهم الصيحة مصبحين
15:85وما خلقنا السموت والأرض وما بينهما إلا بالحق وإن الساعة لءاتية فاصفح الصفح الجميل
15:94فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين
15:97ولقد نعلم أنك يضيق صدرك بما يقولون
16:4خلق الإنسن من نطفة فإذا هو خصيم مبين
16:9وعلى الله قصد السبيل ومنها جائر ولو شاء لهدىكم أجمعين
16:18وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الله لغفور رحيم
16:34فأصابهم سيءات ما عملوا وحاق بهم ما كانوا به يستهزءون
16:37إن تحرص على هدىهم فإن الله لا يهدى من يضل وما لهم من نصرين
16:42الذين صبروا وعلى ربهم يتوكلون
16:52وله ما فى السموت والأرض وله الدين واصبا أفغير الله تتقون
16:56ويجعلون لما لا يعلمون نصيبا مما رزقنهم تالله لتسءلن عما كنتم تفترون
16:62ويجعلون لله ما يكرهون وتصف ألسنتهم الكذب أن لهم الحسنى لا جرم أن لهم النار وأنهم مفرطون
16:66وإن لكم فى الأنعم لعبرة نسقيكم مما فى بطونه من بين فرث ودم لبنا خالصا سائغا للشربين
16:76وضرب الله مثلا رجلين أحدهما أبكم لا يقدر على شىء وهو كل على مولىه أينما يوجهه لا يأت بخير هل يستوى هو ومن يأمر بالعدل وهو على صرط مستقيم
16:77ولله غيب السموت والأرض وما أمر الساعة إلا كلمح البصر أو هو أقرب إن الله على كل شىء قدير
16:78والله أخرجكم من بطون أمهتكم لا تعلمون شيءا وجعل لكم السمع والأبصر والأفءدة لعلكم تشكرون
16:80والله جعل لكم من بيوتكم سكنا وجعل لكم من جلود الأنعم بيوتا تستخفونها يوم ظعنكم ويوم إقامتكم ومن أصوافها وأوبارها وأشعارها أثثا ومتعا إلى حين
16:88الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله زدنهم عذابا فوق العذاب بما كانوا يفسدون
16:94ولا تتخذوا أيمنكم دخلا بينكم فتزل قدم بعد ثبوتها وتذوقوا السوء بما صددتم عن سبيل الله ولكم عذاب عظيم
16:96ما عندكم ينفد وما عند الله باق ولنجزين الذين صبروا أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون
16:97من عمل صلحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حيوة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون
16:106من كفر بالله من بعد إيمنه إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمن ولكن من شرح بالكفر صدرا فعليهم غضب من الله ولهم عذاب عظيم
16:108أولئك الذين طبع الله على قلوبهم وسمعهم وأبصرهم وأولئك هم الغفلون
16:110ثم إن ربك للذين هاجروا من بعد ما فتنوا ثم جهدوا وصبروا إن ربك من بعدها لغفور رحيم
16:112وضرب الله مثلا قرية كانت ءامنة مطمئنة يأتيها رزقها رغدا من كل مكان فكفرت بأنعم الله فأذقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون
16:116ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلل وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون
16:118وعلى الذين هادوا حرمنا ما قصصنا عليك من قبل وما ظلمنهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
16:119ثم إن ربك للذين عملوا السوء بجهلة ثم تابوا من بعد ذلك وأصلحوا إن ربك من بعدها لغفور رحيم
16:121شاكرا لأنعمه اجتبىه وهدىه إلى صرط مستقيم
16:122وءاتينه فى الدنيا حسنة وإنه فى الءاخرة لمن الصلحين
16:126وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به ولئن صبرتم لهو خير للصبرين
16:127واصبر وما صبرك إلا بالله ولا تحزن عليهم ولا تك فى ضيق مما يمكرون
17:1سبحن الذى أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصا الذى بركنا حوله لنريه من ءايتنا إنه هو السميع البصير
17:8عسى ربكم أن يرحمكم وإن عدتم عدنا وجعلنا جهنم للكفرين حصيرا
17:9إن هذا القرءان يهدى للتى هى أقوم ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصلحت أن لهم أجرا كبيرا
17:12وجعلنا اليل والنهار ءايتين فمحونا ءاية اليل وجعلنا ءاية النهار مبصرة لتبتغوا فضلا من ربكم ولتعلموا عدد السنين والحساب وكل شىء فصلنه تفصيلا
17:17وكم أهلكنا من القرون من بعد نوح وكفى بربك بذنوب عباده خبيرا بصيرا
17:18من كان يريد العاجلة عجلنا له فيها ما نشاء لمن نريد ثم جعلنا له جهنم يصلىها مذموما مدحورا
17:24واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربيانى صغيرا
17:25ربكم أعلم بما فى نفوسكم إن تكونوا صلحين فإنه كان للأوبين غفورا
17:30إن ربك يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر إنه كان بعباده خبيرا بصيرا
17:33ولا تقتلوا النفس التى حرم الله إلا بالحق ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطنا فلا يسرف فى القتل إنه كان منصورا
17:36ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسءولا
17:40أفأصفىكم ربكم بالبنين واتخذ من الملئكة إنثا إنكم لتقولون قولا عظيما
17:41ولقد صرفنا فى هذا القرءان ليذكروا وما يزيدهم إلا نفورا
17:51أو خلقا مما يكبر فى صدوركم فسيقولون من يعيدنا قل الذى فطركم أول مرة فسينغضون إليك رءوسهم ويقولون متى هو قل عسى أن يكون قريبا
17:59وما منعنا أن نرسل بالءايت إلا أن كذب بها الأولون وءاتينا ثمود الناقة مبصرة فظلموا بها وما نرسل بالءايت إلا تخويفا
17:64واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم فى الأمول والأولد وعدهم وما يعدهم الشيطن إلا غرورا
17:68أفأمنتم أن يخسف بكم جانب البر أو يرسل عليكم حاصبا ثم لا تجدوا لكم وكيلا
17:69أم أمنتم أن يعيدكم فيه تارة أخرى فيرسل عليكم قاصفا من الريح فيغرقكم بما كفرتم ثم لا تجدوا لكم علينا به تبيعا
17:75إذا لأذقنك ضعف الحيوة وضعف الممات ثم لا تجد لك علينا نصيرا
17:78أقم الصلوة لدلوك الشمس إلى غسق اليل وقرءان الفجر إن قرءان الفجر كان مشهودا
17:80وقل رب أدخلنى مدخل صدق وأخرجنى مخرج صدق واجعل لى من لدنك سلطنا نصيرا
17:89ولقد صرفنا للناس فى هذا القرءان من كل مثل فأبى أكثر الناس إلا كفورا
17:96قل كفى بالله شهيدا بينى وبينكم إنه كان بعباده خبيرا بصيرا
17:97ومن يهد الله فهو المهتد ومن يضلل فلن تجد لهم أولياء من دونه ونحشرهم يوم القيمة على وجوههم عميا وبكما وصما مأوىهم جهنم كلما خبت زدنهم سعيرا
17:102قال لقد علمت ما أنزل هؤلاء إلا رب السموت والأرض بصائر وإنى لأظنك يفرعون مثبورا
17:110قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمن أيا ما تدعوا فله الأسماء الحسنى ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا
18:2قيما لينذر بأسا شديدا من لدنه ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصلحت أن لهم أجرا حسنا
18:8وإنا لجعلون ما عليها صعيدا جرزا
18:9أم حسبت أن أصحب الكهف والرقيم كانوا من ءايتنا عجبا
18:12ثم بعثنهم لنعلم أى الحزبين أحصى لما لبثوا أمدا
18:13نحن نقص عليك نبأهم بالحق إنهم فتية ءامنوا بربهم وزدنهم هدى
18:18وتحسبهم أيقاظا وهم رقود ونقلبهم ذات اليمين وذات الشمال وكلبهم بسط ذراعيه بالوصيد لو اطلعت عليهم لوليت منهم فرارا ولملئت منهم رعبا
18:26قل الله أعلم بما لبثوا له غيب السموت والأرض أبصر به وأسمع ما لهم من دونه من ولى ولا يشرك فى حكمه أحدا
18:28واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغدوة والعشى يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحيوة الدنيا ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هوىه وكان أمره فرطا
18:30إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت إنا لا نضيع أجر من أحسن عملا
18:34وكان له ثمر فقال لصحبه وهو يحاوره أنا أكثر منك مالا وأعز نفرا
18:37قال له صاحبه وهو يحاوره أكفرت بالذى خلقك من تراب ثم من نطفة ثم سوىك رجلا
18:40فعسى ربى أن يؤتين خيرا من جنتك ويرسل عليها حسبانا من السماء فتصبح صعيدا زلقا
18:41أو يصبح ماؤها غورا فلن تستطيع له طلبا
18:42وأحيط بثمره فأصبح يقلب كفيه على ما أنفق فيها وهى خاوية على عروشها ويقول يليتنى لم أشرك بربى أحدا
18:43ولم تكن له فئة ينصرونه من دون الله وما كان منتصرا
18:45واضرب لهم مثل الحيوة الدنيا كماء أنزلنه من السماء فاختلط به نبات الأرض فأصبح هشيما تذروه الريح وكان الله على كل شىء مقتدرا
18:46المال والبنون زينة الحيوة الدنيا والبقيت الصلحت خير عند ربك ثوابا وخير أملا
18:48وعرضوا على ربك صفا لقد جئتمونا كما خلقنكم أول مرة بل زعمتم ألن نجعل لكم موعدا
18:49ووضع الكتب فترى المجرمين مشفقين مما فيه ويقولون يويلتنا مال هذا الكتب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصىها ووجدوا ما عملوا حاضرا ولا يظلم ربك أحدا
18:53ورءا المجرمون النار فظنوا أنهم مواقعوها ولم يجدوا عنها مصرفا
18:54ولقد صرفنا فى هذا القرءان للناس من كل مثل وكان الإنسن أكثر شىء جدلا
18:62فلما جاوزا قال لفتىه ءاتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا
18:63قال أرءيت إذ أوينا إلى الصخرة فإنى نسيت الحوت وما أنسىنيه إلا الشيطن أن أذكره واتخذ سبيله فى البحر عجبا
18:64قال ذلك ما كنا نبغ فارتدا على ءاثارهما قصصا
18:67قال إنك لن تستطيع معى صبرا
18:68وكيف تصبر على ما لم تحط به خبرا
18:69قال ستجدنى إن شاء الله صابرا ولا أعصى لك أمرا
18:72قال ألم أقل إنك لن تستطيع معى صبرا
18:75قال ألم أقل لك إنك لن تستطيع معى صبرا
18:76قال إن سألتك عن شىء بعدها فلا تصحبنى قد بلغت من لدنى عذرا
18:78قال هذا فراق بينى وبينك سأنبئك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا
18:79أما السفينة فكانت لمسكين يعملون فى البحر فأردت أن أعيبها وكان وراءهم ملك يأخذ كل سفينة غصبا
18:82وأما الجدار فكان لغلمين يتيمين فى المدينة وكان تحته كنز لهما وكان أبوهما صلحا فأراد ربك أن يبلغا أشدهما ويستخرجا كنزهما رحمة من ربك وما فعلته عن أمرى ذلك تأويل ما لم تسطع عليه صبرا
18:88وأما من ءامن وعمل صلحا فله جزاء الحسنى وسنقول له من أمرنا يسرا
18:96ءاتونى زبر الحديد حتى إذا ساوى بين الصدفين قال انفخوا حتى إذا جعله نارا قال ءاتونى أفرغ عليه قطرا
18:99وتركنا بعضهم يومئذ يموج فى بعض ونفخ فى الصور فجمعنهم جمعا
18:104الذين ضل سعيهم فى الحيوة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا
18:107إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت كانت لهم جنت الفردوس نزلا
18:110قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلى أنما إلهكم إله وحد فمن كان يرجوا لقاء ربه فليعمل عملا صلحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا
19:1كهيعص
19:12ييحيى خذ الكتب بقوة وءاتينه الحكم صبيا
19:14وبرا بولديه ولم يكن جبارا عصيا
19:22فحملته فانتبذت به مكانا قصيا
19:26فكلى واشربى وقرى عينا فإما ترين من البشر أحدا فقولى إنى نذرت للرحمن صوما فلن أكلم اليوم إنسيا
19:29فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان فى المهد صبيا
19:31وجعلنى مباركا أين ما كنت وأوصنى بالصلوة والزكوة ما دمت حيا
19:36وإن الله ربى وربكم فاعبدوه هذا صرط مستقيم
19:38أسمع بهم وأبصر يوم يأتوننا لكن الظلمون اليوم فى ضلل مبين
19:41واذكر فى الكتب إبرهيم إنه كان صديقا نبيا
19:42إذ قال لأبيه يأبت لم تعبد ما لا يسمع ولا يبصر ولا يغنى عنك شيءا
19:43يأبت إنى قد جاءنى من العلم ما لم يأتك فاتبعنى أهدك صرطا سويا
19:44يأبت لا تعبد الشيطن إن الشيطن كان للرحمن عصيا
19:50ووهبنا لهم من رحمتنا وجعلنا لهم لسان صدق عليا
19:51واذكر فى الكتب موسى إنه كان مخلصا وكان رسولا نبيا
19:54واذكر فى الكتب إسمعيل إنه كان صادق الوعد وكان رسولا نبيا
19:55وكان يأمر أهله بالصلوة والزكوة وكان عند ربه مرضيا
19:56واذكر فى الكتب إدريس إنه كان صديقا نبيا
19:59فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلوة واتبعوا الشهوت فسوف يلقون غيا
19:60إلا من تاب وءامن وعمل صلحا فأولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون شيءا
19:65رب السموت والأرض وما بينهما فاعبده واصطبر لعبدته هل تعلم له سميا
19:70ثم لنحن أعلم بالذين هم أولى بها صليا
19:76ويزيد الله الذين اهتدوا هدى والبقيت الصلحت خير عند ربك ثوابا وخير مردا
19:94لقد أحصىهم وعدهم عدا
19:96إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت سيجعل لهم الرحمن ودا
20:14إننى أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدنى وأقم الصلوة لذكرى
20:16فلا يصدنك عنها من لا يؤمن بها واتبع هوىه فتردى
20:18قال هى عصاى أتوكؤا عليها وأهش بها على غنمى ولى فيها مءارب أخرى
20:25قال رب اشرح لى صدرى
20:35إنك كنت بنا بصيرا
20:39أن اقذفيه فى التابوت فاقذفيه فى اليم فليلقه اليم بالساحل يأخذه عدو لى وعدو له وألقيت عليك محبة منى ولتصنع على عينى
20:41واصطنعتك لنفسى
20:64فأجمعوا كيدكم ثم ائتوا صفا وقد أفلح اليوم من استعلى
20:66قال بل ألقوا فإذا حبالهم وعصيهم يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى
20:69وألق ما فى يمينك تلقف ما صنعوا إنما صنعوا كيد سحر ولا يفلح الساحر حيث أتى
20:71قال ءامنتم له قبل أن ءاذن لكم إنه لكبيركم الذى علمكم السحر فلأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلف ولأصلبنكم فى جذوع النخل ولتعلمن أينا أشد عذابا وأبقى
20:75ومن يأته مؤمنا قد عمل الصلحت فأولئك لهم الدرجت العلى
20:82وإنى لغفار لمن تاب وءامن وعمل صلحا ثم اهتدى
20:93ألا تتبعن أفعصيت أمرى
20:96قال بصرت بما لم يبصروا به فقبضت قبضة من أثر الرسول فنبذتها وكذلك سولت لى نفسى
20:99كذلك نقص عليك من أنباء ما قد سبق وقد ءاتينك من لدنا ذكرا
20:102يوم ينفخ فى الصور ونحشر المجرمين يومئذ زرقا
20:106فيذرها قاعا صفصفا
20:108يومئذ يتبعون الداعى لا عوج له وخشعت الأصوات للرحمن فلا تسمع إلا همسا
20:112ومن يعمل من الصلحت وهو مؤمن فلا يخاف ظلما ولا هضما
20:113وكذلك أنزلنه قرءانا عربيا وصرفنا فيه من الوعيد لعلهم يتقون أو يحدث لهم ذكرا
20:121فأكلا منها فبدت لهما سوءتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وعصى ءادم ربه فغوى
20:125قال رب لم حشرتنى أعمى وقد كنت بصيرا
20:130فاصبر على ما يقولون وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن ءانائ اليل فسبح وأطراف النهار لعلك ترضى
20:132وأمر أهلك بالصلوة واصطبر عليها لا نسءلك رزقا نحن نرزقك والعقبة للتقوى
20:133وقالوا لولا يأتينا بءاية من ربه أولم تأتهم بينة ما فى الصحف الأولى
20:135قل كل متربص فتربصوا فستعلمون من أصحب الصرط السوى ومن اهتدى
21:3لاهية قلوبهم وأسروا النجوى الذين ظلموا هل هذا إلا بشر مثلكم أفتأتون السحر وأنتم تبصرون
21:9ثم صدقنهم الوعد فأنجينهم ومن نشاء وأهلكنا المسرفين
21:11وكم قصمنا من قرية كانت ظالمة وأنشأنا بعدها قوما ءاخرين
21:15فما زالت تلك دعوىهم حتى جعلنهم حصيدا خمدين
21:18بل نقذف بالحق على البطل فيدمغه فإذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون
21:22لو كان فيهما ءالهة إلا الله لفسدتا فسبحن الله رب العرش عما يصفون
21:38ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صدقين
21:39لو يعلم الذين كفروا حين لا يكفون عن وجوههم النار ولا عن ظهورهم ولا هم ينصرون
21:43أم لهم ءالهة تمنعهم من دوننا لا يستطيعون نصر أنفسهم ولا هم منا يصحبون
21:44بل متعنا هؤلاء وءاباءهم حتى طال عليهم العمر أفلا يرون أنا نأتى الأرض ننقصها من أطرافها أفهم الغلبون
21:45قل إنما أنذركم بالوحى ولا يسمع الصم الدعاء إذا ما ينذرون
21:57وتالله لأكيدن أصنمكم بعد أن تولوا مدبرين
21:68قالوا حرقوه وانصروا ءالهتكم إن كنتم فعلين
21:72ووهبنا له إسحق ويعقوب نافلة وكلا جعلنا صلحين
21:73وجعلنهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرت وإقام الصلوة وإيتاء الزكوة وكانوا لنا عبدين
21:75وأدخلنه فى رحمتنا إنه من الصلحين
21:77ونصرنه من القوم الذين كذبوا بءايتنا إنهم كانوا قوم سوء فأغرقنهم أجمعين
21:80وعلمنه صنعة لبوس لكم لتحصنكم من بأسكم فهل أنتم شكرون
21:81ولسليمن الريح عاصفة تجرى بأمره إلى الأرض التى بركنا فيها وكنا بكل شىء علمين
21:82ومن الشيطين من يغوصون له ويعملون عملا دون ذلك وكنا لهم حفظين
21:85وإسمعيل وإدريس وذا الكفل كل من الصبرين
21:86وأدخلنهم فى رحمتنا إنهم من الصلحين
21:90فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانوا يسرعون فى الخيرت ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خشعين
21:91والتى أحصنت فرجها فنفخنا فيها من روحنا وجعلنها وابنها ءاية للعلمين
21:94فمن يعمل من الصلحت وهو مؤمن فلا كفران لسعيه وإنا له كتبون
21:97واقترب الوعد الحق فإذا هى شخصة أبصر الذين كفروا يويلنا قد كنا فى غفلة من هذا بل كنا ظلمين
21:98إنكم وما تعبدون من دون الله حصب جهنم أنتم لها وردون
21:105ولقد كتبنا فى الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادى الصلحون
21:112قل رب احكم بالحق وربنا الرحمن المستعان على ما تصفون
22:11ومن الناس من يعبد الله على حرف فإن أصابه خير اطمأن به وإن أصابته فتنة انقلب على وجهه خسر الدنيا والءاخرة ذلك هو الخسران المبين
22:14إن الله يدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر إن الله يفعل ما يريد
22:15من كان يظن أن لن ينصره الله فى الدنيا والءاخرة فليمدد بسبب إلى السماء ثم ليقطع فلينظر هل يذهبن كيده ما يغيظ
22:17إن الذين ءامنوا والذين هادوا والصبءين والنصرى والمجوس والذين أشركوا إن الله يفصل بينهم يوم القيمة إن الله على كل شىء شهيد
22:19هذان خصمان اختصموا فى ربهم فالذين كفروا قطعت لهم ثياب من نار يصب من فوق رءوسهم الحميم
22:20يصهر به ما فى بطونهم والجلود
22:23إن الله يدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر يحلون فيها من أساور من ذهب ولؤلؤا ولباسهم فيها حرير
22:24وهدوا إلى الطيب من القول وهدوا إلى صرط الحميد
22:25إن الذين كفروا ويصدون عن سبيل الله والمسجد الحرام الذى جعلنه للناس سواء العكف فيه والباد ومن يرد فيه بإلحاد بظلم نذقه من عذاب أليم
22:35الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم والصبرين على ما أصابهم والمقيمى الصلوة ومما رزقنهم ينفقون
22:36والبدن جعلنها لكم من شعئر الله لكم فيها خير فاذكروا اسم الله عليها صواف فإذا وجبت جنوبها فكلوا منها وأطعموا القانع والمعتر كذلك سخرنها لكم لعلكم تشكرون
22:39أذن للذين يقتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير
22:40الذين أخرجوا من ديرهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صومع وبيع وصلوت ومسجد يذكر فيها اسم الله كثيرا ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوى عزيز
22:41الذين إن مكنهم فى الأرض أقاموا الصلوة وءاتوا الزكوة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عقبة الأمور
22:44وأصحب مدين وكذب موسى فأمليت للكفرين ثم أخذتهم فكيف كان نكير
22:45فكأين من قرية أهلكنها وهى ظالمة فهى خاوية على عروشها وبئر معطلة وقصر مشيد
22:46أفلم يسيروا فى الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها أو ءاذان يسمعون بها فإنها لا تعمى الأبصر ولكن تعمى القلوب التى فى الصدور
22:48وكأين من قرية أمليت لها وهى ظالمة ثم أخذتها وإلى المصير
22:50فالذين ءامنوا وعملوا الصلحت لهم مغفرة ورزق كريم
22:51والذين سعوا فى ءايتنا معجزين أولئك أصحب الجحيم
22:54وليعلم الذين أوتوا العلم أنه الحق من ربك فيؤمنوا به فتخبت له قلوبهم وإن الله لهاد الذين ءامنوا إلى صرط مستقيم
22:56الملك يومئذ لله يحكم بينهم فالذين ءامنوا وعملوا الصلحت فى جنت النعيم
22:60ذلك ومن عاقب بمثل ما عوقب به ثم بغى عليه لينصرنه الله إن الله لعفو غفور
22:61ذلك بأن الله يولج اليل فى النهار ويولج النهار فى اليل وأن الله سميع بصير
22:63ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فتصبح الأرض مخضرة إن الله لطيف خبير
22:71ويعبدون من دون الله ما لم ينزل به سلطنا وما ليس لهم به علم وما للظلمين من نصير
22:72وإذا تتلى عليهم ءايتنا بينت تعرف فى وجوه الذين كفروا المنكر يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم ءايتنا قل أفأنبئكم بشر من ذلكم النار وعدها الله الذين كفروا وبئس المصير
22:75الله يصطفى من الملئكة رسلا ومن الناس إن الله سميع بصير
22:78وجهدوا فى الله حق جهاده هو اجتبىكم وما جعل عليكم فى الدين من حرج ملة أبيكم إبرهيم هو سمىكم المسلمين من قبل وفى هذا ليكون الرسول شهيدا عليكم وتكونوا شهداء على الناس فأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة واعتصموا بالله هو مولىكم فنعم المولى ونعم النصير
23:2الذين هم فى صلاتهم خشعون
23:9والذين هم على صلوتهم يحافظون
23:20وشجرة تخرج من طور سيناء تنبت بالدهن وصبغ للءاكلين
23:25إن هو إلا رجل به جنة فتربصوا به حتى حين
23:26قال رب انصرنى بما كذبون
23:27فأوحينا إليه أن اصنع الفلك بأعيننا ووحينا فإذا جاء أمرنا وفار التنور فاسلك فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول منهم ولا تخطبنى فى الذين ظلموا إنهم مغرقون
23:39قال رب انصرنى بما كذبون
23:40قال عما قليل ليصبحن ندمين
23:41فأخذتهم الصيحة بالحق فجعلنهم غثاء فبعدا للقوم الظلمين
23:51يأيها الرسل كلوا من الطيبت واعملوا صلحا إنى بما تعملون عليم
23:65لا تجءروا اليوم إنكم منا لا تنصرون
23:66قد كانت ءايتى تتلى عليكم فكنتم على أعقبكم تنكصون
23:73وإنك لتدعوهم إلى صرط مستقيم
23:74وإن الذين لا يؤمنون بالءاخرة عن الصرط لنكبون
23:78وهو الذى أنشأ لكم السمع والأبصر والأفءدة قليلا ما تشكرون
23:91ما اتخذ الله من ولد وما كان معه من إله إذا لذهب كل إله بما خلق ولعلا بعضهم على بعض سبحن الله عما يصفون
23:96ادفع بالتى هى أحسن السيئة نحن أعلم بما يصفون
23:100لعلى أعمل صلحا فيما تركت كلا إنها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ إلى يوم يبعثون
23:101فإذا نفخ فى الصور فلا أنساب بينهم يومئذ ولا يتساءلون
23:111إنى جزيتهم اليوم بما صبروا أنهم هم الفائزون
24:4والذين يرمون المحصنت ثم لم يأتوا بأربعة شهداء فاجلدوهم ثمنين جلدة ولا تقبلوا لهم شهدة أبدا وأولئك هم الفسقون
24:5إلا الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا فإن الله غفور رحيم
24:6والذين يرمون أزوجهم ولم يكن لهم شهداء إلا أنفسهم فشهدة أحدهم أربع شهدت بالله إنه لمن الصدقين
24:9والخمسة أن غضب الله عليها إن كان من الصدقين
24:11إن الذين جاءو بالإفك عصبة منكم لا تحسبوه شرا لكم بل هو خير لكم لكل امرئ منهم ما اكتسب من الإثم والذى تولى كبره منهم له عذاب عظيم
24:22ولا يأتل أولوا الفضل منكم والسعة أن يؤتوا أولى القربى والمسكين والمهجرين فى سبيل الله وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم
24:23إن الذين يرمون المحصنت الغفلت المؤمنت لعنوا فى الدنيا والءاخرة ولهم عذاب عظيم
24:30قل للمؤمنين يغضوا من أبصرهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون
24:31وقل للمؤمنت يغضضن من أبصرهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو ءابائهن أو ءاباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخونهن أو بنى إخونهن أو بنى أخوتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمنهن أو التبعين غير أولى الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورت النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن وتوبوا إلى الله جميعا أيه المؤمنون لعلكم تفلحون
24:32وأنكحوا الأيمى منكم والصلحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله وسع عليم
24:33وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله والذين يبتغون الكتب مما ملكت أيمنكم فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيرا وءاتوهم من مال الله الذى ءاتىكم ولا تكرهوا فتيتكم على البغاء إن أردن تحصنا لتبتغوا عرض الحيوة الدنيا ومن يكرههن فإن الله من بعد إكرههن غفور رحيم
24:35الله نور السموت والأرض مثل نوره كمشكوة فيها مصباح المصباح فى زجاجة الزجاجة كأنها كوكب درى يوقد من شجرة مبركة زيتونة لا شرقية ولا غربية يكاد زيتها يضىء ولو لم تمسسه نار نور على نور يهدى الله لنوره من يشاء ويضرب الله الأمثل للناس والله بكل شىء عليم
24:36فى بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والءاصال
24:37رجال لا تلهيهم تجرة ولا بيع عن ذكر الله وإقام الصلوة وإيتاء الزكوة يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والأبصر
24:41ألم تر أن الله يسبح له من فى السموت والأرض والطير صفت كل قد علم صلاته وتسبيحه والله عليم بما يفعلون
24:42ولله ملك السموت والأرض وإلى الله المصير
24:43ألم تر أن الله يزجى سحابا ثم يؤلف بينه ثم يجعله ركاما فترى الودق يخرج من خلله وينزل من السماء من جبال فيها من برد فيصيب به من يشاء ويصرفه عن من يشاء يكاد سنا برقه يذهب بالأبصر
24:44يقلب الله اليل والنهار إن فى ذلك لعبرة لأولى الأبصر
24:46لقد أنزلنا ءايت مبينت والله يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
24:55وعد الله الذين ءامنوا منكم وعملوا الصلحت ليستخلفنهم فى الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذى ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدوننى لا يشركون بى شيءا ومن كفر بعد ذلك فأولئك هم الفسقون
24:56وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة وأطيعوا الرسول لعلكم ترحمون
24:57لا تحسبن الذين كفروا معجزين فى الأرض ومأوىهم النار ولبئس المصير
24:58يأيها الذين ءامنوا ليستءذنكم الذين ملكت أيمنكم والذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلث مرت من قبل صلوة الفجر وحين تضعون ثيابكم من الظهيرة ومن بعد صلوة العشاء ثلث عورت لكم ليس عليكم ولا عليهم جناح بعدهن طوفون عليكم بعضكم على بعض كذلك يبين الله لكم الءايت والله عليم حكيم
24:61ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج ولا على أنفسكم أن تأكلوا من بيوتكم أو بيوت ءابائكم أو بيوت أمهتكم أو بيوت إخونكم أو بيوت أخوتكم أو بيوت أعممكم أو بيوت عمتكم أو بيوت أخولكم أو بيوت خلتكم أو ما ملكتم مفاتحه أو صديقكم ليس عليكم جناح أن تأكلوا جميعا أو أشتاتا فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم تحية من عند الله مبركة طيبة كذلك يبين الله لكم الءايت لعلكم تعقلون
24:63لا تجعلوا دعاء الرسول بينكم كدعاء بعضكم بعضا قد يعلم الله الذين يتسللون منكم لواذا فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم
25:5وقالوا أسطير الأولين اكتتبها فهى تملى عليه بكرة وأصيلا
25:10تبارك الذى إن شاء جعل لك خيرا من ذلك جنت تجرى من تحتها الأنهر ويجعل لك قصورا
25:15قل أذلك خير أم جنة الخلد التى وعد المتقون كانت لهم جزاء ومصيرا
25:19فقد كذبوكم بما تقولون فما تستطيعون صرفا ولا نصرا ومن يظلم منكم نذقه عذابا كبيرا
25:20وما أرسلنا قبلك من المرسلين إلا إنهم ليأكلون الطعام ويمشون فى الأسواق وجعلنا بعضكم لبعض فتنة أتصبرون وكان ربك بصيرا
25:24أصحب الجنة يومئذ خير مستقرا وأحسن مقيلا
25:31وكذلك جعلنا لكل نبى عدوا من المجرمين وكفى بربك هاديا ونصيرا
25:38وعادا وثمودا وأصحب الرس وقرونا بين ذلك كثيرا
25:42إن كاد ليضلنا عن ءالهتنا لولا أن صبرنا عليها وسوف يعلمون حين يرون العذاب من أضل سبيلا
25:50ولقد صرفنه بينهم ليذكروا فأبى أكثر الناس إلا كفورا
25:54وهو الذى خلق من الماء بشرا فجعله نسبا وصهرا وكان ربك قديرا
25:65والذين يقولون ربنا اصرف عنا عذاب جهنم إن عذابها كان غراما
25:70إلا من تاب وءامن وعمل عملا صلحا فأولئك يبدل الله سيءاتهم حسنت وكان الله غفورا رحيما
25:71ومن تاب وعمل صلحا فإنه يتوب إلى الله متابا
25:73والذين إذا ذكروا بءايت ربهم لم يخروا عليها صما وعميانا
25:75أولئك يجزون الغرفة بما صبروا ويلقون فيها تحية وسلما
26:13ويضيق صدرى ولا ينطلق لسانى فأرسل إلى هرون
26:31قال فأت به إن كنت من الصدقين
26:32فألقى عصاه فإذا هى ثعبان مبين
26:44فألقوا حبالهم وعصيهم وقالوا بعزة فرعون إنا لنحن الغلبون
26:45فألقى موسى عصاه فإذا هى تلقف ما يأفكون
26:49قال ءامنتم له قبل أن ءاذن لكم إنه لكبيركم الذى علمكم السحر فلسوف تعلمون لأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلف ولأصلبنكم أجمعين
26:61فلما ترءا الجمعان قال أصحب موسى إنا لمدركون
26:63فأوحينا إلى موسى أن اضرب بعصاك البحر فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم
26:71قالوا نعبد أصناما فنظل لها عكفين
26:83رب هب لى حكما وألحقنى بالصلحين
26:84واجعل لى لسان صدق فى الءاخرين
26:93من دون الله هل ينصرونكم أو ينتصرون
26:96قالوا وهم فيها يختصمون
26:101ولا صديق حميم
26:129وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون
26:142إذ قال لهم أخوهم صلح ألا تتقون
26:152الذين يفسدون فى الأرض ولا يصلحون
26:154ما أنت إلا بشر مثلنا فأت بءاية إن كنت من الصدقين
26:157فعقروها فأصبحوا ندمين
26:176كذب أصحب لءيكة المرسلين
26:187فأسقط علينا كسفا من السماء إن كنت من الصدقين
26:216فإن عصوك فقل إنى برىء مما تعملون
26:227إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وذكروا الله كثيرا وانتصروا من بعد ما ظلموا وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون
27:3الذين يقيمون الصلوة ويؤتون الزكوة وهم بالءاخرة هم يوقنون
27:7إذ قال موسى لأهله إنى ءانست نارا سءاتيكم منها بخبر أو ءاتيكم بشهاب قبس لعلكم تصطلون
27:10وألق عصاك فلما رءاها تهتز كأنها جان ولى مدبرا ولم يعقب يموسى لا تخف إنى لا يخاف لدى المرسلون
27:13فلما جاءتهم ءايتنا مبصرة قالوا هذا سحر مبين
27:19فتبسم ضاحكا من قولها وقال رب أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى ولدى وأن أعمل صلحا ترضىه وأدخلنى برحمتك فى عبادك الصلحين
27:24وجدتها وقومها يسجدون للشمس من دون الله وزين لهم الشيطن أعملهم فصدهم عن السبيل فهم لا يهتدون
27:27قال سننظر أصدقت أم كنت من الكذبين
27:37ارجع إليهم فلنأتينهم بجنود لا قبل لهم بها ولنخرجنهم منها أذلة وهم صغرون
27:43وصدها ما كانت تعبد من دون الله إنها كانت من قوم كفرين
27:44قيل لها ادخلى الصرح فلما رأته حسبته لجة وكشفت عن ساقيها قال إنه صرح ممرد من قوارير قالت رب إنى ظلمت نفسى وأسلمت مع سليمن لله رب العلمين
27:45ولقد أرسلنا إلى ثمود أخاهم صلحا أن اعبدوا الله فإذا هم فريقان يختصمون
27:48وكان فى المدينة تسعة رهط يفسدون فى الأرض ولا يصلحون
27:49قالوا تقاسموا بالله لنبيتنه وأهله ثم لنقولن لوليه ما شهدنا مهلك أهله وإنا لصدقون
27:54ولوطا إذ قال لقومه أتأتون الفحشة وأنتم تبصرون
27:59قل الحمد لله وسلم على عباده الذين اصطفى ءالله خير أما يشركون
27:64أمن يبدؤا الخلق ثم يعيده ومن يرزقكم من السماء والأرض أءله مع الله قل هاتوا برهنكم إن كنتم صدقين
27:71ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صدقين
27:74وإن ربك ليعلم ما تكن صدورهم وما يعلنون
27:76إن هذا القرءان يقص على بنى إسرءيل أكثر الذى هم فيه يختلفون
27:80إنك لا تسمع الموتى ولا تسمع الصم الدعاء إذا ولوا مدبرين
27:86ألم يروا أنا جعلنا اليل ليسكنوا فيه والنهار مبصرا إن فى ذلك لءايت لقوم يؤمنون
27:87ويوم ينفخ فى الصور ففزع من فى السموت ومن فى الأرض إلا من شاء الله وكل أتوه دخرين
27:88وترى الجبال تحسبها جامدة وهى تمر مر السحاب صنع الله الذى أتقن كل شىء إنه خبير بما تفعلون
28:10وأصبح فؤاد أم موسى فرغا إن كادت لتبدى به لولا أن ربطنا على قلبها لتكون من المؤمنين
28:11وقالت لأخته قصيه فبصرت به عن جنب وهم لا يشعرون
28:12وحرمنا عليه المراضع من قبل فقالت هل أدلكم على أهل بيت يكفلونه لكم وهم له نصحون
28:18فأصبح فى المدينة خائفا يترقب فإذا الذى استنصره بالأمس يستصرخه قال له موسى إنك لغوى مبين
28:19فلما أن أراد أن يبطش بالذى هو عدو لهما قال يموسى أتريد أن تقتلنى كما قتلت نفسا بالأمس إن تريد إلا أن تكون جبارا فى الأرض وما تريد أن تكون من المصلحين
28:20وجاء رجل من أقصا المدينة يسعى قال يموسى إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك فاخرج إنى لك من النصحين
28:23ولما ورد ماء مدين وجد عليه أمة من الناس يسقون ووجد من دونهم امرأتين تذودان قال ما خطبكما قالتا لا نسقى حتى يصدر الرعاء وأبونا شيخ كبير
28:25فجاءته إحدىهما تمشى على استحياء قالت إن أبى يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا فلما جاءه وقص عليه القصص قال لا تخف نجوت من القوم الظلمين
28:27قال إنى أريد أن أنكحك إحدى ابنتى هتين على أن تأجرنى ثمنى حجج فإن أتممت عشرا فمن عندك وما أريد أن أشق عليك ستجدنى إن شاء الله من الصلحين
28:29فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله ءانس من جانب الطور نارا قال لأهله امكثوا إنى ءانست نارا لعلى ءاتيكم منها بخبر أو جذوة من النار لعلكم تصطلون
28:31وأن ألق عصاك فلما رءاها تهتز كأنها جان ولى مدبرا ولم يعقب يموسى أقبل ولا تخف إنك من الءامنين
28:34وأخى هرون هو أفصح منى لسانا فأرسله معى ردءا يصدقنى إنى أخاف أن يكذبون
28:35قال سنشد عضدك بأخيك ونجعل لكما سلطنا فلا يصلون إليكما بءايتنا أنتما ومن اتبعكما الغلبون
28:38وقال فرعون يأيها الملأ ما علمت لكم من إله غيرى فأوقد لى يهمن على الطين فاجعل لى صرحا لعلى أطلع إلى إله موسى وإنى لأظنه من الكذبين
28:41وجعلنهم أئمة يدعون إلى النار ويوم القيمة لا ينصرون
28:43ولقد ءاتينا موسى الكتب من بعد ما أهلكنا القرون الأولى بصائر للناس وهدى ورحمة لعلهم يتذكرون
28:47ولولا أن تصيبهم مصيبة بما قدمت أيديهم فيقولوا ربنا لولا أرسلت إلينا رسولا فنتبع ءايتك ونكون من المؤمنين
28:49قل فأتوا بكتب من عند الله هو أهدى منهما أتبعه إن كنتم صدقين
28:51ولقد وصلنا لهم القول لعلهم يتذكرون
28:54أولئك يؤتون أجرهم مرتين بما صبروا ويدرءون بالحسنة السيئة ومما رزقنهم ينفقون
28:67فأما من تاب وءامن وعمل صلحا فعسى أن يكون من المفلحين
28:69وربك يعلم ما تكن صدورهم وما يعلنون
28:72قل أرءيتم إن جعل الله عليكم النهار سرمدا إلى يوم القيمة من إله غير الله يأتيكم بليل تسكنون فيه أفلا تبصرون
28:76إن قرون كان من قوم موسى فبغى عليهم وءاتينه من الكنوز ما إن مفاتحه لتنوأ بالعصبة أولى القوة إذ قال له قومه لا تفرح إن الله لا يحب الفرحين
28:77وابتغ فيما ءاتىك الله الدار الءاخرة ولا تنس نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك ولا تبغ الفساد فى الأرض إن الله لا يحب المفسدين
28:80وقال الذين أوتوا العلم ويلكم ثواب الله خير لمن ءامن وعمل صلحا ولا يلقىها إلا الصبرون
28:81فخسفنا به وبداره الأرض فما كان له من فئة ينصرونه من دون الله وما كان من المنتصرين
28:82وأصبح الذين تمنوا مكانه بالأمس يقولون ويكأن الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر لولا أن من الله علينا لخسف بنا ويكأنه لا يفلح الكفرون
28:87ولا يصدنك عن ءايت الله بعد إذ أنزلت إليك وادع إلى ربك ولا تكونن من المشركين
29:3ولقد فتنا الذين من قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكذبين
29:7والذين ءامنوا وعملوا الصلحت لنكفرن عنهم سيءاتهم ولنجزينهم أحسن الذى كانوا يعملون
29:8ووصينا الإنسن بولديه حسنا وإن جهداك لتشرك بى ما ليس لك به علم فلا تطعهما إلى مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون
29:9والذين ءامنوا وعملوا الصلحت لندخلنهم فى الصلحين
29:10ومن الناس من يقول ءامنا بالله فإذا أوذى فى الله جعل فتنة الناس كعذاب الله ولئن جاء نصر من ربك ليقولن إنا كنا معكم أوليس الله بأعلم بما فى صدور العلمين
29:15فأنجينه وأصحب السفينة وجعلنها ءاية للعلمين
29:22وما أنتم بمعجزين فى الأرض ولا فى السماء وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
29:25وقال إنما اتخذتم من دون الله أوثنا مودة بينكم فى الحيوة الدنيا ثم يوم القيمة يكفر بعضكم ببعض ويلعن بعضكم بعضا ومأوىكم النار وما لكم من نصرين
29:27ووهبنا له إسحق ويعقوب وجعلنا فى ذريته النبوة والكتب وءاتينه أجره فى الدنيا وإنه فى الءاخرة لمن الصلحين
29:29أئنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون فى ناديكم المنكر فما كان جواب قومه إلا أن قالوا ائتنا بعذاب الله إن كنت من الصدقين
29:30قال رب انصرنى على القوم المفسدين
29:37فكذبوه فأخذتهم الرجفة فأصبحوا فى دارهم جثمين
29:38وعادا وثمودا وقد تبين لكم من مسكنهم وزين لهم الشيطن أعملهم فصدهم عن السبيل وكانوا مستبصرين
29:40فكلا أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصبا ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
29:45اتل ما أوحى إليك من الكتب وأقم الصلوة إن الصلوة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون
29:49بل هو ءايت بينت فى صدور الذين أوتوا العلم وما يجحد بءايتنا إلا الظلمون
29:58والذين ءامنوا وعملوا الصلحت لنبوئنهم من الجنة غرفا تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها نعم أجر العملين
29:59الذين صبروا وعلى ربهم يتوكلون
29:65فإذا ركبوا فى الفلك دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجىهم إلى البر إذا هم يشركون
30:5بنصر الله ينصر من يشاء وهو العزيز الرحيم
30:15فأما الذين ءامنوا وعملوا الصلحت فهم فى روضة يحبرون
30:17فسبحن الله حين تمسون وحين تصبحون
30:28ضرب لكم مثلا من أنفسكم هل لكم من ما ملكت أيمنكم من شركاء فى ما رزقنكم فأنتم فيه سواء تخافونهم كخيفتكم أنفسكم كذلك نفصل الءايت لقوم يعقلون
30:29بل اتبع الذين ظلموا أهواءهم بغير علم فمن يهدى من أضل الله وما لهم من نصرين
30:31منيبين إليه واتقوه وأقيموا الصلوة ولا تكونوا من المشركين
30:36وإذا أذقنا الناس رحمة فرحوا بها وإن تصبهم سيئة بما قدمت أيديهم إذا هم يقنطون
30:43فأقم وجهك للدين القيم من قبل أن يأتى يوم لا مرد له من الله يومئذ يصدعون
30:44من كفر فعليه كفره ومن عمل صلحا فلأنفسهم يمهدون
30:45ليجزى الذين ءامنوا وعملوا الصلحت من فضله إنه لا يحب الكفرين
30:47ولقد أرسلنا من قبلك رسلا إلى قومهم فجاءوهم بالبينت فانتقمنا من الذين أجرموا وكان حقا علينا نصر المؤمنين
30:48الله الذى يرسل الريح فتثير سحابا فيبسطه فى السماء كيف يشاء ويجعله كسفا فترى الودق يخرج من خلله فإذا أصاب به من يشاء من عباده إذا هم يستبشرون
30:51ولئن أرسلنا ريحا فرأوه مصفرا لظلوا من بعده يكفرون
30:52فإنك لا تسمع الموتى ولا تسمع الصم الدعاء إذا ولوا مدبرين
30:60فاصبر إن وعد الله حق ولا يستخفنك الذين لا يوقنون
31:4الذين يقيمون الصلوة ويؤتون الزكوة وهم بالءاخرة هم يوقنون
31:8إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت لهم جنت النعيم
31:14ووصينا الإنسن بولديه حملته أمه وهنا على وهن وفصله فى عامين أن اشكر لى ولولديك إلى المصير
31:15وإن جهداك على أن تشرك بى ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما فى الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلى ثم إلى مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون
31:16يبنى إنها إن تك مثقال حبة من خردل فتكن فى صخرة أو فى السموت أو فى الأرض يأت بها الله إن الله لطيف خبير
31:17يبنى أقم الصلوة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور
31:18ولا تصعر خدك للناس ولا تمش فى الأرض مرحا إن الله لا يحب كل مختال فخور
31:19واقصد فى مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوت لصوت الحمير
31:23ومن كفر فلا يحزنك كفره إلينا مرجعهم فننبئهم بما عملوا إن الله عليم بذات الصدور
31:28ما خلقكم ولا بعثكم إلا كنفس وحدة إن الله سميع بصير
31:31ألم تر أن الفلك تجرى فى البحر بنعمت الله ليريكم من ءايته إن فى ذلك لءايت لكل صبار شكور
31:32وإذا غشيهم موج كالظلل دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجىهم إلى البر فمنهم مقتصد وما يجحد بءايتنا إلا كل ختار كفور
32:9ثم سوىه ونفخ فيه من روحه وجعل لكم السمع والأبصر والأفءدة قليلا ما تشكرون
32:12ولو ترى إذ المجرمون ناكسوا رءوسهم عند ربهم ربنا أبصرنا وسمعنا فارجعنا نعمل صلحا إنا موقنون
32:19أما الذين ءامنوا وعملوا الصلحت فلهم جنت المأوى نزلا بما كانوا يعملون
32:24وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بءايتنا يوقنون
32:25إن ربك هو يفصل بينهم يوم القيمة فيما كانوا فيه يختلفون
32:27أولم يروا أنا نسوق الماء إلى الأرض الجرز فنخرج به زرعا تأكل منه أنعمهم وأنفسهم أفلا يبصرون
32:28ويقولون متى هذا الفتح إن كنتم صدقين
33:8ليسءل الصدقين عن صدقهم وأعد للكفرين عذابا أليما
33:9يأيها الذين ءامنوا اذكروا نعمة الله عليكم إذ جاءتكم جنود فأرسلنا عليهم ريحا وجنودا لم تروها وكان الله بما تعملون بصيرا
33:10إذ جاءوكم من فوقكم ومن أسفل منكم وإذ زاغت الأبصر وبلغت القلوب الحناجر وتظنون بالله الظنونا
33:17قل من ذا الذى يعصمكم من الله إن أراد بكم سوءا أو أراد بكم رحمة ولا يجدون لهم من دون الله وليا ولا نصيرا
33:22ولما رءا المؤمنون الأحزاب قالوا هذا ما وعدنا الله ورسوله وصدق الله ورسوله وما زادهم إلا إيمنا وتسليما
33:23من المؤمنين رجال صدقوا ما عهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا
33:24ليجزى الله الصدقين بصدقهم ويعذب المنفقين إن شاء أو يتوب عليهم إن الله كان غفورا رحيما
33:26وأنزل الذين ظهروهم من أهل الكتب من صياصيهم وقذف فى قلوبهم الرعب فريقا تقتلون وتأسرون فريقا
33:31ومن يقنت منكن لله ورسوله وتعمل صلحا نؤتها أجرها مرتين وأعتدنا لها رزقا كريما
33:33وقرن فى بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجهلية الأولى وأقمن الصلوة وءاتين الزكوة وأطعن الله ورسوله إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا
33:35إن المسلمين والمسلمت والمؤمنين والمؤمنت والقنتين والقنتت والصدقين والصدقت والصبرين والصبرت والخشعين والخشعت والمتصدقين والمتصدقت والصئمين والصئمت والحفظين فروجهم والحفظت والذكرين الله كثيرا والذكرت أعد الله لهم مغفرة وأجرا عظيما
33:36وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضللا مبينا
33:42وسبحوه بكرة وأصيلا
33:43هو الذى يصلى عليكم وملئكته ليخرجكم من الظلمت إلى النور وكان بالمؤمنين رحيما
33:50يأيها النبى إنا أحللنا لك أزوجك التى ءاتيت أجورهن وما ملكت يمينك مما أفاء الله عليك وبنات عمك وبنات عمتك وبنات خالك وبنات خلتك التى هاجرن معك وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها للنبى إن أراد النبى أن يستنكحها خالصة لك من دون المؤمنين قد علمنا ما فرضنا عليهم فى أزوجهم وما ملكت أيمنهم لكيلا يكون عليك حرج وكان الله غفورا رحيما
33:56إن الله وملئكته يصلون على النبى يأيها الذين ءامنوا صلوا عليه وسلموا تسليما
33:65خلدين فيها أبدا لا يجدون وليا ولا نصيرا
33:71يصلح لكم أعملكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما
34:3وقال الذين كفروا لا تأتينا الساعة قل بلى وربى لتأتينكم علم الغيب لا يعزب عنه مثقال ذرة فى السموت ولا فى الأرض ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا فى كتب مبين
34:4ليجزى الذين ءامنوا وعملوا الصلحت أولئك لهم مغفرة ورزق كريم
34:6ويرى الذين أوتوا العلم الذى أنزل إليك من ربك هو الحق ويهدى إلى صرط العزيز الحميد
34:11أن اعمل سبغت وقدر فى السرد واعملوا صلحا إنى بما تعملون بصير
34:19فقالوا ربنا بعد بين أسفارنا وظلموا أنفسهم فجعلنهم أحاديث ومزقنهم كل ممزق إن فى ذلك لءايت لكل صبار شكور
34:20ولقد صدق عليهم إبليس ظنه فاتبعوه إلا فريقا من المؤمنين
34:29ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صدقين
34:32قال الذين استكبروا للذين استضعفوا أنحن صددنكم عن الهدى بعد إذ جاءكم بل كنتم مجرمين
34:37وما أمولكم ولا أولدكم بالتى تقربكم عندنا زلفى إلا من ءامن وعمل صلحا فأولئك لهم جزاء الضعف بما عملوا وهم فى الغرفت ءامنون
34:43وإذا تتلى عليهم ءايتنا بينت قالوا ما هذا إلا رجل يريد أن يصدكم عما كان يعبد ءاباؤكم وقالوا ما هذا إلا إفك مفترى وقال الذين كفروا للحق لما جاءهم إن هذا إلا سحر مبين
34:46قل إنما أعظكم بوحدة أن تقوموا لله مثنى وفردى ثم تتفكروا ما بصاحبكم من جنة إن هو إلا نذير لكم بين يدى عذاب شديد
35:6إن الشيطن لكم عدو فاتخذوه عدوا إنما يدعوا حزبه ليكونوا من أصحب السعير
35:7الذين كفروا لهم عذاب شديد والذين ءامنوا وعملوا الصلحت لهم مغفرة وأجر كبير
35:8أفمن زين له سوء عمله فرءاه حسنا فإن الله يضل من يشاء ويهدى من يشاء فلا تذهب نفسك عليهم حسرت إن الله عليم بما يصنعون
35:10من كان يريد العزة فلله العزة جميعا إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصلح يرفعه والذين يمكرون السيءات لهم عذاب شديد ومكر أولئك هو يبور
35:11والله خلقكم من تراب ثم من نطفة ثم جعلكم أزوجا وما تحمل من أنثى ولا تضع إلا بعلمه وما يعمر من معمر ولا ينقص من عمره إلا فى كتب إن ذلك على الله يسير
35:18ولا تزر وازرة وزر أخرى وإن تدع مثقلة إلى حملها لا يحمل منه شىء ولو كان ذا قربى إنما تنذر الذين يخشون ربهم بالغيب وأقاموا الصلوة ومن تزكى فإنما يتزكى لنفسه وإلى الله المصير
35:19وما يستوى الأعمى والبصير
35:29إن الذين يتلون كتب الله وأقاموا الصلوة وأنفقوا مما رزقنهم سرا وعلانية يرجون تجرة لن تبور
35:31والذى أوحينا إليك من الكتب هو الحق مصدقا لما بين يديه إن الله بعباده لخبير بصير
35:32ثم أورثنا الكتب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرت بإذن الله ذلك هو الفضل الكبير
35:35الذى أحلنا دار المقامة من فضله لا يمسنا فيها نصب ولا يمسنا فيها لغوب
35:37وهم يصطرخون فيها ربنا أخرجنا نعمل صلحا غير الذى كنا نعمل أولم نعمركم ما يتذكر فيه من تذكر وجاءكم النذير فذوقوا فما للظلمين من نصير
35:38إن الله علم غيب السموت والأرض إنه عليم بذات الصدور
35:45ولو يؤاخذ الله الناس بما كسبوا ما ترك على ظهرها من دابة ولكن يؤخرهم إلى أجل مسمى فإذا جاء أجلهم فإن الله كان بعباده بصيرا
36:4على صرط مستقيم
36:9وجعلنا من بين أيديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشينهم فهم لا يبصرون
36:12إنا نحن نحى الموتى ونكتب ما قدموا وءاثرهم وكل شىء أحصينه فى إمام مبين
36:13واضرب لهم مثلا أصحب القرية إذ جاءها المرسلون
36:20وجاء من أقصا المدينة رجل يسعى قال يقوم اتبعوا المرسلين
36:29إن كانت إلا صيحة وحدة فإذا هم خمدون
36:43وإن نشأ نغرقهم فلا صريخ لهم ولا هم ينقذون
36:48ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صدقين
36:49ما ينظرون إلا صيحة وحدة تأخذهم وهم يخصمون
36:50فلا يستطيعون توصية ولا إلى أهلهم يرجعون
36:51ونفخ فى الصور فإذا هم من الأجداث إلى ربهم ينسلون
36:52قالوا يويلنا من بعثنا من مرقدنا هذا ما وعد الرحمن وصدق المرسلون
36:53إن كانت إلا صيحة وحدة فإذا هم جميع لدينا محضرون
36:55إن أصحب الجنة اليوم فى شغل فكهون
36:61وأن اعبدونى هذا صرط مستقيم
36:64اصلوها اليوم بما كنتم تكفرون
36:66ولو نشاء لطمسنا على أعينهم فاستبقوا الصرط فأنى يبصرون
36:74واتخذوا من دون الله ءالهة لعلهم ينصرون
36:75لا يستطيعون نصرهم وهم لهم جند محضرون
36:77أولم ير الإنسن أنا خلقنه من نطفة فإذا هو خصيم مبين
37:1والصفت صفا
37:9دحورا ولهم عذاب واصب
37:21هذا يوم الفصل الذى كنتم به تكذبون
37:23من دون الله فاهدوهم إلى صرط الجحيم
37:25ما لكم لا تناصرون
37:37بل جاء بالحق وصدق المرسلين
37:40إلا عباد الله المخلصين
37:48وعندهم قصرت الطرف عين
37:52يقول أءنك لمن المصدقين
37:64إنها شجرة تخرج فى أصل الجحيم
37:74إلا عباد الله المخلصين
37:100رب هب لى من الصلحين
37:102فلما بلغ معه السعى قال يبنى إنى أرى فى المنام أنى أذبحك فانظر ماذا ترى قال يأبت افعل ما تؤمر ستجدنى إن شاء الله من الصبرين
37:105قد صدقت الرءيا إنا كذلك نجزى المحسنين
37:112وبشرنه بإسحق نبيا من الصلحين
37:116ونصرنهم فكانوا هم الغلبين
37:118وهدينهما الصرط المستقيم
37:128إلا عباد الله المخلصين
37:137وإنكم لتمرون عليهم مصبحين
37:153أصطفى البنات على البنين
37:157فأتوا بكتبكم إن كنتم صدقين
37:159سبحن الله عما يصفون
37:160إلا عباد الله المخلصين
37:163إلا من هو صال الجحيم
37:165وإنا لنحن الصافون
37:169لكنا عباد الله المخلصين
37:172إنهم لهم المنصورون
37:175وأبصرهم فسوف يبصرون
37:177فإذا نزل بساحتهم فساء صباح المنذرين
37:179وأبصر فسوف يبصرون
37:180سبحن ربك رب العزة عما يصفون
38:1ص والقرءان ذى الذكر
38:3كم أهلكنا من قبلهم من قرن فنادوا ولات حين مناص
38:6وانطلق الملأ منهم أن امشوا واصبروا على ءالهتكم إن هذا لشىء يراد
38:13وثمود وقوم لوط وأصحب لءيكة أولئك الأحزاب
38:15وما ينظر هؤلاء إلا صيحة وحدة ما لها من فواق
38:17اصبر على ما يقولون واذكر عبدنا داود ذا الأيد إنه أواب
38:20وشددنا ملكه وءاتينه الحكمة وفصل الخطاب
38:21وهل أتىك نبؤا الخصم إذ تسوروا المحراب
38:22إذ دخلوا على داود ففزع منهم قالوا لا تخف خصمان بغى بعضنا على بعض فاحكم بيننا بالحق ولا تشطط واهدنا إلى سواء الصرط
38:24قال لقد ظلمك بسؤال نعجتك إلى نعاجه وإن كثيرا من الخلطاء ليبغى بعضهم على بعض إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وقليل ما هم وظن داود أنما فتنه فاستغفر ربه وخر راكعا وأناب
38:28أم نجعل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت كالمفسدين فى الأرض أم نجعل المتقين كالفجار
38:31إذ عرض عليه بالعشى الصفنت الجياد
38:36فسخرنا له الريح تجرى بأمره رخاء حيث أصاب
38:37والشيطين كل بناء وغواص
38:38وءاخرين مقرنين فى الأصفاد
38:41واذكر عبدنا أيوب إذ نادى ربه أنى مسنى الشيطن بنصب وعذاب
38:44وخذ بيدك ضغثا فاضرب به ولا تحنث إنا وجدنه صابرا نعم العبد إنه أواب
38:45واذكر عبدنا إبرهيم وإسحق ويعقوب أولى الأيدى والأبصر
38:46إنا أخلصنهم بخالصة ذكرى الدار
38:47وإنهم عندنا لمن المصطفين الأخيار
38:52وعندهم قصرت الطرف أتراب
38:56جهنم يصلونها فبئس المهاد
38:59هذا فوج مقتحم معكم لا مرحبا بهم إنهم صالوا النار
38:63أتخذنهم سخريا أم زاغت عنهم الأبصر
38:64إن ذلك لحق تخاصم أهل النار
38:69ما كان لى من علم بالملإ الأعلى إذ يختصمون
38:83إلا عبادك منهم المخلصين
39:2إنا أنزلنا إليك الكتب بالحق فاعبد الله مخلصا له الدين
39:3ألا لله الدين الخالص والذين اتخذوا من دونه أولياء ما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى إن الله يحكم بينهم فى ما هم فيه يختلفون إن الله لا يهدى من هو كذب كفار
39:4لو أراد الله أن يتخذ ولدا لاصطفى مما يخلق ما يشاء سبحنه هو الله الوحد القهار
39:6خلقكم من نفس وحدة ثم جعل منها زوجها وأنزل لكم من الأنعم ثمنية أزوج يخلقكم فى بطون أمهتكم خلقا من بعد خلق فى ظلمت ثلث ذلكم الله ربكم له الملك لا إله إلا هو فأنى تصرفون
39:7إن تكفروا فإن الله غنى عنكم ولا يرضى لعباده الكفر وإن تشكروا يرضه لكم ولا تزر وازرة وزر أخرى ثم إلى ربكم مرجعكم فينبئكم بما كنتم تعملون إنه عليم بذات الصدور
39:8وإذا مس الإنسن ضر دعا ربه منيبا إليه ثم إذا خوله نعمة منه نسى ما كان يدعوا إليه من قبل وجعل لله أندادا ليضل عن سبيله قل تمتع بكفرك قليلا إنك من أصحب النار
39:10قل يعباد الذين ءامنوا اتقوا ربكم للذين أحسنوا فى هذه الدنيا حسنة وأرض الله وسعة إنما يوفى الصبرون أجرهم بغير حساب
39:11قل إنى أمرت أن أعبد الله مخلصا له الدين
39:13قل إنى أخاف إن عصيت ربى عذاب يوم عظيم
39:14قل الله أعبد مخلصا له دينى
39:21ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فسلكه ينبيع فى الأرض ثم يخرج به زرعا مختلفا ألونه ثم يهيج فترىه مصفرا ثم يجعله حطما إن فى ذلك لذكرى لأولى الألبب
39:22أفمن شرح الله صدره للإسلم فهو على نور من ربه فويل للقسية قلوبهم من ذكر الله أولئك فى ضلل مبين
39:31ثم إنكم يوم القيمة عند ربكم تختصمون
39:32فمن أظلم ممن كذب على الله وكذب بالصدق إذ جاءه أليس فى جهنم مثوى للكفرين
39:33والذى جاء بالصدق وصدق به أولئك هم المتقون
39:51فأصابهم سيءات ما كسبوا والذين ظلموا من هؤلاء سيصيبهم سيءات ما كسبوا وما هم بمعجزين
39:54وأنيبوا إلى ربكم وأسلموا له من قبل أن يأتيكم العذاب ثم لا تنصرون
39:68ونفخ فى الصور فصعق من فى السموت ومن فى الأرض إلا من شاء الله ثم نفخ فيه أخرى فإذا هم قيام ينظرون
39:74وقالوا الحمد لله الذى صدقنا وعده وأورثنا الأرض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم أجر العملين
40:3غافر الذنب وقابل التوب شديد العقاب ذى الطول لا إله إلا هو إليه المصير
40:6وكذلك حقت كلمت ربك على الذين كفروا أنهم أصحب النار
40:8ربنا وأدخلهم جنت عدن التى وعدتهم ومن صلح من ءابائهم وأزوجهم وذريتهم إنك أنت العزيز الحكيم
40:14فادعوا الله مخلصين له الدين ولو كره الكفرون
40:19يعلم خائنة الأعين وما تخفى الصدور
40:20والله يقضى بالحق والذين يدعون من دونه لا يقضون بشىء إن الله هو السميع البصير
40:28وقال رجل مؤمن من ءال فرعون يكتم إيمنه أتقتلون رجلا أن يقول ربى الله وقد جاءكم بالبينت من ربكم وإن يك كذبا فعليه كذبه وإن يك صادقا يصبكم بعض الذى يعدكم إن الله لا يهدى من هو مسرف كذاب
40:29يقوم لكم الملك اليوم ظهرين فى الأرض فمن ينصرنا من بأس الله إن جاءنا قال فرعون ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد
40:33يوم تولون مدبرين ما لكم من الله من عاصم ومن يضلل الله فما له من هاد
40:36وقال فرعون يهمن ابن لى صرحا لعلى أبلغ الأسبب
40:37أسبب السموت فأطلع إلى إله موسى وإنى لأظنه كذبا وكذلك زين لفرعون سوء عمله وصد عن السبيل وما كيد فرعون إلا فى تباب
40:40من عمل سيئة فلا يجزى إلا مثلها ومن عمل صلحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة يرزقون فيها بغير حساب
40:43لا جرم أنما تدعوننى إليه ليس له دعوة فى الدنيا ولا فى الءاخرة وأن مردنا إلى الله وأن المسرفين هم أصحب النار
40:44فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمرى إلى الله إن الله بصير بالعباد
40:47وإذ يتحاجون فى النار فيقول الضعفؤا للذين استكبروا إنا كنا لكم تبعا فهل أنتم مغنون عنا نصيبا من النار
40:51إنا لننصر رسلنا والذين ءامنوا فى الحيوة الدنيا ويوم يقوم الأشهد
40:55فاصبر إن وعد الله حق واستغفر لذنبك وسبح بحمد ربك بالعشى والإبكر
40:56إن الذين يجدلون فى ءايت الله بغير سلطن أتىهم إن فى صدورهم إلا كبر ما هم ببلغيه فاستعذ بالله إنه هو السميع البصير
40:58وما يستوى الأعمى والبصير والذين ءامنوا وعملوا الصلحت ولا المسىء قليلا ما تتذكرون
40:61الله الذى جعل لكم اليل لتسكنوا فيه والنهار مبصرا إن الله لذو فضل على الناس ولكن أكثر الناس لا يشكرون
40:64الله الذى جعل لكم الأرض قرارا والسماء بناء وصوركم فأحسن صوركم ورزقكم من الطيبت ذلكم الله ربكم فتبارك الله رب العلمين
40:65هو الحى لا إله إلا هو فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العلمين
40:69ألم تر إلى الذين يجدلون فى ءايت الله أنى يصرفون
40:77فاصبر إن وعد الله حق فإما نرينك بعض الذى نعدهم أو نتوفينك فإلينا يرجعون
40:78ولقد أرسلنا رسلا من قبلك منهم من قصصنا عليك ومنهم من لم نقصص عليك وما كان لرسول أن يأتى بءاية إلا بإذن الله فإذا جاء أمر الله قضى بالحق وخسر هنالك المبطلون
40:80ولكم فيها منفع ولتبلغوا عليها حاجة فى صدوركم وعليها وعلى الفلك تحملون
41:3كتب فصلت ءايته قرءانا عربيا لقوم يعلمون
41:8إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت لهم أجر غير ممنون
41:12فقضىهن سبع سموات فى يومين وأوحى فى كل سماء أمرها وزينا السماء الدنيا بمصبيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم
41:13فإن أعرضوا فقل أنذرتكم صعقة مثل صعقة عاد وثمود
41:16فأرسلنا عليهم ريحا صرصرا فى أيام نحسات لنذيقهم عذاب الخزى فى الحيوة الدنيا ولعذاب الءاخرة أخزى وهم لا ينصرون
41:17وأما ثمود فهدينهم فاستحبوا العمى على الهدى فأخذتهم صعقة العذاب الهون بما كانوا يكسبون
41:20حتى إذا ما جاءوها شهد عليهم سمعهم وأبصرهم وجلودهم بما كانوا يعملون
41:22وما كنتم تستترون أن يشهد عليكم سمعكم ولا أبصركم ولا جلودكم ولكن ظننتم أن الله لا يعلم كثيرا مما تعملون
41:23وذلكم ظنكم الذى ظننتم بربكم أردىكم فأصبحتم من الخسرين
41:24فإن يصبروا فالنار مثوى لهم وإن يستعتبوا فما هم من المعتبين
41:33ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صلحا وقال إننى من المسلمين
41:35وما يلقىها إلا الذين صبروا وما يلقىها إلا ذو حظ عظيم
41:40إن الذين يلحدون فى ءايتنا لا يخفون علينا أفمن يلقى فى النار خير أم من يأتى ءامنا يوم القيمة اعملوا ما شئتم إنه بما تعملون بصير
41:44ولو جعلنه قرءانا أعجميا لقالوا لولا فصلت ءايته ءاعجمى وعربى قل هو للذين ءامنوا هدى وشفاء والذين لا يؤمنون فى ءاذانهم وقر وهو عليهم عمى أولئك ينادون من مكان بعيد
41:46من عمل صلحا فلنفسه ومن أساء فعليها وما ربك بظلم للعبيد
41:48وضل عنهم ما كانوا يدعون من قبل وظنوا ما لهم من محيص
42:8ولو شاء الله لجعلهم أمة وحدة ولكن يدخل من يشاء فى رحمته والظلمون ما لهم من ولى ولا نصير
42:11فاطر السموت والأرض جعل لكم من أنفسكم أزوجا ومن الأنعم أزوجا يذرؤكم فيه ليس كمثله شىء وهو السميع البصير
42:13شرع لكم من الدين ما وصى به نوحا والذى أوحينا إليك وما وصينا به إبرهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه كبر على المشركين ما تدعوهم إليه الله يجتبى إليه من يشاء ويهدى إليه من ينيب
42:15فلذلك فادع واستقم كما أمرت ولا تتبع أهواءهم وقل ءامنت بما أنزل الله من كتب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعملنا ولكم أعملكم لا حجة بيننا وبينكم الله يجمع بيننا وإليه المصير
42:20من كان يريد حرث الءاخرة نزد له فى حرثه ومن كان يريد حرث الدنيا نؤته منها وما له فى الءاخرة من نصيب
42:21أم لهم شركؤا شرعوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله ولولا كلمة الفصل لقضى بينهم وإن الظلمين لهم عذاب أليم
42:22ترى الظلمين مشفقين مما كسبوا وهو واقع بهم والذين ءامنوا وعملوا الصلحت فى روضات الجنات لهم ما يشاءون عند ربهم ذلك هو الفضل الكبير
42:23ذلك الذى يبشر الله عباده الذين ءامنوا وعملوا الصلحت قل لا أسءلكم عليه أجرا إلا المودة فى القربى ومن يقترف حسنة نزد له فيها حسنا إن الله غفور شكور
42:24أم يقولون افترى على الله كذبا فإن يشإ الله يختم على قلبك ويمح الله البطل ويحق الحق بكلمته إنه عليم بذات الصدور
42:26ويستجيب الذين ءامنوا وعملوا الصلحت ويزيدهم من فضله والكفرون لهم عذاب شديد
42:27ولو بسط الله الرزق لعباده لبغوا فى الأرض ولكن ينزل بقدر ما يشاء إنه بعباده خبير بصير
42:30وما أصبكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفوا عن كثير
42:31وما أنتم بمعجزين فى الأرض وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
42:33إن يشأ يسكن الريح فيظللن رواكد على ظهره إن فى ذلك لءايت لكل صبار شكور
42:35ويعلم الذين يجدلون فى ءايتنا ما لهم من محيص
42:38والذين استجابوا لربهم وأقاموا الصلوة وأمرهم شورى بينهم ومما رزقنهم ينفقون
42:39والذين إذا أصابهم البغى هم ينتصرون
42:40وجزؤا سيئة سيئة مثلها فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لا يحب الظلمين
42:41ولمن انتصر بعد ظلمه فأولئك ما عليهم من سبيل
42:43ولمن صبر وغفر إن ذلك لمن عزم الأمور
42:46وما كان لهم من أولياء ينصرونهم من دون الله ومن يضلل الله فما له من سبيل
42:48فإن أعرضوا فما أرسلنك عليهم حفيظا إن عليك إلا البلغ وإنا إذا أذقنا الإنسن منا رحمة فرح بها وإن تصبهم سيئة بما قدمت أيديهم فإن الإنسن كفور
42:52وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدرى ما الكتب ولا الإيمن ولكن جعلنه نورا نهدى به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدى إلى صرط مستقيم
42:53صرط الله الذى له ما فى السموت وما فى الأرض ألا إلى الله تصير الأمور
43:5أفنضرب عنكم الذكر صفحا أن كنتم قوما مسرفين
43:16أم اتخذ مما يخلق بنات وأصفىكم بالبنين
43:18أومن ينشؤا فى الحلية وهو فى الخصام غير مبين
43:20وقالوا لو شاء الرحمن ما عبدنهم ما لهم بذلك من علم إن هم إلا يخرصون
43:37وإنهم ليصدونهم عن السبيل ويحسبون أنهم مهتدون
43:40أفأنت تسمع الصم أو تهدى العمى ومن كان فى ضلل مبين
43:43فاستمسك بالذى أوحى إليك إنك على صرط مستقيم
43:51ونادى فرعون فى قومه قال يقوم أليس لى ملك مصر وهذه الأنهر تجرى من تحتى أفلا تبصرون
43:57ولما ضرب ابن مريم مثلا إذا قومك منه يصدون
43:58وقالوا ءألهتنا خير أم هو ما ضربوه لك إلا جدلا بل هم قوم خصمون
43:61وإنه لعلم للساعة فلا تمترن بها واتبعون هذا صرط مستقيم
43:62ولا يصدنكم الشيطن إنه لكم عدو مبين
43:64إن الله هو ربى وربكم فاعبدوه هذا صرط مستقيم
43:71يطاف عليهم بصحاف من ذهب وأكواب وفيها ما تشتهيه الأنفس وتلذ الأعين وأنتم فيها خلدون
43:82سبحن رب السموت والأرض رب العرش عما يصفون
43:89فاصفح عنهم وقل سلم فسوف يعلمون
44:36فأتوا بءابائنا إن كنتم صدقين
44:40إن يوم الفصل ميقتهم أجمعين
44:41يوم لا يغنى مولى عن مولى شيءا ولا هم ينصرون
44:48ثم صبوا فوق رأسه من عذاب الحميم
45:5واختلف اليل والنهار وما أنزل الله من السماء من رزق فأحيا به الأرض بعد موتها وتصريف الريح ءايت لقوم يعقلون
45:8يسمع ءايت الله تتلى عليه ثم يصر مستكبرا كأن لم يسمعها فبشره بعذاب أليم
45:15من عمل صلحا فلنفسه ومن أساء فعليها ثم إلى ربكم ترجعون
45:20هذا بصئر للناس وهدى ورحمة لقوم يوقنون
45:21أم حسب الذين اجترحوا السيءات أن نجعلهم كالذين ءامنوا وعملوا الصلحت سواء محياهم ومماتهم ساء ما يحكمون
45:23أفرءيت من اتخذ إلهه هوىه وأضله الله على علم وختم على سمعه وقلبه وجعل على بصره غشوة فمن يهديه من بعد الله أفلا تذكرون
45:25وإذا تتلى عليهم ءايتنا بينت ما كان حجتهم إلا أن قالوا ائتوا بءابائنا إن كنتم صدقين
45:30فأما الذين ءامنوا وعملوا الصلحت فيدخلهم ربهم فى رحمته ذلك هو الفوز المبين
45:34وقيل اليوم ننسىكم كما نسيتم لقاء يومكم هذا ومأوىكم النار وما لكم من نصرين
46:4قل أرءيتم ما تدعون من دون الله أرونى ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك فى السموت ائتونى بكتب من قبل هذا أو أثرة من علم إن كنتم صدقين
46:12ومن قبله كتب موسى إماما ورحمة وهذا كتب مصدق لسانا عربيا لينذر الذين ظلموا وبشرى للمحسنين
46:14أولئك أصحب الجنة خلدين فيها جزاء بما كانوا يعملون
46:15ووصينا الإنسن بولديه إحسنا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصله ثلثون شهرا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى ولدى وأن أعمل صلحا ترضىه وأصلح لى فى ذريتى إنى تبت إليك وإنى من المسلمين
46:16أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ما عملوا ونتجاوز عن سيءاتهم فى أصحب الجنة وعد الصدق الذى كانوا يوعدون
46:22قالوا أجئتنا لتأفكنا عن ءالهتنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصدقين
46:25تدمر كل شىء بأمر ربها فأصبحوا لا يرى إلا مسكنهم كذلك نجزى القوم المجرمين
46:26ولقد مكنهم فيما إن مكنكم فيه وجعلنا لهم سمعا وأبصرا وأفءدة فما أغنى عنهم سمعهم ولا أبصرهم ولا أفءدتهم من شىء إذ كانوا يجحدون بءايت الله وحاق بهم ما كانوا به يستهزءون
46:27ولقد أهلكنا ما حولكم من القرى وصرفنا الءايت لعلهم يرجعون
46:28فلولا نصرهم الذين اتخذوا من دون الله قربانا ءالهة بل ضلوا عنهم وذلك إفكهم وما كانوا يفترون
46:29وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون القرءان فلما حضروه قالوا أنصتوا فلما قضى ولوا إلى قومهم منذرين
46:30قالوا يقومنا إنا سمعنا كتبا أنزل من بعد موسى مصدقا لما بين يديه يهدى إلى الحق وإلى طريق مستقيم
46:35فاصبر كما صبر أولوا العزم من الرسل ولا تستعجل لهم كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار بلغ فهل يهلك إلا القوم الفسقون
47:1الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله أضل أعملهم
47:2والذين ءامنوا وعملوا الصلحت وءامنوا بما نزل على محمد وهو الحق من ربهم كفر عنهم سيءاتهم وأصلح بالهم
47:4فإذا لقيتم الذين كفروا فضرب الرقاب حتى إذا أثخنتموهم فشدوا الوثاق فإما منا بعد وإما فداء حتى تضع الحرب أوزارها ذلك ولو يشاء الله لانتصر منهم ولكن ليبلوا بعضكم ببعض والذين قتلوا فى سبيل الله فلن يضل أعملهم
47:5سيهديهم ويصلح بالهم
47:7يأيها الذين ءامنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم
47:12إن الله يدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر والذين كفروا يتمتعون ويأكلون كما تأكل الأنعم والنار مثوى لهم
47:13وكأين من قرية هى أشد قوة من قريتك التى أخرجتك أهلكنهم فلا ناصر لهم
47:15مثل الجنة التى وعد المتقون فيها أنهر من ماء غير ءاسن وأنهر من لبن لم يتغير طعمه وأنهر من خمر لذة للشربين وأنهر من عسل مصفى ولهم فيها من كل الثمرت ومغفرة من ربهم كمن هو خلد فى النار وسقوا ماء حميما فقطع أمعاءهم
47:21طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم
47:23أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصرهم
47:31ولنبلونكم حتى نعلم المجهدين منكم والصبرين ونبلوا أخباركم
47:32إن الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله وشاقوا الرسول من بعد ما تبين لهم الهدى لن يضروا الله شيءا وسيحبط أعملهم
47:34إن الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله ثم ماتوا وهم كفار فلن يغفر الله لهم
48:2ليغفر لك الله ما تقدم من ذنبك وما تأخر ويتم نعمته عليك ويهديك صرطا مستقيما
48:3وينصرك الله نصرا عزيزا
48:6ويعذب المنفقين والمنفقت والمشركين والمشركت الظانين بالله ظن السوء عليهم دائرة السوء وغضب الله عليهم ولعنهم وأعد لهم جهنم وساءت مصيرا
48:9لتؤمنوا بالله ورسوله وتعزروه وتوقروه وتسبحوه بكرة وأصيلا
48:20وعدكم الله مغانم كثيرة تأخذونها فعجل لكم هذه وكف أيدى الناس عنكم ولتكون ءاية للمؤمنين ويهديكم صرطا مستقيما
48:22ولو قتلكم الذين كفروا لولوا الأدبر ثم لا يجدون وليا ولا نصيرا
48:24وهو الذى كف أيديهم عنكم وأيديكم عنهم ببطن مكة من بعد أن أظفركم عليهم وكان الله بما تعملون بصيرا
48:25هم الذين كفروا وصدوكم عن المسجد الحرام والهدى معكوفا أن يبلغ محله ولولا رجال مؤمنون ونساء مؤمنت لم تعلموهم أن تطءوهم فتصيبكم منهم معرة بغير علم ليدخل الله فى رحمته من يشاء لو تزيلوا لعذبنا الذين كفروا منهم عذابا أليما
48:27لقد صدق الله رسوله الرءيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله ءامنين محلقين رءوسكم ومقصرين لا تخافون فعلم ما لم تعلموا فجعل من دون ذلك فتحا قريبا
48:29محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم ترىهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضونا سيماهم فى وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم فى التورىة ومثلهم فى الإنجيل كزرع أخرج شطءه فءازره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار وعد الله الذين ءامنوا وعملوا الصلحت منهم مغفرة وأجرا عظيما
49:2يأيها الذين ءامنوا لا ترفعوا أصوتكم فوق صوت النبى ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعملكم وأنتم لا تشعرون
49:3إن الذين يغضون أصوتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عظيم
49:5ولو أنهم صبروا حتى تخرج إليهم لكان خيرا لهم والله غفور رحيم
49:6يأيها الذين ءامنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهلة فتصبحوا على ما فعلتم ندمين
49:7واعلموا أن فيكم رسول الله لو يطيعكم فى كثير من الأمر لعنتم ولكن الله حبب إليكم الإيمن وزينه فى قلوبكم وكره إليكم الكفر والفسوق والعصيان أولئك هم الرشدون
49:9وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحدىهما على الأخرى فقتلوا التى تبغى حتى تفىء إلى أمر الله فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا إن الله يحب المقسطين
49:10إنما المؤمنون إخوة فأصلحوا بين أخويكم واتقوا الله لعلكم ترحمون
49:15إنما المؤمنون الذين ءامنوا بالله ورسوله ثم لم يرتابوا وجهدوا بأمولهم وأنفسهم فى سبيل الله أولئك هم الصدقون
49:17يمنون عليك أن أسلموا قل لا تمنوا على إسلمكم بل الله يمن عليكم أن هدىكم للإيمن إن كنتم صدقين
49:18إن الله يعلم غيب السموت والأرض والله بصير بما تعملون
50:4قد علمنا ما تنقص الأرض منهم وعندنا كتب حفيظ
50:8تبصرة وذكرى لكل عبد منيب
50:9ونزلنا من السماء ماء مبركا فأنبتنا به جنت وحب الحصيد
50:12كذبت قبلهم قوم نوح وأصحب الرس وثمود
50:14وأصحب الأيكة وقوم تبع كل كذب الرسل فحق وعيد
50:20ونفخ فى الصور ذلك يوم الوعيد
50:22لقد كنت فى غفلة من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد
50:28قال لا تختصموا لدى وقد قدمت إليكم بالوعيد
50:36وكم أهلكنا قبلهم من قرن هم أشد منهم بطشا فنقبوا فى البلد هل من محيص
50:39فاصبر على ما يقولون وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل الغروب
50:42يوم يسمعون الصيحة بالحق ذلك يوم الخروج
50:43إنا نحن نحى ونميت وإلينا المصير
51:5إنما توعدون لصادق
51:10قتل الخرصون
51:21وفى أنفسكم أفلا تبصرون
51:29فأقبلت امرأته فى صرة فصكت وجهها وقالت عجوز عقيم
51:44فعتوا عن أمر ربهم فأخذتهم الصعقة وهم ينظرون
51:45فما استطعوا من قيام وما كانوا منتصرين
51:53أتواصوا به بل هم قوم طاغون
51:59فإن للذين ظلموا ذنوبا مثل ذنوب أصحبهم فلا يستعجلون
52:15أفسحر هذا أم أنتم لا تبصرون
52:16اصلوها فاصبروا أو لا تصبروا سواء عليكم إنما تجزون ما كنتم تعملون
52:20متكءين على سرر مصفوفة وزوجنهم بحور عين
52:30أم يقولون شاعر نتربص به ريب المنون
52:31قل تربصوا فإنى معكم من المتربصين
52:34فليأتوا بحديث مثله إن كانوا صدقين
52:37أم عندهم خزائن ربك أم هم المصيطرون
52:45فذرهم حتى يلقوا يومهم الذى فيه يصعقون
52:46يوم لا يغنى عنهم كيدهم شيءا ولا هم ينصرون
52:48واصبر لحكم ربك فإنك بأعيننا وسبح بحمد ربك حين تقوم
53:2ما ضل صاحبكم وما غوى
53:17ما زاغ البصر وما طغى
53:36أم لم ينبأ بما فى صحف موسى
54:7خشعا أبصرهم يخرجون من الأجداث كأنهم جراد منتشر
54:10فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر
54:19إنا أرسلنا عليهم ريحا صرصرا فى يوم نحس مستمر
54:27إنا مرسلوا الناقة فتنة لهم فارتقبهم واصطبر
54:29فنادوا صاحبهم فتعاطى فعقر
54:31إنا أرسلنا عليهم صيحة وحدة فكانوا كهشيم المحتظر
54:34إنا أرسلنا عليهم حاصبا إلا ءال لوط نجينهم بسحر
54:38ولقد صبحهم بكرة عذاب مستقر
54:44أم يقولون نحن جميع منتصر
54:50وما أمرنا إلا وحدة كلمح بالبصر
54:53وكل صغير وكبير مستطر
54:55فى مقعد صدق عند مليك مقتدر
55:12والحب ذو العصف والريحان
55:14خلق الإنسن من صلصل كالفخار
55:35يرسل عليكما شواظ من نار ونحاس فلا تنتصران
55:41يعرف المجرمون بسيمهم فيؤخذ بالنوصى والأقدام
55:56فيهن قصرت الطرف لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان
55:72حور مقصورت فى الخيام
56:8فأصحب الميمنة ما أصحب الميمنة
56:9وأصحب المشءمة ما أصحب المشءمة
56:19لا يصدعون عنها ولا ينزفون
56:27وأصحب اليمين ما أصحب اليمين
56:38لأصحب اليمين
56:41وأصحب الشمال ما أصحب الشمال
56:46وكانوا يصرون على الحنث العظيم
56:57نحن خلقنكم فلولا تصدقون
56:85ونحن أقرب إليه منكم ولكن لا تبصرون
56:87ترجعونها إن كنتم صدقين
56:90وأما إن كان من أصحب اليمين
56:91فسلم لك من أصحب اليمين
56:94وتصلية جحيم
57:4هو الذى خلق السموت والأرض فى ستة أيام ثم استوى على العرش يعلم ما يلج فى الأرض وما يخرج منها وما ينزل من السماء وما يعرج فيها وهو معكم أين ما كنتم والله بما تعملون بصير
57:6يولج اليل فى النهار ويولج النهار فى اليل وهو عليم بذات الصدور
57:14ينادونهم ألم نكن معكم قالوا بلى ولكنكم فتنتم أنفسكم وتربصتم وارتبتم وغرتكم الأمانى حتى جاء أمر الله وغركم بالله الغرور
57:15فاليوم لا يؤخذ منكم فدية ولا من الذين كفروا مأوىكم النار هى مولىكم وبئس المصير
57:18إن المصدقين والمصدقت وأقرضوا الله قرضا حسنا يضعف لهم ولهم أجر كريم
57:19والذين ءامنوا بالله ورسله أولئك هم الصديقون والشهداء عند ربهم لهم أجرهم ونورهم والذين كفروا وكذبوا بءايتنا أولئك أصحب الجحيم
57:20اعلموا أنما الحيوة الدنيا لعب ولهو وزينة وتفاخر بينكم وتكاثر فى الأمول والأولد كمثل غيث أعجب الكفار نباته ثم يهيج فترىه مصفرا ثم يكون حطما وفى الءاخرة عذاب شديد ومغفرة من الله ورضون وما الحيوة الدنيا إلا متع الغرور
57:22ما أصاب من مصيبة فى الأرض ولا فى أنفسكم إلا فى كتب من قبل أن نبرأها إن ذلك على الله يسير
57:25لقد أرسلنا رسلنا بالبينت وأنزلنا معهم الكتب والميزان ليقوم الناس بالقسط وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنفع للناس وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب إن الله قوى عزيز
58:1قد سمع الله قول التى تجدلك فى زوجها وتشتكى إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير
58:4فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسا فمن لم يستطع فإطعام ستين مسكينا ذلك لتؤمنوا بالله ورسوله وتلك حدود الله وللكفرين عذاب أليم
58:6يوم يبعثهم الله جميعا فينبئهم بما عملوا أحصىه الله ونسوه والله على كل شىء شهيد
58:8ألم تر إلى الذين نهوا عن النجوى ثم يعودون لما نهوا عنه ويتنجون بالإثم والعدون ومعصيت الرسول وإذا جاءوك حيوك بما لم يحيك به الله ويقولون فى أنفسهم لولا يعذبنا الله بما نقول حسبهم جهنم يصلونها فبئس المصير
58:9يأيها الذين ءامنوا إذا تنجيتم فلا تتنجوا بالإثم والعدون ومعصيت الرسول وتنجوا بالبر والتقوى واتقوا الله الذى إليه تحشرون
58:12يأيها الذين ءامنوا إذا نجيتم الرسول فقدموا بين يدى نجوىكم صدقة ذلك خير لكم وأطهر فإن لم تجدوا فإن الله غفور رحيم
58:13ءأشفقتم أن تقدموا بين يدى نجوىكم صدقت فإذ لم تفعلوا وتاب الله عليكم فأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة وأطيعوا الله ورسوله والله خبير بما تعملون
58:16اتخذوا أيمنهم جنة فصدوا عن سبيل الله فلهم عذاب مهين
58:17لن تغنى عنهم أمولهم ولا أولدهم من الله شيءا أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
59:2هو الذى أخرج الذين كفروا من أهل الكتب من ديرهم لأول الحشر ما ظننتم أن يخرجوا وظنوا أنهم مانعتهم حصونهم من الله فأتىهم الله من حيث لم يحتسبوا وقذف فى قلوبهم الرعب يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدى المؤمنين فاعتبروا يأولى الأبصر
59:5ما قطعتم من لينة أو تركتموها قائمة على أصولها فبإذن الله وليخزى الفسقين
59:8للفقراء المهجرين الذين أخرجوا من ديرهم وأمولهم يبتغون فضلا من الله ورضونا وينصرون الله ورسوله أولئك هم الصدقون
59:9والذين تبوءو الدار والإيمن من قبلهم يحبون من هاجر إليهم ولا يجدون فى صدورهم حاجة مما أوتوا ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون
59:11ألم تر إلى الذين نافقوا يقولون لإخونهم الذين كفروا من أهل الكتب لئن أخرجتم لنخرجن معكم ولا نطيع فيكم أحدا أبدا وإن قوتلتم لننصرنكم والله يشهد إنهم لكذبون
59:12لئن أخرجوا لا يخرجون معهم ولئن قوتلوا لا ينصرونهم ولئن نصروهم ليولن الأدبر ثم لا ينصرون
59:13لأنتم أشد رهبة فى صدورهم من الله ذلك بأنهم قوم لا يفقهون
59:14لا يقتلونكم جميعا إلا فى قرى محصنة أو من وراء جدر بأسهم بينهم شديد تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ذلك بأنهم قوم لا يعقلون
59:20لا يستوى أصحب النار وأصحب الجنة أصحب الجنة هم الفائزون
59:21لو أنزلنا هذا القرءان على جبل لرأيته خشعا متصدعا من خشية الله وتلك الأمثل نضربها للناس لعلهم يتفكرون
59:24هو الله الخلق البارئ المصور له الأسماء الحسنى يسبح له ما فى السموت والأرض وهو العزيز الحكيم
60:3لن تنفعكم أرحامكم ولا أولدكم يوم القيمة يفصل بينكم والله بما تعملون بصير
60:4قد كانت لكم أسوة حسنة فى إبرهيم والذين معه إذ قالوا لقومهم إنا برءؤا منكم ومما تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العدوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده إلا قول إبرهيم لأبيه لأستغفرن لك وما أملك لك من الله من شىء ربنا عليك توكلنا وإليك أنبنا وإليك المصير
60:10يأيها الذين ءامنوا إذا جاءكم المؤمنت مهجرت فامتحنوهن الله أعلم بإيمنهن فإن علمتموهن مؤمنت فلا ترجعوهن إلى الكفار لا هن حل لهم ولا هم يحلون لهن وءاتوهم ما أنفقوا ولا جناح عليكم أن تنكحوهن إذا ءاتيتموهن أجورهن ولا تمسكوا بعصم الكوافر وسءلوا ما أنفقتم وليسءلوا ما أنفقوا ذلكم حكم الله يحكم بينكم والله عليم حكيم
60:12يأيها النبى إذا جاءك المؤمنت يبايعنك على أن لا يشركن بالله شيءا ولا يسرقن ولا يزنين ولا يقتلن أولدهن ولا يأتين ببهتن يفترينه بين أيديهن وأرجلهن ولا يعصينك فى معروف فبايعهن واستغفر لهن الله إن الله غفور رحيم
60:13يأيها الذين ءامنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الءاخرة كما يئس الكفار من أصحب القبور
61:4إن الله يحب الذين يقتلون فى سبيله صفا كأنهم بنين مرصوص
61:6وإذ قال عيسى ابن مريم يبنى إسرءيل إنى رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدى من التورىة ومبشرا برسول يأتى من بعدى اسمه أحمد فلما جاءهم بالبينت قالوا هذا سحر مبين
61:13وأخرى تحبونها نصر من الله وفتح قريب وبشر المؤمنين
61:14يأيها الذين ءامنوا كونوا أنصار الله كما قال عيسى ابن مريم للحوارين من أنصارى إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله فءامنت طائفة من بنى إسرءيل وكفرت طائفة فأيدنا الذين ءامنوا على عدوهم فأصبحوا ظهرين
62:6قل يأيها الذين هادوا إن زعمتم أنكم أولياء لله من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صدقين
62:9يأيها الذين ءامنوا إذا نودى للصلوة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون
62:10فإذا قضيت الصلوة فانتشروا فى الأرض وابتغوا من فضل الله واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون
63:2اتخذوا أيمنهم جنة فصدوا عن سبيل الله إنهم ساء ما كانوا يعملون
63:4وإذا رأيتهم تعجبك أجسامهم وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة يحسبون كل صيحة عليهم هم العدو فاحذرهم قتلهم الله أنى يؤفكون
63:5وإذا قيل لهم تعالوا يستغفر لكم رسول الله لووا رءوسهم ورأيتهم يصدون وهم مستكبرون
63:10وأنفقوا من ما رزقنكم من قبل أن يأتى أحدكم الموت فيقول رب لولا أخرتنى إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصلحين
64:2هو الذى خلقكم فمنكم كافر ومنكم مؤمن والله بما تعملون بصير
64:3خلق السموت والأرض بالحق وصوركم فأحسن صوركم وإليه المصير
64:4يعلم ما فى السموت والأرض ويعلم ما تسرون وما تعلنون والله عليم بذات الصدور
64:9يوم يجمعكم ليوم الجمع ذلك يوم التغابن ومن يؤمن بالله ويعمل صلحا يكفر عنه سيءاته ويدخله جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا ذلك الفوز العظيم
64:10والذين كفروا وكذبوا بءايتنا أولئك أصحب النار خلدين فيها وبئس المصير
64:11ما أصاب من مصيبة إلا بإذن الله ومن يؤمن بالله يهد قلبه والله بكل شىء عليم
64:14يأيها الذين ءامنوا إن من أزوجكم وأولدكم عدوا لكم فاحذروهم وإن تعفوا وتصفحوا وتغفروا فإن الله غفور رحيم
65:1يأيها النبى إذا طلقتم النساء فطلقوهن لعدتهن وأحصوا العدة واتقوا الله ربكم لا تخرجوهن من بيوتهن ولا يخرجن إلا أن يأتين بفحشة مبينة وتلك حدود الله ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه لا تدرى لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا
65:11رسولا يتلوا عليكم ءايت الله مبينت ليخرج الذين ءامنوا وعملوا الصلحت من الظلمت إلى النور ومن يؤمن بالله ويعمل صلحا يدخله جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا قد أحسن الله له رزقا
66:4إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما وإن تظهرا عليه فإن الله هو مولىه وجبريل وصلح المؤمنين والملئكة بعد ذلك ظهير
66:6يأيها الذين ءامنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة عليها ملئكة غلاظ شداد لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون
66:8يأيها الذين ءامنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا عسى ربكم أن يكفر عنكم سيءاتكم ويدخلكم جنت تجرى من تحتها الأنهر يوم لا يخزى الله النبى والذين ءامنوا معه نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمنهم يقولون ربنا أتمم لنا نورنا واغفر لنا إنك على كل شىء قدير
66:9يأيها النبى جهد الكفار والمنفقين واغلظ عليهم ومأوىهم جهنم وبئس المصير
66:10ضرب الله مثلا للذين كفروا امرأت نوح وامرأت لوط كانتا تحت عبدين من عبادنا صلحين فخانتاهما فلم يغنيا عنهما من الله شيءا وقيل ادخلا النار مع الدخلين
66:12ومريم ابنت عمرن التى أحصنت فرجها فنفخنا فيه من روحنا وصدقت بكلمت ربها وكتبه وكانت من القنتين
67:3الذى خلق سبع سموت طباقا ما ترى فى خلق الرحمن من تفوت فارجع البصر هل ترى من فطور
67:4ثم ارجع البصر كرتين ينقلب إليك البصر خاسئا وهو حسير
67:5ولقد زينا السماء الدنيا بمصبيح وجعلنها رجوما للشيطين وأعتدنا لهم عذاب السعير
67:6وللذين كفروا بربهم عذاب جهنم وبئس المصير
67:10وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا فى أصحب السعير
67:11فاعترفوا بذنبهم فسحقا لأصحب السعير
67:13وأسروا قولكم أو اجهروا به إنه عليم بذات الصدور
67:17أم أمنتم من فى السماء أن يرسل عليكم حاصبا فستعلمون كيف نذير
67:19أولم يروا إلى الطير فوقهم صفت ويقبضن ما يمسكهن إلا الرحمن إنه بكل شىء بصير
67:20أمن هذا الذى هو جند لكم ينصركم من دون الرحمن إن الكفرون إلا فى غرور
67:22أفمن يمشى مكبا على وجهه أهدى أمن يمشى سويا على صرط مستقيم
67:23قل هو الذى أنشأكم وجعل لكم السمع والأبصر والأفءدة قليلا ما تشكرون
67:25ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صدقين
67:30قل أرءيتم إن أصبح ماؤكم غورا فمن يأتيكم بماء معين
68:5فستبصر ويبصرون
68:17إنا بلونهم كما بلونا أصحب الجنة إذ أقسموا ليصرمنها مصبحين
68:20فأصبحت كالصريم
68:21فتنادوا مصبحين
68:22أن اغدوا على حرثكم إن كنتم صرمين
68:41أم لهم شركاء فليأتوا بشركائهم إن كانوا صدقين
68:43خشعة أبصرهم ترهقهم ذلة وقد كانوا يدعون إلى السجود وهم سلمون
68:48فاصبر لحكم ربك ولا تكن كصاحب الحوت إذ نادى وهو مكظوم
68:50فاجتبه ربه فجعله من الصلحين
68:51وإن يكاد الذين كفروا ليزلقونك بأبصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون إنه لمجنون
69:6وأما عاد فأهلكوا بريح صرصر عاتية
69:7سخرها عليهم سبع ليال وثمنية أيام حسوما فترى القوم فيها صرعى كأنهم أعجاز نخل خاوية
69:10فعصوا رسول ربهم فأخذهم أخذة رابية
69:13فإذا نفخ فى الصور نفخة وحدة
69:31ثم الجحيم صلوه
69:38فلا أقسم بما تبصرون
69:39وما لا تبصرون
70:5فاصبر صبرا جميلا
70:11يبصرونهم يود المجرم لو يفتدى من عذاب يومئذ ببنيه
70:12وصحبته وأخيه
70:13وفصيلته التى تءويه
70:22إلا المصلين
70:23الذين هم على صلاتهم دائمون
70:26والذين يصدقون بيوم الدين
70:34والذين هم على صلاتهم يحافظون
70:43يوم يخرجون من الأجداث سراعا كأنهم إلى نصب يوفضون
70:44خشعة أبصرهم ترهقهم ذلة ذلك اليوم الذى كانوا يوعدون
71:7وإنى كلما دعوتهم لتغفر لهم جعلوا أصبعهم فى ءاذانهم واستغشوا ثيابهم وأصروا واستكبروا استكبارا
71:21قال نوح رب إنهم عصونى واتبعوا من لم يزده ماله وولده إلا خسارا
71:25مما خطيءتهم أغرقوا فأدخلوا نارا فلم يجدوا لهم من دون الله أنصارا
72:3وأنه تعلى جد ربنا ما اتخذ صحبة ولا ولدا
72:9وأنا كنا نقعد منها مقعد للسمع فمن يستمع الءان يجد له شهابا رصدا
72:11وأنا منا الصلحون ومنا دون ذلك كنا طرائق قددا
72:17لنفتنهم فيه ومن يعرض عن ذكر ربه يسلكه عذابا صعدا
72:23إلا بلغا من الله ورسلته ومن يعص الله ورسوله فإن له نار جهنم خلدين فيها أبدا
72:24حتى إذا رأوا ما يوعدون فسيعلمون من أضعف ناصرا وأقل عددا
72:27إلا من ارتضى من رسول فإنه يسلك من بين يديه ومن خلفه رصدا
72:28ليعلم أن قد أبلغوا رسلت ربهم وأحاط بما لديهم وأحصى كل شىء عددا
73:3نصفه أو انقص منه قليلا
73:10واصبر على ما يقولون واهجرهم هجرا جميلا
73:13وطعاما ذا غصة وعذابا أليما
73:16فعصى فرعون الرسول فأخذنه أخذا وبيلا
73:20إن ربك يعلم أنك تقوم أدنى من ثلثى اليل ونصفه وثلثه وطائفة من الذين معك والله يقدر اليل والنهار علم أن لن تحصوه فتاب عليكم فاقرءوا ما تيسر من القرءان علم أن سيكون منكم مرضى وءاخرون يضربون فى الأرض يبتغون من فضل الله وءاخرون يقتلون فى سبيل الله فاقرءوا ما تيسر منه وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة وأقرضوا الله قرضا حسنا وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله هو خيرا وأعظم أجرا واستغفروا الله إن الله غفور رحيم
74:7ولربك فاصبر
74:17سأرهقه صعودا
74:26سأصليه سقر
74:31وما جعلنا أصحب النار إلا ملئكة وما جعلنا عدتهم إلا فتنة للذين كفروا ليستيقن الذين أوتوا الكتب ويزداد الذين ءامنوا إيمنا ولا يرتاب الذين أوتوا الكتب والمؤمنون وليقول الذين فى قلوبهم مرض والكفرون ماذا أراد الله بهذا مثلا كذلك يضل الله من يشاء ويهدى من يشاء وما يعلم جنود ربك إلا هو وما هى إلا ذكرى للبشر
74:34والصبح إذا أسفر
74:39إلا أصحب اليمين
74:43قالوا لم نك من المصلين
74:52بل يريد كل امرئ منهم أن يؤتى صحفا منشرة
75:7فإذا برق البصر
75:14بل الإنسن على نفسه بصيرة
75:31فلا صدق ولا صلى
76:2إنا خلقنا الإنسن من نطفة أمشاج نبتليه فجعلنه سميعا بصيرا
76:12وجزىهم بما صبروا جنة وحريرا
76:24فاصبر لحكم ربك ولا تطع منهم ءاثما أو كفورا
76:25واذكر اسم ربك بكرة وأصيلا
77:2فالعصفت عصفا
77:13ليوم الفصل
77:14وما أدرىك ما يوم الفصل
77:32إنها ترمى بشرر كالقصر
77:33كأنه جملت صفر
77:38هذا يوم الفصل جمعنكم والأولين
78:14وأنزلنا من المعصرت ماء ثجاجا
78:17إن يوم الفصل كان ميقتا
78:18يوم ينفخ فى الصور فتأتون أفواجا
78:21إن جهنم كانت مرصادا
78:29وكل شىء أحصينه كتبا
78:38يوم يقوم الروح والملئكة صفا لا يتكلمون إلا من أذن له الرحمن وقال صوابا
79:9أبصرها خشعة
79:21فكذب وعصى
80:6فأنت له تصدى
80:13فى صحف مكرمة
80:25أنا صببنا الماء صبا
80:33فإذا جاءت الصاخة
80:36وصحبته وبنيه
81:10وإذا الصحف نشرت
81:18والصبح إذا تنفس
81:22وما صاحبكم بمجنون
82:8فى أى صورة ما شاء ركبك
82:15يصلونها يوم الدين
83:16ثم إنهم لصالوا الجحيم
84:12ويصلى سعيرا
84:15بلى إن ربه كان به بصيرا
84:25إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت لهم أجر غير ممنون
85:4قتل أصحب الأخدود
85:11إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت لهم جنت تجرى من تحتها الأنهر ذلك الفوز الكبير
86:7يخرج من بين الصلب والترائب
86:10فما له من قوة ولا ناصر
86:12والأرض ذات الصدع
86:13إنه لقول فصل
87:12الذى يصلى النار الكبرى
87:15وذكر اسم ربه فصلى
87:18إن هذا لفى الصحف الأولى
87:19صحف إبرهيم وموسى
88:3عاملة ناصبة
88:4تصلى نارا حامية
88:15ونمارق مصفوفة
88:19وإلى الجبال كيف نصبت
88:22لست عليهم بمصيطر
89:9وثمود الذين جابوا الصخر بالواد
89:13فصب عليهم ربك سوط عذاب
89:14إن ربك لبالمرصاد
89:22وجاء ربك والملك صفا صفا
90:17ثم كان من الذين ءامنوا وتواصوا بالصبر وتواصوا بالمرحمة
90:18أولئك أصحب الميمنة
90:19والذين كفروا بءايتنا هم أصحب المشءمة
90:20عليهم نار مؤصدة
92:6وصدق بالحسنى
92:15لا يصلىها إلا الأشقى
94:1ألم نشرح لك صدرك
94:7فإذا فرغت فانصب
95:6إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت فلهم أجر غير ممنون
96:10عبدا إذا صلى
96:15كلا لئن لم ينته لنسفعا بالناصية
96:16ناصية كذبة خاطئة
98:2رسول من الله يتلوا صحفا مطهرة
98:5وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء ويقيموا الصلوة ويؤتوا الزكوة وذلك دين القيمة
98:7إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت أولئك هم خير البرية
99:6يومئذ يصدر الناس أشتاتا ليروا أعملهم
100:3فالمغيرت صبحا
100:10وحصل ما فى الصدور
103:1والعصر
103:3إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر
104:8إنها عليهم مؤصدة
105:1ألم تر كيف فعل ربك بأصحب الفيل
105:5فجعلهم كعصف مأكول
106:2إلفهم رحلة الشتاء والصيف
107:4فويل للمصلين
107:5الذين هم عن صلاتهم ساهون
108:2فصل لربك وانحر
110:1إذا جاء نصر الله والفتح
111:3سيصلى نارا ذات لهب
112:2الله الصمد
114:5الذى يوسوس فى صدور الناس